2018 | 12:22 كانون الأول 11 الثلاثاء
مسؤول كبير بمفوضية شؤون اللاجئين: المفوضية تتوقع عودة ما يصل إلى 250 ألف لاجئ سوري لبلادهم في 2019 | الرئيس عون: لبنان ينتظر نتائج التحقيقات الميدانية الجارية في موضوع الأنفاق التي تتولاها القيادتين اللبنانية والدولية ليبنى على الشيء مقتضاه | مقتل أربعة من عناصر المخابرات الأفغانية في هجوم خارج العاصمة كابول | ليبرمان للاعلام الاسرائيلي عن عملية "درع الشمال": حزب الله واثق من نفسه ونحن نعظم من شأنه | ليتوانيا تفرض عقوبات على الفريق السعودي الأمني الضالع في قتل جمال خاشقجي | قوى الامن: ضبط 808 مخالفات سرعة زائدة وتوقيف 108 مطلوبين بجرائم محاولات قتل ومخدرات وسرقة واطلاق نار ودخول خلسة بتاريخ الأمس | المركزية: انضمام باسيل الى الحريري في لندن قد يشكل مناسبة للتشاور في الملف الحكومي ومبادرة الرئيس عون التي انطلقت اليوم لايجاد مخرج للأزمة | بومبيو وعد بعلاقات قوية مع بريطانيا بحال انفصلت عن الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق | عادل الجبير: المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان ماضية نحو مواصلة دورها السياسي المسؤول لتعزيز الأمن والسلم الدوليين السعودية | بوتين وميركل يبحثان هاتفيا حادث مضيق كيرتش ويؤكدان ضرورة عدم السماح بالتصعيد | صوت لبنان (100.5)": انهيار مبنى قيد الانشاء في بلدة تول الجنوبية وقد حلٌت العناية الالهية بنجاة العمال بأعجوبة وما زالت عملية ازالة الركام جارية | ماكرون: هناك استياء وثمة غضب شعبي ولكن لا يمكن للغضب أن يبرر العنف والشغب ونتحمل المسؤولية خلال عام ونصف لم نقدم خلالها حلولا |

الشرطة البريطانية تنهي عملية احتجاز رهائن دون وقوع إصابات

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 23 تشرين الأول 2017 - 09:30 -

قالت الشرطة البريطانية الأحد، إنها تتعامل مع "واقعة" في ساحة ترفيهية في نانيتون بوسط إنكلترا. ووردت أنباء عن وجود مسلح احتجز رهائن في المجمع الترفيهي الذي يضم دار سينما وقاعة بولينج. وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية، أنهت الشرطة عملية احتجاز رهائن دون وقوع إصابات.

قالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) الأحد، إن الشرطة البريطانية أنهت عملية احتجاز رهائن تحت تهديد السلاح في مجمع ترفيهي بوسط إنكلترا. وقالت إنه لم تقع إصابات بعد أن احتجز مسلح اثنين من الموظفين رهائن في صالة للبولينج.

وأشارت الشرطة البريطانية إلى إنها تتعامل مع "واقعة" في مجمع نانيتون الترفيهي بوسط إنكلترا، ليس لها صلة "بأي نشاط إرهابي".

وقال مهدي أفشار الرئيس التنفيذي لشركة "إم.إف.إيه باول" التي تمتلك صالة البولينج لمحطة سكاي نيوز، إن رجلا احتجز موظفين اثنين رهائن في المجمع الذي يضم دارا للسينما وصالة للألعاب الرياضية وعدة مطاعم.

وأظهرت صور على تويتر انتشار الشرطة المسلحة في المجمع، وذكرت تقارير لوسائل إعلام محلية أنه تم إغلاق الطرق المؤدية للمجمع. وقال شاهد آخر لسكاي نيوز إنه سمح لبعض الأشخاص بمغادرة المجمع.