2018 | 07:20 أيلول 25 الثلاثاء
الجلسة التشريعية احتوت التوتر بين فريقي عون وبرّي | البرلمان اللبناني يشرّع للضرورة فقط | كارثة السلسلة وأرقام الأشهر الستة الأولى | على الدرّاجة الناريّة... ويريد استعمال الهاتف | قيامة بلد | الأمم المتحدة... عجز وآمال معلقة | لجنة التواصل بين "الاشتراكي" و"التيّار" باشرت أعمالها | فضيحة اعتقال الصحناوي... هل أصبحنا في دولة ديكتاتورية؟ | "ال بي سي": الاشتباكات تطورت في الهرمل بعد توقيف "ح.ع" والجيش استقدم تعزيزات | "ال بي سي": تعرض دورية للجيش اللبناني في مرشحين في جرود الهرمل لاطلاق نار وأنباء عن سقوط شهيد وعدد من الجرحى | باسيل: لبنان ليس بلد لجوء بل بلد هجرة ولا نريد ربط عودة النازحين بالحل السياسي في سوريا عكس المجتمع الدولي وهذا الربط بالنسبة الينا وقت يمر واندماج يتم وعودة اصعب | باسيل من جامعة برينستون: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون سوري منذ 2011 واذا اضيفوا الى اللاجئين الفلسطينيين وتم اسقاط الارقام على مساحة مماثلة هنا يمكن فهم الازمة |

ضابط روسي يقتل أربعة من زملائه في الشيشان

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 24 تشرين الأول 2017 - 08:07 -

أقدم ضابط روسي في «الحرس الوطني» على قتل أربعة من زملائه اليوم (الاثنين)، في قاعدة عسكرية في الشيشان قبل أن يٌقتل، بحسب ما أعلنت هذه القوة المكلفة مكافحة الارهاب.
وأطلق العسكري وهو ضابط برتبة ملازم النار حوالى الساعة الرابعة بعد الظهر بالتوقيت المحلي (13:00 بتوقيت غرينيتش) في معسكر قرب قرية شيلكوفسكايا في شمال القوقاز، وفقاً لوكالة الأنباء الروسية «انترفاكس».

وأكدت إرسال ضباط إلى الموقع للتحقيق في الحادث.
وتاسس «الحرس الوطني» بأوامر من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين العام 2016 ومنوط به مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة وحفظ النظام. ويتبع بوتين مباشرة.

والحوادث المسلحة والهجمات ضد السلطات وقوات حفظ النظام أمور شائعة في منطقة القوقاز الروسي الذي يشهد تمرداً متشدداً أعلن مبايعته تنظيم «الدولة الاسلامية» (داعش).
وفي بداية تشرين الاول (اكتوبر) 2016، تبنى تنظيم «داعش» اعتداء ضد الشرطة أسفر عن مقتل شرطيين في داغستان، الدولة الصغيرة المجاورة للشيشان.
وتعرضت روسيا لتهديدات من التنظيم المتطرف منذ بداية تدخلها العسكري في سورية في 30 أيلول (سبتمبر) 2015.