2018 | 07:15 كانون الأول 13 الخميس
شرطي مصري يقتل اثنين من الاقباط في المنيا إثر خلاف | القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا للاشتباه بإطلاقه النار على إسرائيليين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: بعد هذا التصويت علينا أن نكمل مشوار اتفاق "بريكست" | وليد جنبلاط: الاعتداء الارهابي في ستراسبورغ قد يفجر حملة عنصرية في فرنسا واوروبا | زعيم المعارضة البريطانية: نتائج اقتراع حجب الثقة عن ماي ليس مهما بالنسبة للبريطانيين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تنجو من اقتراع سحب الثقة داخل حزب المحافظين | منسق أميركا لمكافحة الإرهاب نايثان سايلز: تلقى حزب الله في الماضي حوالي 700 مليون دولار في السنة وهذا مبلغ هائل من المال كان يجب أن يذهب إلى الشعب الإيراني | مجلس الشيوخ الأميركي يتحدى ترامب ويدعم قرارًا لإنهاء الدعم الأميركي للتحالف بقيادة السعودية في حرب اليمن | طرفا النزاع في اليمن يتفقان على استئناف تصدير النفط والغاز | الحريري: مررنا في لبنان بظروف صعبة ولكننا قمنا بإنجازات وأنا مصمم على تشكيل حكومة وحدة وطنية والخلافات طبيعية | الحريري: صحيح أنّ الحكومة تأخذ وقتًا ولكن في بعض الديمقراطيات يحصل ذلك وسنكمل عملنا | الحريري من السفارة اللبنانية في لندن: الفكرة من المنتدى في لندن هو استكمال لتنفيذ مؤتمر سيدر وهناك الكثير من الامور التي يجب ان نحلها في لبنان |

شهادة اللغة الفرنسية DELF إلى ضباط في قوى الأمن والأمن العام والجمارك والاطفاء

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 20 تشرين الأول 2017 - 13:04 -

أقيم احتفال اليوم في أكاديمية قوى الامن الداخلي في عرمون، لمناسبة تسليم شهادات دراسة اللغة الفرنسية للضباط من قوى الأمن، في حضور سفير فرنسا برونو فوشيه، وممثلين عن قوى الأمن الداخلي، والأمن العام ولواء الإطفاء في بيروت، وملحق الأمن الداخلي لدى السفارة الفرنسية ومديرة المركز الفرنسي الثقافي.

وتسلم تسعة وعشرون عضوا من قوى الأمن الداخلي، وستة من الامن العام وخمسة من رجال الإطفاء في بيروت على شهادة " DELF " المعترف بها دوليا.

وأكد السفير في كلمته "أن قوات الأمن الفرنسية واللبنانية تحافظ على علاقات الصداقة والثقة المثالية بفضل اللغة الفرنسية التي تتشاطرها، وهي لغة تسهل التبادلات التشغيلية والتقنية، لا سيما في المجالات الحساسة".

وقال:" الدليل على ذلك هو مئات من الإجراءات التعاونية التي نفذت في عام 2017 في مجال الأمن الداخلي والحماية المدنية لصالح قوى الامن الداخلي والامن العام والدفاع المدني ولواء الاطفاء وامن المطار".

أعلن فوشيه أيضا "أن العام 2018 سيشهد زيادة التبادلات الثنائية حول خمسة مداميك: مكافحة الإرهاب ومكافحة الجريمة المنظمة والجرائم الإلكترونية، ودعم سلامة وأمن المطار، ودعم تدريب قوى الامن الداخلي ونشر الفرنكوفونية، ودعم الدفاع المدني، ورجال الاطفاء في بيروت، وخلايا إدارة الأزمة في السراي الكبير".