2018 | 04:06 كانون الأول 12 الأربعاء
ارتفاع حصيلة هجوم ستراسبورغ إلى أربعة قتلى | سكاي نيوز: تبادل لإطلاق النار بين الشرطة الفرنسية ومنفذ هجوم ستراسبورغ | وزير الداخلية الفرنسي: منفذ هجوم ستراسبورغ معروف للسلطات بسوابق إجرامية | ارتفاع عدد ضحايا إطلاق نار مدينة ستراسبورغ إلى قتيلين و11 جريحاً | إغلاق مبنى البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ بعد حادثة إطلاق النار | تشكيل فريق لمتابعة تطورات حادث ستراسبورغ يضم وزيري الداخلية وشؤون الأمن | "سكاي نيوز": ماكرون ينهي اجتماعا مع أعضاء حزبه لمتابعة تطورات حادث إطلاق النار في ستراسبورغ | ارتفاع حصيلة ضحايا اطلاق النار في ستراسبورغ الى قتيل و6 جرحى وفرار مطلق النار | وسائل اعلام فرنسية: حادث اطلاق النار وقع بالقرب من سوق الميلاد في ستراسبورغ الذي يجتذب ملايين السياح كل عام | بلدية ستراسبورغ الفرنسية تطالب سكان المدينة بالبقاء في بيوتهم | إدارة الإطفاء الفرنسية: مقتل شخص وإصابة ثلاثة في إطلاق النار في ستراسبورغ | الشرطة الفرنسية: جرحى في إطلاق نار وسط مدينة ستراسبورغ |

بوتن: خصوم ترامب يحاولون عرقلة أجندته السياسية

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 20 تشرين الأول 2017 - 08:04 -

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتن إن موسكو ما زالت منفتحة على التعاون مع واشنطن حتى على الرغم من أن الخصوم السياسيين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يحاولون منعه من تحقيق وعود حملته الانتخابية.

ردا على سؤال خلال منتدى خبراء السياسة الخارجية حول ما إذا كانت روسيا تشعر بالضجر إزاء عدم القدرة على التنبؤ بتحركات ترامب، قال بوتن إن الأمر مرتبط بـ"مقاومة قوية داخل البلاد".

وفي معرض تصريحاته بمنتدى فالداي في سوتشي، قال بوتن إن الخصوم السياسيين لترامب "لا يسمحون له بإنجاز أي برامج أو خطط لحملته الانتخابية".

وأكد بوتن أن ترامب حقق فوزا نزيها بفضل مواهبه، مضيفا أن قلة احترام ترامب وناخبيه من جانب خصومه "عنصر يبعث على الأسى في النظام السياسي الأميركي".

في الوقت نفسه، أضاف بوتن أن روسيا تعتزم البقاء منفتحة على التعاون مع الولايات المتحدة.

وقال بوتن إن "حملة مناهضة لروسيا غير مسبوقة انطلقت في الولايات المتحدة ... بعد خسارة الانتخابات أمام ترامب، ألقوا باللوم كله على روسيا، وانخرطوا في هيستريا مضطربة مناهضة لروسيا".

وحذر بوتن من أن روسيا سوف "ترد بالمثل وفي التو" إذا ما فرضت واشنطن قيودا على شبكة تلفزيون "روسيا اليوم" ووكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك" واللتين تمولهما الحكومة الروسية.