2018 | 14:10 كانون الأول 10 الإثنين
قطع الطريق عند مفرق كوشا - عكار تضامناً مع الحريري وقوى الامن الداخلي | مصادر في مطار دمشق: لا يوجد عدوان على المطار والحركة فيه طبيعية | إصابة 6 إسرائيليين بجروح بالغة في إطلاق نار بمستوطنة عوفرا بالضفة الغربية | اسرائيل استقدمت حفارة ضخمة بدأت العمل مقابل بوابة فاطمة | الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف جوية في محيط مطار دمشق الدولي | سفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن لدى اليمن يؤكدون أن القرار رقم 2216 يمثل خارطة طريق لإنهاء الأزمة اليمنية | مصادر قريبة من النائب نديم الجميل للـ "أل بي سي": كان الجميل يقدم ملاحظات على أداء القيادة داخل اجتماعات مكتب الكتائب السياسي لكن هذه الملاحظات لم تكن تلقى آذان صاغية ما دفعه الى الخروج عن صمته | أوساط المستقيليين من حزب الكتائب للـ"أل بي سي": ما يحكى عن تشكيل لجان وتقديم تقارير غير دقيق لأن ما حصل لا يتعدى تسمية الحزب لمقرري لجان من دون أن يرتقي الأمر الى تشكيل هذه اللجان | اوساط من داخل حزب الكتائب للـ "أل بي سي": الحزب يتوجه الى تأسيس 6 لجان بهدف القيام بتحقيقات لمعرفة الأسباب التي أدت الى خسارة حزب الكتائب لمقاعد نيابية في الانتخابات | ألان عون للـ "أم تي في": حزب الله قال أنه لا يزعجه اعطائنا الثلث المعطل وأكثر أي 15 وزيرا لكن الصمد قال العكس وواضح ان حزب الله طرح ودعم العقدة السنية | ألان عون للـ "أم تي في": لا نريد أن يعتذر الحريري بل نريد ان يقترح شيئا ما ولم يكن هدفنا الحصول على 11 وزيرا وليس صحيحا أن الرئيس يرفض التنازل عن وزير من حصته كي لا يخسر الثلث المعطل | آلان عون للـ"أم تي في": قد يكون رفض إعطائنا الثلث المعطل جزءاً من التعقيدات الحكومية الحاصلة اليوم |

أول مطعم تحت الماء في أوروبا

متفرقات - الأربعاء 25 تشرين الأول 2017 - 08:34 -

تشهد أوروبا في فبراير القادم بناء أول مطعم تحت الماء، ومن المتوقع أن يكتمل البناء في بداية عام 2019، في أقصى جنوب الساحل النرويجي، وسيتم تم تصميمه من جانب شركة الهندسة المعمارية النرويجية “سنويتا”.

ووفقًا لموقع “سي إن إن” فقد قال المهندسون المعماريون النرويجيون المسؤولون عن المشروع إن الهيكل الخرساني للمطعم سيتميز بنافذة بانورامية واسعة بطول 36 قدمًا، لتصبح جزءاً من البيئة البحرية

ومن المفترض أن يقع المطعم تحت سطح الماء بعمق خمسة أمتار، وسيكون باسم “Under”، وقد تم تصميم جدرانه سميكة كي يكون قادرًا على أي تغيرات بحرية.

وأشار رون غراسدال، المهندس المعماري الرائد في المشروع، إلى أن “أحد فوائد هذا المبنى هو كيفية ربطه بين الطبيعة والأرض، وكيفية ذهاب الضيوف بطريقة مثيرة جدًا من خلال هذا الأنبوب إلى مستوى البحر ومعايشتهم لتجربة استثنائية للغاية”.. مضيفاً أنه “من المهم أن يشعر الناس بالأمان في المطعم.. ولتحقيق ذلك، أخذ فريق التصميم في الاعتبار عددًا لا يُحصى من توظيف العناصر الطبيعية، مثل البلوط، والإضاءة الجيدة”.