2018 | 12:40 نيسان 26 الخميس
الرئيس الحريري طلب فورا الدخول في جدول أعمال جلسة الحكومة في بعبدا من دون الكلام في السياسة | الرئيس عون تمنى أن ينجح في الإنتخابات من يختاره الشعب اللبناني الذي له وحده ان يختار ممثليه | الرئيس عون: نأمل ان تكون كل التحضيرات اللوجستية قد انجزت لخوض الانتخابات النيابية | الرئيس عون: قرارات القمة العربية تجاوبت مع الرغبة اللبنانية وتضمنت فقرات مهمة تدعم لبنان في المرحلة الراهنة | مخابرات الجيش تتسلم المطلوب الذي فرّ من مستشفى رفيق الحريري الجامعي قبل أسابيع | الرئيس عون عن القمة العربية: شددت على اهمية الحوار العربي لحل المشاكل ونحن في لبنان لدينا تجربة في ذلك | بشارة الاسمر لـ"صوت لبنان" (100.5): احيي المجلس الدستوري وهذه بداية لدولة القانون | الرئيس عون تحدّث في مستهل جلسة مجلس الوزراء عن ذكرى الابادة الارمنية مستذكراً معاناة الشعب الأرمني وتكلّم عن شجاعته وصموده، وعن التشابه بين معاناة الشعبين اللبناني والأرمني | سامر سعادة لـ "صوت لبنان (100.5)": قرار المجلس الدستوري انتصار لكل اللبنانيين ونشكر المجلس على القرار الذي اتخذه | جلسة للحكومة في بعبدا... وخطة الكهرباء على طاولة البحث | بدء جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا | "أل بي سي": جوان حبيش زار البطريرك الراعي في بكركي بعيداً من الاعلام |

الدولار يحقق أكبر مكسب يومي بسبب خطة الإصلاح الضريبي

أخبار اقتصادية ومالية - السبت 21 تشرين الأول 2017 - 08:40 -

حقق الدولار أكبر مكسب يومي في شهر اليوم الجمعة وسجل زيادة أسبوعية للمرة الخامسة في ستة أسابيع وسط آمال في تعزيز مالي للاقتصاد الأميركي بعد التقدم الذي أحرز على صعيد خطة الإصلاح الضريبي مما عزز إقبال المستثمرين على المخاطرة.
وبلغ الدولار أعلى مستوى في ثلاثة أشهر أمام العملة اليابانية عند 113.56 ين وأعلى مستوى في خمسة أشهر أمام الفرنك السويسري عند 0.9858 فرنك.

وأزالت موافقة الكونغرس على خطة ميزانية للسنة المالية 2018 عقبة مهمة من أمام الجمهوريين بما يسمح لهم بالمضي قدما في حزمة تخفيضات ضريبية دون دعم الديمقراطيين.

وانخفض الدولار لفترة وجيزة بعد أنباء عن أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يدرس ترشيح جون تايلور وجيرمي باول في أعلى منصبين بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) قبل أن يعوض خسائره بسرعة.

وقادت قوة الدولار اليورو إلى الانخفاض 0.6 بالمئة إلى 1.1763 دولار قبل اجتماع البنك المركزي الأوروبي الأسبوع القادم الذي من المتوقع أن يقرر صناع السياسات خلاله تقليص مشتريات السندات وإن كان من المنتظر أن يصوتوا على تمديد برنامج الحوافز.

وساعدت زيادة الإقبال على المخاطرة في تعزيز اليورو ليسجل أعلى مستوى أمام الفرنك السويسري منذ يناير كانون الثاني 2015.

وهبط الدولار النيوزيلندي إلى أقل مستوى في خمسة أشهر بفعل المخاوف من أن تحالفا جديدا من حزب العمال قد يتخذ موقفا أكثر تشددا بشأن الهجرة والاستثمار الأجنبي مقارنة مع الحكومة المنتهية ولايتها.