Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
إرادة داخلية وخارجية بوجوب أن يبقى التفاهم السياسي يضج بالحياة
حسين زلغوط

اللواء

جهات دولية حضت على إقرار الموازنة ووضع الضرائب لتجنيب انزلاق لبنان نحو المهوار

يعرف القاصي والداني ان نقل وقائع جلسة مناقشة الموازنة العامة، على الهواء مباشرة، شكّل فرصة للنواب لكي يطلوا على ناخبيهم الذين كادوا ينسون ملامح وجوههم كونهم لا يحتكون بهم عن قرب الا في المواسم الانتخابية، وفي حالة نادرة عندما تكون هناك فاجعة أو حفل زفاف يكون حضوره من الضرورات كرصيد يُصرف في الاستحقاق الانتخابي.
وإذا كان البعض من النواب قد استخدم النقل المباشر للجلسة متراساً للقنص السياسي والرسائل الانتخابية، فإن هذا البعض لم يحرّك ساكناً بعد التوقف عن النقل المباشر، وكان شبه غائب خلال مناقشة بنود الموازنة، وكأن الأمر لا يعنيه حيث لم يتلفظ بكلمة واحدة، وهو الذي كان قبل يوم واحد قد اعتلى المنبر وهدد وتوعد بالويل والثبور وعظائم الأمور، وصال وجال في استخدام المفردات الخطابية التي تدغدغ مشاعر الناخبين وهو أقسم بالحفاظ على مالية الدولة ومنع أي أعباء إضافية على عامة النّاس. فكل هذا تبخر وتلاشى في جلسة مناقشة الموازنة والموازنات الملحقة حيث غض الطرف عن تطيير الوفر الذي كانت قد اقترحته لجنة المال والموازنة، كما انه تجاهل مسألة استئجار مبنى في وسط بيروت لمنظمة دولية بـ15 مليار ليرة سنويا يُدفع المبلغ بالكامل من خزينة الدولة التي تئن وتعن، وهو ما حدا بالنائب حسن فضل الله إلى القول «ان مداولات أربعة أشهر في لجنة المال ذهبت ادراج الرياح بفعل التنفيعات والمحاصصة».
وقد عبّر الرئيس بري خير تعبير عن الإرباك الواضح الذي ساد خلال مناقشة البنود المالية حيث طارت نتيجة ذلك أموال وحطت أخرى واختلط الحابل بالنابل، إذ وصف ذلك بـ«الترقيعات»، داعياً إلى جدية أكثر في مناقشة موازنة الـ2018.
وما دامت الموازنة قد أقرّت ووضعت مالية الدولة على المسار الصحيح على حدّ تعبير رئيس الحكومة سعد الحريري بعد انفضاض الجلسة بالأمس، فإن السؤال الكبير الذي يطرح نفسه هو: هل سيقر المجلس الحالي موازنة العام 2018، أم ان حليمة ستعود إلى عادتها القديمة بحيث تعود الحكومة للصرف على القاعدة الاثني عشرية، خصوصا وأن هناك نصا دستوريا يلزم الحكومة بتقديم الموازنة إلى المجلس ومناقشتها واقرارها في مهلة تنتهي في 31 كانون الأول المقبل؟
ليس خافيا على أحد، ان السادة النواب ينصرفون إلى الإعداد لمعاركهم الانتخابية قبل أشهر من موعد الانتخابات، وما دامت هذه الانتخابات ستجري في موعدها مطلع أيّار المقبل بعد تأكيد صارم من قبل أهل الحكم بأن زمن التمديد قد ولّى إلى غير رجعة، لذلك ستكون هناك صعوبة في مناقشة الموازنة في هذه الفترة الا في حال نزل عقل الرحمن على القوى السياسية واتفقوا على إخراج قطع الحساب، في مهلة الشهر التي أعطيت، من عنق الزجاجة، كونه سيكون هناك استحالة في إقرار الموازنة المقبلة ما لم يكن قد تمّ التوصّل إلى تسوية حول قطع الحساب، لأنه من غير الممكن إقرار موازنة من دون ان يسبقها قطع حساب، ويستحيل ان يقطع هذا الأمر من دون تسوية.
وفي اعتقاد مصادر نيابية ان الموازنة العامة للعام المقبل ستقر قبل نهاية العام، وهي تبني حسمها هذا الأمر على استمرار التوافق السياسي القائم حاليا، والذي سيبقى يضج بالحياة إلى حين موعد الانتخابات المقبلة، وربما بعد ذلك، نتيجة وجود إرادة داخلية وخارجية بالحفاظ على هذا التفاهم والنأي به عن أية مشكلة وحمايته برموش العين، كما أن هناك ظرفا إضافيا ملائما لإقرار السلسلة يتمثل في ان مناقشة الموازنة ستصادف في عز الموسم الانتخابي، وسيكون ذلك فرصة للنواب لاستخدام هذا الاستحقاق في معركتهم الانتخابية.
وتلفت المصادر الى ان لبنان تبلغ من جهات خارجية على أكثر من مستوى بأن الوضع المالي والنقدي والاقتصادي في لبنان لم يعد مقبولاً، وأن هذا الأمر - إذا استمر على هذا المنوال - سيضع البلد على شفير الهاوية، ولتجنب الانزلاق باتجاه المهوار لا بدّ من اتخاذ خطوات إصلاحية تبدأ بتجاوز المعطيات التي تحول دون إقرار الموازنة ولا تنتهي بوضع رزمة من الضرائب التي «لا تقتل الذيب ولا تفني الغنم». وهذه الرسائل فهمها جيداً اولياء الأمر ولذلك فإن العمل سينطلق بشكل جدي لبلوغ هدف إقرار الموازنة المقبلة في موعدها الدستوري، وقد لفت وزير المال علي حسن خليل إلى هذه الناحية، في ختام مناقشة الموازنة، بتأكيده على أنه سيتشاور ورئيس الحكومة في إمكانية البدء بتحديد موعد لجلسات مجلس الوزراء لمناقشة موازنة الـ2018 بدءاً من الأسبوع المقبل، وقد تتحدّد مواعيد لذلك أيام الثلاثاء والاربعاء والخميس ما لم يطرأ أي طارئ يحول دون ذلك.

ق، . .

مقالات مختارة

17-01-2018 07:08 - حزب الله بدأ اجتماعات مع حلفائه استعداداً للإنتخابات 17-01-2018 07:06 - المردة يتابع بقلق احياء تحالف الوطني الحر والقوات 17-01-2018 06:53 - في انتظار الأجوبة السعودية 17-01-2018 06:50 - من "التغيير والإصلاح" الى صفوف "القوات اللبنانية"؟ 17-01-2018 06:47 - علاقة الحريري مع الرياض ستفرز تحالفاته المرتقبة 17-01-2018 06:46 - الرئيس عون مارس صلاحياته في دستور ما بعد الطائف 17-01-2018 06:46 - مَن ينتظر مَن "على كوع" الإنتخابات؟ 17-01-2018 06:44 - عهد التميمي تمثل المقاومة ضد الاحتلال 17-01-2018 06:31 - تدني سعر النفط سيف مسلط 17-01-2018 06:29 - تونس بداية "الربيع العربي"... ونهايته!
16-01-2018 06:45 - معركة الحريري لاثبات موقعه السني الاول وضمان رئاسة الحكومة 16-01-2018 06:44 - عن "المعادلات" التي افتقدَت "السلاح" و"الإبراء المستحيل" 16-01-2018 06:42 - اشارات سلبية من بعبدا حول اقتراح بري والحريري «متريث» 16-01-2018 06:41 - تحالفات كسروان في مهب الصوت التفضيلي 16-01-2018 06:37 - "القلعة الشيعية" الإنتخابية 16-01-2018 06:35 - أوروبا أمام إصلاح الإعوجاج أو الوقوع في فخّه 16-01-2018 06:34 - التحقيقات تتواصل في انفجار صيدا "حماس": لن ننجرّ إلى معارك خارجية 16-01-2018 06:32 - مطار القليعات يجذب الصينيِّين: جاهزون لتقديم عرض 16-01-2018 06:20 - "توافق" أميركي ـ أوروبي على الحدّ من نفوذ إيران و"تفاوت" في الأداء 16-01-2018 06:19 - واشنطن لموسكو: لا حل بدوننا! 16-01-2018 06:14 - عون وبري "يخلعان القفازات" في "حربٍ" تجاوزت... "المرسوم" 16-01-2018 06:07 - آخر السيناريوهات.. إقرار التعديلات على قانون الانتخابات مقابل تجميده حتى 2022 15-01-2018 06:56 - التعديلات المقترحة تهدد الانتخابات وتضعها في "مهب الريح"... فحذاري 15-01-2018 06:54 - زحلة أوّلاً 15-01-2018 06:53 - بيئةٌ غيرُ حاضنةٍ للديمقراطيّة 15-01-2018 06:51 - العونيّون يُضحّون بمارونيَّي جبيل لمصلحة كسروان؟ 15-01-2018 06:31 - البيت الأبيض في عهد ترامب 15-01-2018 06:29 - المخدّرات: عنوانٌ واحد لجرائم عدّة... ما سبب "فتح الحرب" عليها اليوم؟ 15-01-2018 06:20 - الزراعة "تحتضر" قبل إنسحاب زعيتر وبعده 15-01-2018 06:17 - إستهداف أحد كوادر "حماس" في صيدا... وتحذير من الخطر الإسرائيلي 15-01-2018 06:15 - العاصفة تهبّ مرّتين: (كاسندرا) ومن ثمّ (HFNT) 15-01-2018 06:06 - في الخطوط الحمر... 15-01-2018 06:04 - من الاستقرار الجزئي إلى البحث عن "تماسك" 14-01-2018 06:46 - الكتائب يعلن مرشحيه مطلع شباط بمهرجان شعبي 14-01-2018 06:29 - رهان الاستحقاق الانتخابي على توافق الرؤساء 14-01-2018 06:28 - فوضى ترامب 14-01-2018 06:26 - لبنان: تعديلات قانون الانتخاب تخل بالمهل المتسلسلة ومطالب القضاة تدفعهم لعدم ترؤس لجان القيد 13-01-2018 07:26 - لا حاجة لتعديل القانون... والتلويح بالطعن لتجنب الاحراج 13-01-2018 07:25 - الخلاف على استحداث الـ«ميغاسنتر» لا يُطيّر الانتخابات 13-01-2018 07:22 - اجواء ايجابية من حزب الله وتيار المستقبل وبري وجنبلاط والتيار الحر وغيرهم 13-01-2018 07:21 - نريد الانتخابات لكننا نريد الحفاظ على لبنان 13-01-2018 07:03 - الخطط الإقتصادية تتهاوى أمام «حائط» السياسة 13-01-2018 07:02 - القدس بين المكانة الإسلاميّة ـ المسيحيّة والعنصرية اليهوديّة 13-01-2018 07:01 - معركة الـ 20 مقعداً مسيحياً في الدوائر الإسلامية 13-01-2018 07:00 - مخاوف جدّية من إهتزاز «التوازنات الداخلية الدقيقة»؟ 13-01-2018 06:58 - «كوكتيل» سياسي في معراب 13-01-2018 06:57 - أزمات متناسلة إلى ما بعد الإنتخابات 12-01-2018 06:56 - مصادر بكركي: للكف عن رمي «النكايات» في سلة القانون 12-01-2018 06:52 - رغبة جنبلاط للائحة توافقية في الشوف وعاليه تصطدم بعراقيل 12-01-2018 06:50 - الرياض «غاضبة» : نصرالله خرق «النأي بالنفس» فلسطينياَ....؟
الطقس