2018 | 03:38 حزيران 19 الثلاثاء
نقولا تويني للـ"ام تي في": تحركت فور علمي بموضوع تهريب البنزين والقيادات الامنية تصرّفت بشكل سريع | وكالة عالمية عن مسؤول اميركي: واشنطن "لديها أسباب تدفعها للاعتقاد" بأن إسرائيل هي التي قصفت بلدة الهري في شرق سوريا | جريح نتيجة اصطدام سيارة بعمود كهرباء على طريق وادي السلوقي قضاء مرجعيون | دورية للجيش أوقفت السوري ع. ح. على طريق رياق بعلبك في محلة الحلانية كان يستقل سيارة زجاجها داكن وأحيل إلى الجهة المختصة | رئيسة المركز التربوي نبهت مرشحي الشهادات الرسمية وأهاليهم من خطورة الإتصال بهم من رقم خارجي عبر وسائط التواصل الإجتماعي | فوز إنكلترا على تونس بنتيحة 2-1 ضمن المجموعة السابعة من الدور الاول | زاسبكين: نعتبر عودة النازحين احدى الاولويات والمطلوب التنسيق والتعامل بين سوريا ولبنان لتنظيم العودة | الوكالة الوطنية: إصابة عنصر من القوة الامنية في مخيم البداوي خلال معالجته إشكالا وتوقيف الجاني | قاطيشا ردا على درغام: ما قام به وزير الصحة توزيع عادل وشفاف بين مستشفيات عكار من دون أن يخفض مجمل السقف المالي لا بل زاده | شرطة السويد: إطلاق النار في مالمو لا علاقة له بالإرهاب | الشرطة السويدية: 4 جرحى على الأقل جراء إطلاق نار في مركز مدينة مالمو السويدية | انتهاء الشوط الاول من مباراة تونس وإنكلترا بالتعادل الايجابي 1 - 1 |

واشنطن تطالب الحكومة الفلسطينية القادمة بالاعتراف بإسرائيل ونبذ العنف

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 19 تشرين الأول 2017 - 17:35 -

في أول رد فعل أميركي واضح على اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، واشنطن تطالب أي حكومة وحدة فلسطينية الاعتراف بإسرائيل ونزع سلاح حماس. وحماس تعتبر ذلك "تدخلا سافرا" في الشأن الفلسطيني.شدد مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات اليوم الخميس (19 أكتوبر/تشرين لأول)، على وجوب أن تتعهد حكومة الوحدة الفلسطينية التي يمكن أن تشكلها حركتا فتح وحماس بنبذ العنف وأن تعترف بإسرائيل.

 

وصرح غرينبلات في بيان "الولايات المتحدة تؤكد من جديد أهمية التقيد بمبادئ اللجنة الرباعية (للشرق الأوسط) ألا وهي أن أي حكومة فلسطينية يجب أن تلتزم التزاما لا لبس فيه بنبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل وقبول الاتفاقات والالتزامات السابقة الموقعة بين الطرفين، بما في ذلك نزع سلاح الإرهابيين والالتزام بالمفاوضات السلمية".

 

وأضاف غرينبلات في بيان نشرته القنصلية الأميركية في القدس أنه "إذا كانت حماس معنية بأي دور في حكومة فلسطينية، فيجب عليها أن تقبل هذه المتطلبات الأساسية".

 

ويعد هذا أول رد فعل واضح من قبل الإدارة الأميركية على اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي وقع الأسبوع الماضي في القاهرة بين حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركة حماس بهدف وضع حد للانقسام الفلسطيني المستمر منذ أكثر من عشر سنوات

 

في المقابل، علّقت، حركة حماس على مطالب مبعوث جيسون غرينبلات باعتبارها "تدخلا سافرا" بالشأن الفلسطيني. وذلك وفق تصريحات أدلى بها القيادي في الحركة باسم نعيم، لوكالة فرانس برس، مضيفا "أنه من حق شعبنا أن يختار حكومته حسب مصالحه الاستراتيجية العليا". وتابع أن بيان غرينبلات جاء بـ"ضغط من الحكومة اليمينية في إسرائيل".و.ب/ع.ج.م (أ ف ب، د ب أ)