2018 | 10:24 حزيران 22 الجمعة
مريض في مستشفى اوتيل ديو بحاجة ماسة الى بلاكيت دم من فئة O- للتبرع الاتصال على الرقم: 03654347 | وصول الرئيس عون إلى بلدة العطشانة لافتتاح المقر البطريركي الجديد للكنيسة السريانية الأرثوذكسية | الشرطة البريطانية تعلن اعتقال الرجل الذي زعم حمل قنبلة في إحدى محطات مترو لندن | حركة المرور كثيفة من الكرنتينا باتجاه الدورة وصولاً إلى جل الديب | الشرطة البريطانية: إخلاء محطة تشيرينغ كروس للقطارات بعد تقارير عن وجود رجل يدّعي أنّ بحوزته قنبلة | "سكاي نيوز": قتلى من الحوثيين في غارات للتحالف العربي استهدفت تعزيزات عسكرية للحوثيين كانت في طريقها إلى جبهات الساحل الغربي | وزراء مالية منطقة اليورو يوافقون على شروط خروج اليونان من برنامج مساعدات الإنقاذ الثالث في آب المقبل | إحصاءات "التحكم المروري": قتيل و 21 جريحاً في 17 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | عدنان منصور لـ"صوت لبنان (93.3)": ميركل بحثت قضية النزوح السوري وأكدت دعم بلادها الدائم للبنان وأعطت دفعة معنوية له | حركة المرور كثيفة من قصقص باتجاه بشارة الخوري | قوى الامن: ضبط 834 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ امس وتوقيف 164 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار | محكمة في اسطنبول تأمر بمواصلة احتجاز مدير منظمة العفو الدولية في تركيا المسجون منذ أكثر من عام بتهمة الانتماء الى منظمة إرهابية على الرغم من الاحتجاجات |

مارون الخولي: التنقيب عن النفط والغاز محطة تاريخية للبنان

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 18 تشرين الأول 2017 - 13:13 -

اكد رئيس "اتحاد نقابات العاملين في قطاع الغاز والتنقيب"، مارون الخولي بأن نتائج جولة التراخيص الاولى للتنقيب عن الغاز والنفط في لبنان والتي رست على اتحاد اقتصادي يضم "توتال" الفرنسية، "وايني" الايطالية "ونوفاتيك" الروسية، يعتبر محطة تاريخية للبنان، ستحوله من بلد مستهلك للنفط والغاز الى بلدا منتجا لهذه المواد الحيوية والاستراتيجية" .

ورأى "أن دخول هذا التحالف الاوروبي النفطي ذات الخبرة الدولية الواسعة في التطوير والتنقيب عن النفط والغاز يشكل مكسبا مهما لمستقبل التنقيب في لبنان بحيث سيكون لهذا التحالف تأثيرا اساسيا في جذب الشركات النفطية العالمية في دورات التراخيص اللاحقة".

واعتبر الخولي "بأن مسيرة التنقيب عن الغاز والنفط في لبنان بدأت بشكل عملي، ولكنه في المقابل، فأن المنظومة التشريعية المتعلقة بالأنشطة البترولية لم تكتمل بعد، وبالتالي، على المجلس النيابي ان يستكمل هذه المنظومة، خصوصا "على صعيد انشاء شركة نفط وطنية لتتعاون مع هذه الشركات العالمية في إطار علاقة تعاقدية، تضمن لها صيانة سيادتها الوطنية، وحقوق ملكية البترول والغاز المكتشف، والمشاركة الفعلية في استثمار هذه الثروات، وبشكل يؤمن تدريب الكوادر الوطنية والرقابة الفعلية من الداخل، على الأنشطة البترولية، كما على المجلس الاسراع في اصدار قانون تعزيز الشفافية في قطاع البترول لابعاد الفساد وتأمين الشفافية في هذا القطاع ما يعطي الأمل للناس بان هذه الثروة الوطنية ستطال الجميع، وستحقق طموحات اللبنانيين في الفائدة الاقتصادية المرجوة منها".

وختم:" على الدولة اقتناص هذه الفرصة التاريخية عبر ادارة هذا القطاع بشكل مسؤول وجدي بعيدا عن التجاذب السياسي، خصوصا "في هذه المرحلة الحرجة سياسيا واقتصاديا حتى لا يفقد لبنان فرصته الاخيرة في انتاج موارده الطبيعية".