2018 | 21:34 آب 16 الخميس
الخارجية الروسية: العقوبات الأميركية الأحادية الجانب غير قانونية وغير نافعة | "التحكم المروري": قطع طريق كورنيش المزرعة باتجاه البربير من قبل بعض المحتجّين وتحويل السير الى الطرقات الفرعية المجاورة | إيطاليا: انفجار عبوة ناسفة محلية الصنع أمام مكتب لحركة "رابطة الشمال" اليمينية وتفكيك ثانية قبل انفجارها شمالي البلاد | "التحكم المروري": تعطل شاحنة على اوتوستراد صربا المسلك الشرقي وحركة المرور كثيفة في المحلة | قناة اسرائيلية: لقاء سري بين وزير الدفاع الإسرائيلي ومبعوث قطري في قبرص لبحث الترتيبات في قطاع غزة | الليرة التركية تنخفض إلى 5.8561 مقابل الدولار بفعل تقرير بأنّ الولايات المتحدة تجهّز المزيد من العقوبات إذا رفضت أنقرة الافراج عن القس برانسون | "التحكم المروري": 3 جرحى نتيجة تدهور سيارة على طريق عام عميق البقاع الغربي | مصدر مقرب من الحريري للـ"ام تي في": هناك توجه لدى نواب من تكتل لبنان القوي وعلى رأسهم النائب ايلي الفرزلي لتنظيم اصطدام سياسي بين الرئيس عون والحريري | الطيران العراقي يشن غارات على مواقع لتنظيم داعش في الداخل السوري | واشنطن تتوعد انقرة بمزيد من العقوبات في حال لم يتم الافراج عن القس برانسون | وزارة الاقتصاد: تعرفة شركة كهرباء زحلة تحتسب على أساس شطور شركة كهرباء لبنان يضاف اليها مبلغ يحدد حسب سعر صفيحة المازوت | وزارة الصحة: لا حبوب أرز مسرطن في لبنان كما تدعي وسائل إعلام سورية |

لافروف "يتفهم تطلعات الأكراد" ويدعوهم للحوار مع بغداد

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 23 تشرين الأول 2017 - 23:04 -

منذ اندلاع أزمة استفتاء كردستان وروسيا تحاول أن تميز نفسها عن مواقف دول الجوار العراقي والدول الغربية فيما يتعلق بالملف الكردي. وزير الخارجية الروسي شدد على تفهم بلاده لـ "تطلعات" الأكراد، لكنه حثهم على الحوار مع بغداد.حث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين (23 تشرين الأول/ أكتوبر 2017) كردستان العراق وبغداد على الحوار داعيا إلى عدم تحويل التوترات، التي أعقبت الاستفتاء على استقلال الإقليم الكردي الشهر الماضي إلى "مصدر آخر لعدم الاستقرار".

 

وقال لافروف بعد محادثات أجراها مع نظيره العراقي ابراهيم الجعفري "نتفهم تطلعات الأكراد في سعيهم إلى تعزيز هويتهم (...) ولكن سيكون من الأصح تحقيق هذه الآمال عبر الحوار مع الحكومة العراقية". وأضاف أنه يجب التعاطي مع المسألة "مع أخذ الحاجة إلى تجنب خلق مصدر آخر لعدم الاستقرار في المنطقة في عين الاعتبار".

 

وقلل لافروف من احتمالات تدهور الأوضاع أكثر قائلا: "لا نرى حربا وشيكة بعد ونأمل بألا يحصل ذلك بين الأكراد والقوات الحكومية العراقية". وأضاف أن بغداد لا "ترفض" الأكراد ولا تحظر لغتهم أو تدمر آثارهم، ولذا فإن جميع العناصر" متوافرة ليتمكنوا من إيجاد طريقة "ليعيشوا معا في العراق بشكله الموحد".

 

وأكد أنه "على الأطراف أن تقرر ما اذا كانت سينخرط في حوار مباشر أم أنها ستحتاج إلى أي نوع من الوساطة".

 

وصوت أكراد العراق في 25 أيلول/سبتمبر بأغلبية ساحقة لصالح الاستقلال في استفتاء أمر به رئيس الإقليم مسعود بارزاني وعارضته بغداد بشدة. ودخلت القوات العراقية محافظة كركوك الغنية بالنفط حيث استعادتها إلى جانب مناطق أخرى متنازع عليها في محافظتي نينوى وديالى من الأكراد.أ.ح/ح.ع.ح (أ ف ب)