2018 | 22:11 أيلول 23 الأحد
الجيش الإسرائيلي: طائراتنا كانت داخل المجال الجوي الإسرائيلي وقت الضربة السورية على الطائرة الروسية | الخارجية العمانية: مسقط تدين الهجوم في الاهواز بإيران وتؤكّد رفضها لكل اشكال الإرهاب والعنف في أي زمان ومكان | جنبلاط: الى وزير الطاقة السيد سيزار ابي خليل ان اشارتي الى كلام النائب ياسين جابر ليست من باب الحقد كما تقولون بل من باب الحرص على المصلحة العامة كما قصد جابر | "سكاي نيوز": المقاومة اليمنية تسقط طائرة بدون طيار أطلقتها الحوثيون بغرض استهداف مستشفى في مديرية الدريهمي | السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة ترفض الاتهامات الإيرانية بشأن تورط واشنطن في الهجوم على العرض العسكري في الأحواز | ليبرمان: عملياتنا في سوريا مستمرة رغم سقوط طائرة إيل 20 الروسية | كانتون سويسري يصوت بغالبية ساحقة على منع البرقع | الحزب الوطني الكردستاني في العراق يرشح فؤاد حسين القيادي في الحزب لمنصب رئيس الجمهورية | الحرس الثوري الإيراني يتوعد بانتقام "مميت لا ينسى" من منفذي الهجوم على العرض العسكري | مصر تلغي الرسوم الجمركية على السيارات الأوروبية الشهر المقبل | طوني فرنجيه: العهود الناجحة لا تقاس بما نالته من وزراء بل بماذا قدمت للبنان واللبنانيون لم يعد باستطاعتهم التحمل وجزء منهم كان يعلّق آمالاً على هذا العهد | "سكاي نيوز": محكمة مصرية تقضي بالسجن المؤبد بحق مرشد تنظيم الإخوان و 64 آخرين بتهمة القيام بأعمال قتل وعنف في محافظة المنيا عام 2013 |

"رسائل لموبايل عامري بعد مقتله تسببت بإنذار من عمل إرهابي"

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 20 تشرين الأول 2017 - 21:31 -

ذكرت تقرير إعلامي أن رسائل وردت إلى هاتف منفذ اعتداء برلين بعد مقتله تسببت بحدوث إنذار خشية من وقوع اعتداءات إرهابية. وحسب التقرير جعلت أحد تلك الرسائل السلطات الألمانية تفكر في إلغاء "كرنفال الثقافات العالمية" في برلين.ذكرت مجلة "فوكس" الألمانية اليوم الجمعة (20 تشرين الأول/أكتوبر 2017) أن رسائل وردت إلى هاتف منفذ اعتداء برلين، أنيس عامري، دفعت بالسلطات الأمنية في ألمانيا للاستنفار واستنفار أجهزة أمنية في بلدان أخرى من ضمنها بريطانيا والولايات المتحدة. وأضافت المجلة أن الرسائل وردت من السودان وورد فيها أن "الأخوة في بلجيكا مستعدون". كما تحدثت رسالة ثانية عن "حفل عرس كبير" الأمر الذي جعل السلطات الألمانية تفكر في إلغاء "كرنفال الثقافات العالمية" في برلين. وتابعت المجلة أنه اتضح فيما بعد أن الرقم يعود لمخبر للشرطة الإسبانية وأنه كان يريد تحريض إسلامويين محتملين على إجابته. ولكن السؤال الذي طرح نفسه هو هل كان يعرف المخبر أن الرقم يعود لعامري. وإذا كان الجواب بالإيجاب برز سؤال آخر: هل كان يعرف المخبر بعزم عامري على تنفيذ الاعتداء، والكلام دائماً للمجلة الألمانية. ويشار إلى أنه يوم أمس ذكر تقرير في محطة "ايه آر دي" (ARD) الألمانية العامة أن مخبراً سرياً للشرطة الألمانية يواجه اتهامات بتحريض وتشجيع المتطرفين الإسلامويين على ارتكاب أعمال إرهابية في ألمانيا بدلاً من السفر للجهاد في سوريا.  خ.س/و.ب (أ ف ب، DW)