Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
بدأت مسيرة زيادة الأجور للقطاع الخاص: سيف ذو حدين

بدأت المشاورات العملية لرفع الحد الادنى للاجور في القطاع الخاص، وذلك بعد أن انهالت على العاملين في القطاع الاعباء الضريبية دون أي مقابل. ما هو مسار هذا الملف؟ وما هي ردود فعل المعنيين في شأنه؟ خاصة أن المؤسسات والشركات الخاصة تعاني من الوضع الإقتصادي السيئ ولا يمكنها ان تحمل أي زيادة للأجور وكثير منها قد يضطر الى الإقفال وتسريح العاملين.نجح القطاع العام، وبعد سنوات من المطالبة والتحركات، في زيادة اجوره وضمان حقوقه المادية من خلال اقرار سلسلة الرتب والرواتب. لكن قرار منح الحقوق الى موظفي القطاع العام تسبّب باعباء لكل القطاعات جراء الضرائب التي فرضت بهدف تمويل السلسلة.

اليوم، جاء دور القطاع الخاص ليطالب بتصحيح الاجور، بهدف ضمان حقوقه.

في هذا الاطار كشف رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر لـ«الجمهورية انه «من المفترض أن يأخذ هذا الموضوع طريقه الى التنفيذ، وذلك عبر دعوة لجنة المؤشر الى الانعقاد بهدف تحديث الاجور وتصحيحها، ورفع الحد الادنى. وسبق ان تمّ الاتصال بوزير العمل محمد كبارة، للدعوة الى انعقاد اللجنة، المؤلفة من وزير العمل رئيس اللجنة، وممثلين عن الاتحاد العمالي العام، والدولة والهيئات الاقتصادية».

يبدو انعقاد هذه اللجنة قريبا جدًا بحسب الاسمر، الذي لفت الى انه «بهدف عدم وصولنا اليها دون أي تحضير، باشرنا بنوع من الحوار مع المعنيين، وتم التواصل مع العديد من الاطراف، منهم رئيس اتحاد الغرف محمد شقير، رئيس الصناعيين فادي الجميل، وبعض المراجع مثل عدنان القصار، وبعض المسؤولين الرسميين في البلد».

أما عن موقف الهيئات أشار الاسمر الى انه «دائمًا ما كانت الهيئات الاقتصادية ترفض الموضوع في كل مرة كانت تطرح مسألة تصحيح الاجور ورفع الحد الادنى، ولكن اليوم كي لا نكون سلبيين، نرى بعض التقبل لهذه المسألة، اذ هناك مرحلة من المفاوضات بدأت وتحتاج الى وقت، ونأمل أن تكون الامور ايجابية والّا سنلجأ الى حقنا بالنزول الى الشارع». مضيفًا «مثلما مارسنا حقنا بالوصول الى السلسلة، سنلجأ بالطريقة نفسها للوصول الى حقنا بتصحيح الاجور في القطاع الخاص».

وتابع: «يشمل القطاع الخاص نحو 900 ألف عامل، بالتالي التهاون في هذا الموضوع جريمة. من هنا مثلما صححت الاجور في القطاع العام، يجب أن تصحح في القطاع الخاص، وسط نسب مقبولة ترضي العمال في القطاع».

ولفت الاسمر الى ان «الزيادة في القطاع العام، فرضت ضرائب، حُمّلت الى القطاع الخاص، وبالتالي من غير المقبول عدم المبادرة الى تصحيح الامور، من خلال تصحيح الرواتب في القطاع الخاص تراعي الزيادات التي حصلت في القطاع العام، وتراعي نسب الزيادات التي حصلت في القطاع الخاص في السنوات السابقة، والتي لم يستفد منها القطاع العام حينها».

وقال الاسمر أن «جميع الزيادات في القطاعين العام والخاص، ستؤثر ايجابًا على البلد، حيث ان هذه الاموال ستضخ في الاسواق، وستساهم في اعادة استنهاض الاسواق. صحيح أن هناك بعض القطاعات تعاني من الركود ولكن القطاعات الاخرى لا تعاني من الركود، كما أن القطاع الفندقي والسياحي في لبنان بلغت مداخليه نحو الـ4 مليار دولار أميركي، وذلك بحسب اعترافات المعنيين».

في الختام، تطرق الاسمر الى ان «بعض القطاعات تلجأ الى الاستعانة بالعمال الاجانب بدافع التوفير خصوصًا القطاعات الاساسية في البلد، وهذا شيء غير مقبول، ومن هنا نطالب بتفعيل الرقابة من قبل المؤسسات والهيئات الرقابية».

موقف الهيئات

بدوره، أشار رئيس اتحاد الغرف اللبنانية محمد شقير الى «الجمهورية» بأن «موقفه من هذا الموضوع واضح. حيث انه تم الاتفاق عام 2011 قبل تصحيح الاجور في المرة الاخيرة، على أن يزاد الحد الادنى للاجور كل سنة، وذلك بحسب لجنة المؤشر، اذ انها تصدر كل عام. هذه السنة لم تصدر بعد على الرغم من أننا طالبنا بأن تعقد اللجنة سنويا، وتزاد الاجور وفق مؤشر الاسعار.

من هنا عام 2011 تم الاتفاق والوعد من قبل رئيس مجلس النواب نبيه برّي حينها، بعدم تدخل الحكومة في مسألة الشطور، اذ هذه المسألة يتم الاتفاق عليها بين الموظف وصاحب المؤسسة. علمًا أن في الخارج ممنوع على الدولة التدخل في موضوع الشطور».

تابع: «من هنا نحن اليوم مستعدون الى معرفة نسبة التضخم منذ عام 2012 ولغاية نهاية عام 2017 وبناء عليه تتم زيادة هذه النسبة على الحد الادنى، ولكن ينبغي عدم التدخل في موضوع الشطور».

ختم: «الوضع الاقتصادي لا يحتمل ولا المؤسسات تتحمل خصوصًا مع موضوع النزوح السوري، اذ نحن خائفون من استبدال العامل اللبناني بالعامل السوري، ولكن في حال هم مصرون نحن معهم، ولكن ضمن الآلية التي سبق وقلتها».

الجمهورية 

ق، . .

أخبار محليّة

23-11-2017 07:11 - تريث الحريري باستقالته... لم يأت ابن ساعته 23-11-2017 07:09 - هذا ما سيوضحه الحريري اليوم في اجتماع "المستقبل" 23-11-2017 07:07 - جنبلاط: الاحوال التي تمر بها البلاد تتطلب حلولاً استثنائية 23-11-2017 06:56 - هكذا ضغطت واشنطن على الرياض لإطلاق الحريري 23-11-2017 06:47 - الحريري علّق استقالته على حوار "الفرصة الأخيرة" ورمى الكرة بملعب عون 23-11-2017 06:45 - الحريري علّق استقالته وفتَح الباب أمام تسوية... مشروطة 23-11-2017 06:42 - الحريري يحيط نفسه بإجراءات أمنية مشددة 23-11-2017 06:39 - انتعاش اقتصادي وارتفاع السندات الدولارية بعد تريث الحريري في الاستقالة 23-11-2017 06:37 - ايلي محفوض: الكرة حالياً في ملعب إيران والضغط سيتركز عليها 23-11-2017 06:33 - مصادر تيار المستقبل: التريث في تقديم الاستقالة يعني تعليقها
23-11-2017 06:29 - عماد الحوت: أخشى من دخول لبنان في مرحلة تصريف أعمال طويلة الأمد 23-11-2017 06:27 - مصطفى علوش: لا خيار أمام القوى السيادية سوى إحياء قوى 14 آذار 22-11-2017 22:42 - علوش: وجود عون في سدّة الرئاسة هو فرصة لوضع استراتيجية لسلاح حزب الله 22-11-2017 22:05 - الخارجية الاميركية ترحب بعودة الحريري الى لبنان 22-11-2017 22:04 - بو عاصي: للنأي بالنفس وإلى تحييد لبنان عن الصراعات الإقليمية 22-11-2017 21:27 - دبلوماسي رفيع في مجلس الامن: يبدو أن الحريري كان محتجزاً في السعودية 22-11-2017 21:17 - غطاس خوري: هناك قناعة ان الحريري ضمانة وضرورة لجميع الفرقاء 22-11-2017 21:15 - أدرعي للبنانيين: لا تسمحوا لإيران ان تمنعكم من الاحتفال بالاستقلال 22-11-2017 21:07 - ما حقيقة حضور عناصر من التحري الى منزل مارسيل غانم؟ 22-11-2017 20:53 - سعيد: لمن يهمه أنا ضد سلاح ايران في لبنان.. وسنلتقي 22-11-2017 20:34 - ثلوج في جرود الهرمل اعتبارا من ارتفاع 1800 متر 22-11-2017 20:25 - جريح في اشكال فردي في منطقة تعمير عين الحلوة 22-11-2017 20:23 - قدامى القوات: عودة الحريري عن الإستقالة ستعيد إلى البلد استقراره 22-11-2017 20:16 - الحريري من عين التينة: النأي بالنفس يجب ان يكون على الجميع 22-11-2017 19:39 - مسيرة واحتفال بعيدي العلم والاستقلال في جديدة مرجعيون والقليعة 22-11-2017 19:35 - بيرنل داهلر كاردل منسقة خاصة للأمم المتحدة في لبنان خلفاً لكاغ 22-11-2017 19:15 - لقاء بين الحريري وبري في عين التينة 22-11-2017 19:13 - قائد الجيش عرض مع وفد وزارة الدفاع الاسبانية العلاقات بين الجيشين 22-11-2017 19:11 - دريان: قرار الحريري بالتريث خطوة نحو الأمام في الحوار بين اللبنانيين 22-11-2017 18:59 - الحريري من دار الفتوى: مصلحة لبنان هي الاهم والنأي بالنفس هو الاساس 22-11-2017 17:53 - بالصور: الثلوج غطت مرتفعات منطقة اهدن وجرود الضنية 22-11-2017 17:45 - عون في كتيب الجيش بمناسبة الاستقلال: انتم صمام الأمان ومصدر الإطمئنان 22-11-2017 16:17 - مكتب الشباب والطلاب في المردة هنأ اللبنانيين بالاستقلال 22-11-2017 16:12 - هاشم: لمزيد من التعاون والارتقاء بعلاقات برلماناتنا وشعوبنا نحو الأفضل 22-11-2017 16:00 - بالصور: لفتة تضامنية من نواب في البرلمان الأوروبي مع لبنان بذكرى استقلاله 22-11-2017 15:52 - كيدانيان وضع اكليلا على نصب سعيد فخر الدين في عين عنوب 22-11-2017 15:45 - ميقاتي: فرصة لمراجعة المواقف والتلاقي على ما يحمي لبنان ‎ 22-11-2017 15:43 - احتفال ومسيرة في طرابلس في ذكرى الاستقلال 22-11-2017 15:41 - رئيس الجمهورية وبري والحريري تقبلوا التهاني بعيد الاستقلال 22-11-2017 15:38 - عناق الحريري وعون يجتاح مواقع التواصل الإجتماعي 22-11-2017 15:38 - قائد الجيش يضع اكليلاً من الزهر على نصب شهداء الجيش في وزارة الدفاع 22-11-2017 15:13 - سرقوا محلاً للخليوي في بعلبك.. وهذه التفاصيل! 22-11-2017 15:05 - أرسلان هنأ الحريري: كنت بارعا في الفصل بين الأمنيات والقناعات الشخصية 22-11-2017 14:54 - بو عاصي: لنحصن الاستقلال بالتفافنا حول الدولة 22-11-2017 14:38 - راغب في قلب الحدث دائماً 22-11-2017 14:29 - حبيش: موقف الحريري من قصر بعبدا يستحق التوقف عنده 22-11-2017 14:21 - الحريري للحشود أمام بيت الوسط: أنا باقٍ معكم وسأكمل معكم 22-11-2017 13:54 - الراعي التقى السفيرة الاميركية لدى الكرسي الرسولي في روما 22-11-2017 13:51 - سكاف: لبنان لن ينصاع الى اي رأي او قرار يدفعه باتجاه فتنة داخلية 22-11-2017 13:33 - 4 إصابات بحادث سير في طرابلس
الطقس