2018 | 18:20 حزيران 20 الأربعاء
مقتل 5 وجرح آخرين في قصف للنظام السوري على مناطق واسعة في ريف درعا | ال بي سي: اشتباكات بين آل جعفر وآل الجمل بين الأراضي اللبنانية والسورية ومعلومات عن سقوط قتيل من آل الجمل وتعرض موكب نوح زعيتر للرصاص من قبل آل جعفر | "التحكم المروري": قتيل نتيجة تصادم بين فان ودراجة نارية في محلة الدكوانة بالقرب من منتجع الـwaves | العبادي: على القوى السياسية احترام السياقات الدستورية بشأن حسم الانتخابات | المشنوق بعد لقائه ابراهيم: اتفقنا على متابعة التشاور مع الحريري بموضوع الاختام على جوازات سفر الايرانيين لاتخاذ القرار المناسب وانهاء الجدل ولا خلاف على الصلاحيات | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة على طريق عام حلبا القبيات مفرق الكواشرة | المجر تتبنى قانونا يجرم المنظمات التي تساعد المهاجرين | انتهاء اللقاء بين وزير الداخلية واللواء ابراهيم في وزارة الداخلية | أميركا تعلن حالة الطوارئ بولاية إلينوي بسبب السيول والفيضانات | الجيش التركي يشن غارات على شمال العراق أسفرت عن مقتل 10 مقاتلين أكراد | اجتماع في هذه الاثناء بين الوزير المشنوق واللواء ابراهيم في وزارة الداخلية | الاتحاد الأوروبي: اعتمدنا حزمة دعم غير مسبوقة للبنان بقيمة 165 مليون يورو |

بعد توقف لمدة أسبوع ألمانيا تستأنف تدريب البيشمركة

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 23 تشرين الأول 2017 - 06:39 -

بعد توقف دام أسبوعا، قرر الجيش الألماني استئناف عمليات تدريب مقاتلي البيشمركة في كردستان العراق. الجيش الألماني كان قد أطلق عام 2014 عمليات التدريب، التي هدفت بالأساس لتأهيل البيشمركة للقتال ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".قرر الجيش الألماني اليوم الأحد (22 تشرين الأول/ أكتوبر 2017)، استئناف عمليات تدريب مقاتلي البيشمركة في كردستان العراق، والتي توقفت منذ أسبوع، إثر العمليات العسكرية في كركوك والمناطق المتنازع عليها. صرح بذلك اليوم رئيس قوة التدريب التابعة للجيش الألماني في المنطقة.

ويقوم جنود ألمان منذ عام 2014 بتدريب قوات البيشمركة الكردية على عمليات القتال ضد مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الإرهابي في شمال العراق. كما قامت ألمانيا، وخلافا لتعهداتها بعدم تسليح أي طرف في مناطق الأزمات، بتقديم السلاح للبيشمركة.

وكان تدهور الوضع العسكري مؤخرا في كردستان العراق أدى إلى توقف مؤقت لمهام التدريب منذ 13 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري ، من أجل توفير الحماية لأفراد الجيش الألماني. ويوم الجمعة الماضي، قال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية إن الوضع في المنطقة هدأ مرة أخرى.

وفيما أبدى الحزب الاشتراكي الديمقراطي شكوكه في مواصلة مهمة التدريب في هذه المنطقة "المتأزمة، طالب نوربرت روتغن العضو البارز في حزب المستشارة أنغيلا ميركل (الاتحاد المسيحي الديمقراطي) بإعادة تقييم مهمة الجيش الألماني في العراق، بعدما أصبحت جزءا من الصراع الداخلي هناك، حسب تعبيره.

وقال روتغن في تصريحات للقناة الأولى بالتلفزيون الألماني (ARD) مساء اليوم: "إنها قفزة قصيرة على الأحداث القول بأننا سنواصل الأمر" (التدريب). وأضاف روتغن أن تنظيم "داعش" تمت هزيمته إلى حد كبير، كما أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني ارتكب خطأ تاريخيا بدعوة الأكراد للاستفتاء على الاستقلال، فأصبح بذلك عنصر زعزعة للاستقرار في المنطقة.

وطالب السياسي الألماني بمبادرة سياسية من جانب الأوروبيين تبدأ بمؤتمر في الشرق الأوسط حول إزالة آثار الحرب، وتمهيد الأجواء للإعمار والبناء.

أ.ح (د ب أ)