2018 | 21:18 كانون الأول 13 الخميس
الخارجية الأميركية: رغم المخاوف من نشاط روسيا المزعزع للإستقرار فإن أميركا تسعى لتسهيل تبادل المعلومات لحماية شعبها ضد الهجمات الإرهابية | "الأناضول": الجيش التركي يدمر ملاجئ وأنفاق ومستودعات لـ"حزب العمال الكردستاني" في عملية جوية على مواقع المنظمة بمنطقة سنجار شمالي العراق | السيناتور الجمهوري بوب كوركر يقدم مشروع قرار لمجلس الشيوخ يحمل #ولي_العهد السعودي مسؤولية قتل خاشقجي | مستوطنون يتجمعون شرق رام الله ويطالبون بإعدام الرئيس محمود عباس | عدد من الديموقراطيين والجمهوريين يدعمون مشروع القرار الذي يدعو أيضا إلى حل سلمي للأزمة في اليمن | فرزلي للـ"أم تي في": لا أحد يريد كسر الرئيس الحريري إطلاقا وهذا الكلام مضر ولا يحقق المصلحة العليا للبلاد | معلومات الـ"ال بي سي": القضاء أقفل فروع الجامعات التي حصل فيها التزوير في الشهادات ووزارة التربية لم تحرك ساكنا حتى اللحظة | فرزلي للـ"أم تي في": هل المطلوب أن يقول السنة المستقلون أنهم ليسوا موجودين ولا يريدون أن يتمثلوا؟ | الاتحاد الأوروبي يجدد العقوبات الاقتصادية على روسيا | "ال بي سي": مراوحة في الاجواء غير المتفائلة والعقدة ما زالت عدم توزير سنة 8 آذار والتطور الوحيد في هذا الملف انتظار الرئيس عون عودة الحريري لجوجلة الافكار | مصادر مطلعة لـ"المنار": نقاشات الحريري- باسيل لحظت التواصل مع النواب السنّة الستة وإن لم يكن بموعد مباشر بين الحريري واللقاء التشاوري | مصادر مطلعة لـ"المنار": ما توصل اليه الحريري وباسيل هو بمثابة انطلاقة جديدة قد تعرف نتائجها خلال اليومين المقبلين فإما تبشّر بولادة حكومية قبل الميلاد أو تفشل كمساعي الاشهر الماضية |

مقتل عصام زهر الدين... بعبوات داعش أم برصاص النظام؟

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 19 تشرين الأول 2017 - 11:12 -

شكك ناشطون وإعلاميون معارضون في سوريا بالرواية الرسمية للنظام بشأن ظروف مقتل العميد الركن عصام زهر الدين الذي تحدثت وسائل إعلام سورية عن قيادته لعمليات النظام ضد تنظيم الدولة في محافظة دير الزور.

وأثار زهر الدين جدلا واسعا في وسائل الإعلام على خلفية أدواره في الحرب السورية ومواقفه التي كان من أبرزها تهدديه في تسجيل مصور اللاجئين السوريين بالقتل إذا عادوا إلى بلادهم، فيما اشتهر بالتقاطه صورا مع جثث قتلى المعارضة بعد أن يقوم بتشويهها وتعليقها.

وبينما تقول الرواية الرسمية للنظام السوري إن زهر الدين قتل بانفجار لغم أرضي في حي "حويجة صكر" بمدينة دير الزور، تداول ناشطون وإعلاميون سوريون رواية متعددة تخالف رواية النظام، وتثير شكوكا حول حقيقة ما جرى.

أبزر تلك الروايات، ساقتها وسائل إعلام تابعة للمعارضة السوري من بينها شبكة "فرات بوست"، التي نقلت عن مصادر في المستشفى العسكري بدير الزور ومصدر من قوات النظام قولها إن زهر الدين "لم يقتل بانفجار لغم أرضي بسيارته بل قتل قنصا في حي هرابش شرق المدينة".

وأيد هذه الرواية إعلاميون سوريون معرفون في مقدمتهم مقدم برنامج الاتجاه المعاكس بقناة الجزيرة القطرية فيصل القاسم، الذي وصف في تغريدة على حسابه في "تويتر" حادثة مقتل زهر الدين بـ"اللعبة المكشوفة".
فيما علق المعارض السوري ماهر شرف الدين على الحادثة بالقول في حسابه على "تويتر": "صنم من تمر...أكلوه"، وهو ما ذهب إليه أيضا الناشط الإعلامي هادي العبد الله الذي قال إن "ضباط الأسد وشبيحته يعلمون في قرارة أنفسهم أن نظام الأسد هو من قتل زهر الدين بوضع لغم في سيارته".

في المقابل نعت المواقع الإخبارية المؤيدة للنظام السوري زهر الدين، ووصفوه بـ"الشهيد"، مؤكدين رواية النظام في مقتله، و"ليس كما روج إعلام المعارضة ومؤيدوها".

الإعلامي اللبناني المؤيد للنظام السوري حسين مرتضى نعى زهر الدين ووصفه بـ"الشهيد"، ونشر عدة صور جمعته به، فيما نشر حساب قناة الميادين المؤيدة للنظام على "تويتر"، خبرا لمقتله ووصفه بـ"الشهيد".
يذكر أن عصام زهر الدين (55 عاما) من الطائفة الدرزية، ويتحدر من محافظة السويداء، وتتهمه المعارضة السورية بارتكاب أكثر من مجزرة، منها مجزرة منطقة "مسرابا" التابعة لريف دمشق، عام 2012، حيث قام العميد بتصفيات ميدانية لبعض عناصر المعارضة السورية في المنطقة، فيما وضع الاتحاد الأوروبي اسمه على قوائم العقوبات.

"عربي 21"