2018 | 14:45 أيلول 20 الخميس
مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا: تركيا وروسيا أبلغتا الأمم المتحدة أن العمل على تفاصيل اتفاق إدلب ما زال جاريا | السويد: انفجار في قاعة محاذية للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في منطقة جينيتا بسودرتاليا جنوب ستوكهلوم | جنبلاط: اذا كانت الجغرافية السياسية تحكم العلاقة اللبنانية السورية الا ان موقفنا من النظام لم ولن يتغير لذلك امانع ان يزور وزراء الحزب واللقاء الديمقراطي سوريا | السيد نصرالله: نقاط ضعف "العدو الصهيوني" أصبحت كثيرة وهو يعلم أن لدينا نقاط قوة كثيرة نمتلكها واذا خاض حربا على لبنان فسيواجه مصيرا لن يتوقعه | السيد نصر الله: من واجبنا اليوم أن نقف إلى جانب ايران حيث ستدخل بعد اسابيع قليلة الى استحقاق بدء تنفيذ العقوبات الاميركية عليها | السيد نصرالله: نجدد التزامنا بقضية القدس ووقوفنا الى جانب الفلسطينيين ودعمهم ومساندتهم للحصول على حقوقهم المشروعة | وسائل إعلام إسرائيلية: إسرائيل تعلن تعزيز الحماية حول منشآتها النووية في إجراء غير مألوف | عناوين الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس 20 أيلول 2018 | المبادرة الروسية معلّقة... هنا تكمن العلّة! | قمّة عالميّة إسلاميّة ـ مسيحيّة في لبنان 2019 | سيناريوهات حكوميّة وهميّة في الطريق إلى شارع الفتنة؟! | موازنة 2018 مُرشّحة للتضخّم |

افتتاح المؤتمر العام للحزب الشيوعي الصيني لتجديد ولاية الرئيس شي

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 18 تشرين الأول 2017 - 07:51 -

افتتح الحزب الشيوعي الصيني اليوم في بكين، مؤتمره العام التاسع عشر، في حدث يتكرر مرة كل خمس سنوات ويفترض ان يحصل خلاله الرئيس شي جينبينغ على ولاية ثانية لمدة خمس سنوات على رأس اكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان.

وعلى وقع تصفيق مندوبي الحزب ال2300، دخل الرئيس الصيني مبتسما القاعة الضخمة للمؤتمر محاطا بسلفيه جيانغ زيمين وهو جنتاو، في صورة تجسد وحدة الادارة.

ودعا الرئيس الصيني شي جينبينغ امام المؤتمر العام الى "التصدي بكل حزم لأي أقوال او افعال من شأنها ان تقوض سلطة الحزب والنظام الاشتراكي".

وقال: "علينا ان نتصدى بكل حزم لاي عمل من شأنه أن يضر بمصالح الشعب او ان يباعد بين الحزب والشعب".

وأكد ان "اقتصاد بلاده لن يغلق ابوابه امام العالم، بل على العكس من ذلك سينفتح اكثر"، واعدا "بمعاملة الشركات الاجنبية بإنصاف".

وقال :"إن النظام سيحمي الحقوق والمصالح المشروعة للمستثمرين الأجانب، وكل الشركات الأجنبية المسجلة في الصين ستعامل على قدم المساواة وبإنصاف"، وذلك في الوقت الذي تواجه فيه بكين اتهامات من قبل شركائها التجاريين بانها تعتمد سياسات تمييزية بحق الشركات الاجنبية.