2018 | 00:07 تشرين الأول 20 السبت
بومبيو: الولايات المتحدة لديها العديد من الخيارات ضد السعودية في حال ثبوت ضلوعها بـ"موت" خاشقجي | قصر بعبدا نفى ما اوردته محطة الـ"ام تي في" من ان الرئيس عون طلب من الحريري تعيين وزيرين كتائبيين بدلا من القوات مشيرا الى ان الخبر مختلق جملة وتفصيلا | مصادر بيت الوسط للـ"او تي في": القوات ابلغت الحريري رفضها المشاركة في الحكومة بلا ثلاث حقائب بينها العدل | باسيل يجري اتصالا هاتفيا بوسام بولس والد كارلوس بولس الفتى اللبناني الذي يمثل لبنان في مسابقة الشطرنج العالمية ويعرض الدعم عبر السفارة اللبنانية في اليونان | مصدر رسمي أميركي: واشنطن توجه اتهاما لروسيا بمحاولة التأثير في الانتخابات التشريعية المقبلة | نقولا صحناوي لـ"المنار": كل شيء يدل ان الاندفاع نحو تشكيل الحكومة جدي وهناك نية واضحة لدى رئيسي الجمهورية والحكومة للانتهاء من التشكيلة | مصادر المستقبل للـ"ال بي سي": الحريري لن يسير بحكومة من دون أي من المكونات الرئيسية ومنها القوات اللبنانية | إصابة 130 فلسطينيا برصاص الجيش الإسرائيلي على حدود غزة | ترامب: بومبيو لم يتسلم أو يطلع أبدا على نص أو تسجيل مصور بشأن حادث القنصلية السعودية | الرياشي من بيت الوسط: البعض يعمل على الاساءة الى جهد الرئيس الحريري والانقلاب على التسوية خصوصاً بعد تزايد نقاط الالتقاء في التشكيل الى حدود حسمها | مصادر بعبدا لـ"الجديد": على الحريري مراعاة نتائج الانتخابات وهو لم يعد يمثل كل السنة لذا عليه اعطاء حقيبة للسنة المستقلين | "او تي في": اتصال بين جعجع والحريري عاد بموجبه الرياشي الى بيت الوسط |

ربيع الهبر: القانون سيؤدي إلى تغيير النظام وعدد المسيحيين في لبنان هو 34%

أخبار محليّة - الأحد 22 تشرين الأول 2017 - 11:50 -

كشف مدير عام شركة "ستاتيستكس ليبانون" وناشر موقع "ليبانون فايلز" ربيع الهبر أن "حزب الله" و"أمل" من أكبر الرابحين في القانون الانتخابي الجديد في حين أن "المستقبل" من أكبر الخاسرين وما بينهم الجميع خاسر سوى "القوات" في بعض الأماكن.

وأكد الهبر، في حديث الى "أو.تي.في."، أن "تيار المستقبل" هو المتضرر الأكبر من هذا القانون وسيخسر حصة كبيرة له ليصل الى تمثيل غير عادل له وناقص، لافتا الى أن قوته داخل البرلمان النيابي ستحدر الى عدد قليل لم يصل إليه تيار "المستقبل" في تاريخه.

وأشار الى أن التشتت السني سيرث قوة "تيار المستقبل"، كالوزير عبد الرحيم مراد في البقاع الغربي وأشرف ريفي في طرابس.
ورأى الهبر أن قانون الانتخابات الحالي هو نتيجة نهاية حتمية وصل إليها الفرقاء السياسييون الذين أحرجوا أنفسهم وأوصلوا نفسهم الى هذه المرحلة والمخرج.

وإذ أكد ضرورة اجراء تسوية جديدة لتعديل هذا القانون، لفت إلى أنه لا يكون هناك أي تعديل له، مشيراً إلى أنه "ليس بأفضل او أسوأ قانون انتخابات وهو ضد النسبية بالمطلق".

ورأى الهبر أن "اللبنانيون، بطبعهم، يؤيدون دائماً الفريق السياسي الأكثر تطرفاً"، مؤكداً أن هذا "القانون سيؤدي الى تغيير النظام، حيث سنكون أمام كتلة للثنائي الشيعي في البرلمان قادرة على فرض رأيها معها عدد من الحلفاء يقابلها مجموعات أخرى إما تتماهى معها أو ضدها في القرارات".

ولفت الى ان الامور اختلطت خصوصاً على صعيد القوى الاقليمية، مشيرا الى ان "انتصار حزب الله في سوريا وعودته بزخم اكبر الى لبنان فضلاً عن الاهمال الاقليمي والدولي للبنان سيؤدي الى تغيير موازين القوى في الداخل".
وكشف الهبر أن عدد المسيحيين في لبنان هو 34% على الأرض و36% على لوائح الشطب.
 

وعن التفاهم بين "القوات اللبنانية" و"التيار الوطني الحرّ"، أكد أن مسيرة التفاهم بين هذا الثنائي لم تتوقف خصوصاً أنها فتحت باباً للتواصل المستمر خصوصا على المفارقات الاساسية ولن يتوقف هذا التواصل حيال القرارات الاساسية والمهمة، إلا أن هذا لا يعني عودة الأمور الى طبيعتها بينهما، خصوصاً أن الأمر بحاجة الى سنوات طويلة.
 
واعتبر الهبر أن اتفاق القوات – التيار، الذي حصل برعاية الوزير ملحم الرياشي والنائب ابراهيم كنعان أدى الى كسر الحدّة في الشارع.

وعن حادثة ستريدا جعجع وما أثاره كلامها، أكد الهبر أنه في حال كان هناك مصلحة انتخابية مشتركة بين "تيار المردة" و"القوات اللبنانية" في مواجهة "التيار الوطني الحرّ" فإن الفريقين لن يتوقفا عند ما حصل، لافتاً إلى ان ما حصل قبلا بين "المردة" و"القوات" اصعب بكثير من زلة لسان. واستبعد حصول أي علامة أو أثر لهذه الحادثة، مشيرا الى عملية احتواء قام بها حزب "القوات" لتدارك ما حصل، فأتى اعتذار النائب ستريدا جعجع وحديث رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع من ضمن هذا السياق.
 
وعن لقاء كليمنصو، رجح الهبر أن يكون بحث في المستقبل السياسي او الموازنة او جبران باسيل، مشيرا الى انه قد يكون هدف الى شدّ عصب الحريري بهدف تأييده ودعم صموده في مواجهة أي تفريط ضد السلم الاهلي. وشدد على ضرورة التخفيف من وطأة نبرة "حزب الله" تجاه الخارج، خصوصاً في ظل العقوبات المفروضة.
 
وعن الانتخابات النيابية، اعتبر أن دوائر الموت، حيث المعركة طاحنة، فإنها ستكون دائرة الشمال الثالثة التي ستشهد على 3 الى 4 لوائح علماً ان النتيجة ستتحدد بحسب التحالفات ونتائج الكسور إضافة الى زحلة وجزين حيث المعارك ستكون طاحنة.
 
ودعا الهبر المواطن الى اختيار المرشح ثم اللائحة، متوقعاً أن تسقط الحملات للوائح من قبل المرشحين على هذه اللوائح.
 
واستبعد أي يلعب المال اي دور اساسي في هذه الانتخابات.

واكد الهبر أن ستريدا جعجع، طوني فرنجية، فادي كرم وجبران باسيل سيتمكنون من النجاح في الانتخابات النيابية، لافتاً الى أن "القوات اللبنانية" هي الأول في منطقة الكورة.
 
وأشار الى أن المعركة ستكون طاحنة في عكار، كاشفاً ان النائب هادي حبيش هو القوة الاقوى في المنطقة.
 
ولفت الهبر الى ان فريد هيكل الخازن وشامل روكز هما نجوم منطقة كسروان، مع الاشارة الى الحركة القوية والمميزة التي يقوم بها المرشح نعمة افرام، معتبرا ان نجوم المعركة هم زياد حواط وسيمون أبي رميا في منطقة جبيل.

وبالنسبة لرئيس الحزب الديمقراطي اللبناني طلال ارسلان فاذا تحالف مع التيار الوطني الحر لن يحتاج لأحد للفوز في عاليه.