2018 | 04:01 نيسان 27 الجمعة
باسيل: هنالك "تراند" في السياسة اللبنانية وهو الكذب السياسي والذي يمارسه البعض | بوتين: لدينا فريق شبابي يطور أسلحة حديثة تتفوق على كل الأنظمة الدفاعية الموجودة | جعجع: كان هناك جرح مسيحي نازف بالإضافة الى فراغ رئاسي ولا أندم نهائيا على إيصال الرئيس عون الى بعبدا ولو عاد الزمن الى الوراء لقمت بنفس الامر | باسيل: قانون الانتخاب الحالي أتى بسياق طبيعي وأنا كنت أفضل النظام التأهيلي كمرحلة أولى لكن لم تتم الموافقة عليه | حفتر: قطعنا العهد على أنفسنا لنحقق آمال الشعب الليبي بأن تكون ليبيا خالية من المجموعات الإرهابية | جعجع: حاولوا عزل القوات لأنهم فعليًا إنزعجوا منها ومن أدائها النظيف والناس بتعرف مين بدو يحاصر القوات | جعجع لـ"الجديد": كل أنواع الأسلحة الإنتخابية متوافرة لدينا لأننا منذ 9 سنوات محرومين من الإنتخابات ومن خلال تجربتنا الحكومية نؤمن بالتغيير ومستعدون للمعركة | كنعان في لقاء بدعوة من هيئة عين سعادة في التيا: النيابة ليست تمثيليات والمجلس ليس للمسرحيات بل دوره ان يكون مسؤولا عن اللبنانيين لا ان يستغشمهم | توقيف المدعو م.ص على مستديرة ابو علي-طرابلس بحوزته كمية من حشيشة الكيف | "أو.تي.في.": وزارة الخارجية تعمل على انهاء التحضيرات اللوجستية لانطلاق عملية اقتراع المغتربين غداً والتي ستبدأ اولا في الامارات وسلطنة عمان | سقوط جرحى بسبب انفجار هز مصفاة نفطية في ولاية ويسكونسن الأميركية | المياومون وجباة الاكراء: التجديد لشركة دباس يؤمن ديمومة العمل لأكثر من ألف عائلة |

معادلة أينشتاين لـ"حياة سعيدة" تباع بمبلغ 1.3 مليون دولار

متفرقات - الأربعاء 25 تشرين الأول 2017 - 07:05 -

يبدو أن بحر شخصية ألبرت أينشتاين لا شاطئ له. ففي كل مرة يُدهش هذا الفيزيائي الشهير العالم بنظرياته وأفكاره على غرار معادلة السعادة، التي بيعت بمبلغ كبير. فما هي هذه المعادلة؟ذكرت دار "وينرز" للمزادات والمعارض اليوم الثلاثاء ( 24 أكتوبر/تشرين الأول 2017) أن وصفة إينشتاين للحياة السعيدة بيعت بمبلغ 1.3 مليون دولار. وكان ألبرت أينشتاين في فندق بالعاصمة اليابانية طوكيو بيد أنه لم يكن يملك ما يكفي من النقود، فسجل نظريته عن الحياة على ورقة وأعطاها لعامل هناك بدلا من الإكرامية.

وأوضحت در المزادات أن أينشتاين كان عام 1922 في طريقه إلى اليابان، حين تم الإعلان عن منحه جائزة نوبل في الفيزياء لعام 1921، وحين وصل إلى طوكيو لزم غرفته ليدون خواطره على الورق.

فدخل عامل إلى الغرفة لتوصيل غرض لأينشتاين، الذي لم يجد مالا ليعطيه له كإكرامية، لكنه أعطاه ورقة ممهورة بتوقيعه كتب عليها عبارة واحدة باللغة الألمانية هي "حياة هادئة ومتواضعة تجلب سعادة أكبر من السعي للنجاح والضجر المستمر الذي يصاحبه".

وفي نفس السياق، أشارت دار المزادات أن العالم الفيزيائي أينشتاين نصح العامل بالاحتفاظ بالورقة قائلا: إن قيمتها في يوم من الأيام ستفوق قيمة الإكرامية العادية.

وثبتت صحة ما قاله ألبرت أينشتاين بعد مرور نحو 100 عام واتصل أحد أبناء إخوة عامل الفندق بدار المزادات لطرح الورقة للبيع. غير أنه لم يُكشف عن المشتري الذي أجرى العملية عن طريق الإنترنت.

ر.م/ع.خ ( رويترز)