2018 | 08:40 كانون الأول 19 الأربعاء
قوى الامن: ضبط 851 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 87 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب بتاريخ الامس | مسؤول في الخارجية الأميركية: واشنطن لديها مخاوف كبيرة إزاء تنامي القوة السياسية لحزب الله داخل لبنان | تجمع وسط طرابلس تضامنا مع قضية الضحية الطفل وهبي | الإمارات: سيعقد اجتماع لاحق في أبوظبي لاستكمال عملية المصالحة الافغانية | الإمارات العربية المتحدة وبمشاركة من المملكة العربية السعودية تعلن عن عقد مؤتمر مصالحة أفغانية بين حركة طالبان والولايات المتحدة وأنه أثمر نتائج إيجابية | سماع دوي 4 انفجارات في الحديدة غرب اليمن | وزير خارجية تونس: مشاركة سوريا في القمة العربية يقررها الرؤساء العرب | مندوب قطر لدى منظمة التجارة: انتهاكات السعودية تمثل سابقة خطيرة تهدد النظام الدولي لحماية الملكية الفكرية | ارسلان للـ"أو تي في": أريد أن اعرف كيف مات أبو ذياب ومحمد عواد؟ وكفوا عن الضغط علي والا سأفتح كل الملفات وأفضح كل المعلومات التي أعرفها | البيت الأبيض: ترامب قال لأردوغان فقط إنه سينظر في احتمال ترحيل غولن | الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف جرائم إسرائيل | رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال أعلن استقالته |

الحبر الاعظم يأسف بشدة لمعاناة 200 الف طفل من الروهينغا

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 23 تشرين الأول 2017 - 19:57 -

 اعرب البابا فرنسيس عن "الاسف الشديد للوضع الصعب الذي يعيشه نحو 200 الف طفل من الروهينغا اللاجئين في بنغلادش، حيث يعانون من سؤ التغذية ومن نقص حاد بالادوية"، وقال البابا في عظة القاها اليوم، خلال ترؤسه القداس في كنيسة القديسة مرتا في الفاتيكان: "لنفكر في حالة واحدة، بالمئتي الف طفل من شعب الروهينغا في مخيمات اللاجئين في بنغلادش، الذين يعانون من سوء تغذية ولا يملكون الأدوية".

اضاف، بحسب ما نقل عنه موقع اذاعة الفاتيكان بالعربية: "هذا الأمر يحصل اليوم، وليس في أيام غابرة، لذلك ينبغي أن تكون صلاتنا قويّة: من فضلك يا رب ألمس قلوب هؤلاء الأشخاص الذين يعبدون المال، وألمس قلبي أيضا لكي لا يسقط فيها ولكي أتحلى بالرؤيا والبصيرة".

وتابع البابا في هجوم على "عبدة المال" قائلا: "هناك أشخاص يعيشون ليعبدوا المال، وقد جعلوا من المال إلهًا لهم، كثيرون هم الذين يعيشون لأجل هذا فقط، وحياتهم تكون بلا معنى".

ومن المقرر ان يزور البابا بورما بين السابع والعشرين والثلاثين من تشرين الثاني المقبل، مع العلم ان اكثرية السكان الساحقة من البوذيين، الا انه يساند في مواقفه اقلية الروهينغا المسلمة التي تتعرض للاضطهاد وفر قسم كبير من افرادها الى بنغلادش.

وهددت منظمات بوذية متطرفة بالنزول الى الشارع خلال زيارة البابا للاحتجاج على مواقفه الداعمة لاقلية الروهينغا.

ومنذ نهاية آب الماضي هرب نحو نصف مليون من الروهينغا من بورما الى بنغلادش، اضيفوا الى نحو 300 الف آخرين كانوا هناك اصلا بسبب اعمال عنف سابقة.

وبعد بورما يتوجه البابا الى بنغلادش حتى الثاني من كانون الاول المقبل.