2018 | 13:30 نيسان 25 الأربعاء
وزارة الداخلية: المشنوق طلب استدعاء جوان حبيش على خلفية تقديمه مفتاح كسروان إلى المرشح في جبيل حسين زعيتر لسؤاله عن ظروف تقديم المجسّم المفتاح | مجلس القضاء الاعلى: التحقيق في قضية علي الامين يسير وفقا للأصول القانونية ودون تدخل أي طرف او جهة | محكمة اسرائيلية تحكم على شرطي اسرائيلي بالسجن 9 اشهر لقتله فلسطيني | الكرملين: هناك شكوك بالتوصل الى اتفاق نووي جديد بنفس الشروط السابقة مع إيرانالكر | مريضة بحاجة ماسة الى دم وبلاكيت دم من فئة AB+ في مستشفى بهمن للتبرع الاتصال على الرقم: 03039267 | "التحكم المروري": تجمع عدد من المحتجين في ساحة النور في طرابلس والعمل جار على معالجة حركة المرور في المحلة | الكرملين: الاتفاق النووي الايراني قائم و"لا بديل له" | وزارة الدفاع الروسية: منظمة حظر الكيميائي تؤكد عدم وجود أي اسلحة كيميائية في معهد الأبحاث في برزة في دمشق | المجلس الدستوري يعقد جلسة قبل ظهر غد للنظر في الطعن الذي تقدم به النائب سامي الجميل بالمادة 49 في قانون الموازنة | "قوى الأمن": مفرزة استقصاء بيروت توقف 30 شخصاً بجرائم مختلفة وتضبط 28 سيارة و27 دراجة آلية مخالفة | "الميادين": القوات المسلحة اليمنية تدعو المواطنيين السعوديين إلى الابتعاد عن الوزارات والمقرات الحكومية | رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المشاط يؤدي اليمين الدستورية أمام رئيس وأعضاء مجلس النواب |

الرياض وبغداد تتفقان على تنفيذ خفض إمدادات النفط

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 22 تشرين الأول 2017 - 07:43 -

قال وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، خالد الفالح، إن "أسعار النفط في تحسن"، مؤكدا خلال زيارته لمعرض بغداد الدولي، أن السوق النفطية تتجه لمزيد من الاستقرار.
وقالت وزارة النفط العراقية، إن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، ونظيره العراقي جبار اللعيبي، اتفقا، يوم السبت، على التعاون في تنفيذ قرارات منظمة أوبك المتعلقة بخفض الإمدادات العالمية من النفط الخام.
وأشاد الفالح في كلمة ألقاها في افتتاح المعرض في بغداد بالتعاون بين العراق والسعودية قائلا "خير مثال على أهمية التعاون بين بلدينا والتنسيق هو توجه أوضاع السوق البترولية نحو التحسن والاستقرار".

والفالح أول مسؤول سعودي يلقي كلمة عامة بالعراق منذ عدة عقود. وبدأ البلدان في 2015 في اتخاذ خطوات نحو تحسن العلاقات بعد علاقات مضطربة على مدى أكثر من 25 عاما منذ الغزو العراقي للكويت في 1990.
وتشارك هيئة تنمية الصادرات السعودية في معرض بغداد الدولي بدورته الـ44، والممتد لـ 10 أيام، بنخبة من الشركات السعودية يصل عددها إلى 60 شركة سعودية من مختلف القطاعات الصناعية والخدمية، تعرض من خلال "الجناح السعودي" المنتجات السعودية المتميزة ذات الجودة العالية.

وتوظف "الصادرات السعودية" إمكاناتها كافة نحو تحسين كفاءة بيئة التصدير، وتطوير القدرات التصديرية، وترويج المصدرين ومنتجاتهم وإيجاد الفرص التصديرية لهم، ووضع البرامج للمصدرين وتحفيزهم، وتشجيع المنتجات السعودية في الأسواق الدولية.
وحطت أول طائرة تابعة لشركة ناس السعودية، الأربعاء الماضي، في مطار بغداد الدولي للمرة الأولى منذ 27 عاماً في أبرز مؤشر على الرغبة في تعزيز الحراك التجاري والاقتصادي بين البلدين.


العربية