2018 | 11:46 نيسان 25 الأربعاء
المجلس الدستوري يعقد جلسة قبل ظهر غد للنظر في الطعن الذي تقدم به النائب سامي الجميل بالمادة 49 في قانون الموازنة | "قوى الأمن": مفرزة استقصاء بيروت توقف 30 شخصاً بجرائم مختلفة وتضبط 28 سيارة و27 دراجة آلية مخالفة | "الميادين": القوات المسلحة اليمنية تدعو المواطنيين السعوديين إلى الابتعاد عن الوزارات والمقرات الحكومية | رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المشاط يؤدي اليمين الدستورية أمام رئيس وأعضاء مجلس النواب | فؤاد أيوب: هل يجوز ان يحصل كل الناس على حقوقهم والاستاذ الجامعي لا؟ وأنا أقول لهم مطلبكم مطلب حق ولن يلحق اي ضرر بالطلاب | اختتام الجلسة الافتتاحية لمؤتمر دعم مستقبل سوريا في بروكسل | وزير السياحة أعلم الرئيس عون بفوز الجناح اللبناني في معرض "سوق السفر العربي" في دبي بجائزة أفضل جناح في المعرض الذي تشارك فيه أكثر من 150 دولة | وكالات عالمية: روحاني يرفض ما ورد في محادثات ترامب وماكرون ويصف ترامب بـ"التاجر" العاجز عن التفاوض | الطقس غدا غائم جزئيا إلى غائم مع انخفاض إضافي في درجات الحرارة وتتساقط أمطار متفرقة خاصة في المناطق الداخلية والجنوبية مع احتمال حدوث برق ورعد | الرئيس الايراني يشكك في شرعية السعي لاتفاق نووي جديد مع بلاده | الخارجية التركية من بروكسل: 200 ألف طفل سوري ولدوا في تركيا منذ بدء الحرب ونتوقع من الاتحاد الاوروبي احترام وعوده لجهة المساعدات الانسانية والمالية | الحريري: اشدد على امتناني العميق لجميع الشركاء الدوليين على دعمهم المستمر لمساعدة لبنان على مواجهة التحديات المتأتية من الازمة السورية |

توزيع معاطف وحقائب مدرسية لطلاب المدرسة اللبنانية للضرير والاصم

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 17 تشرين الأول 2017 - 13:36 -

قدم فوج المضاد للدروع ومديرية التعاون العسكري المدني، بدعوة من قيادة الجيش اللبناني، عددا من المعاطف الشتوية وحقائب مدرسية لمائة وخمسة وخمسين طالبا في "المدرسة اللبنانية للضرير والاصم" في بعبدا، في إطار برنامج التعاون العسكري - المدني (Cimic)، وبالتعاون مع مؤسسة كريستي (Kristee Kids Events) ومؤسسة المقدم الشهيد صبحي العاقوري.

بعد النشيد الوطني، ألقت مديرة المدرسة ماري روز الجميل كلمة رحبت فيها بالحضور مشيرة الى ان "المدرسة اللبنانية للضرير والاصم تعنى بتعليم وتأهيل الأشخاص المكفوفين والصم بهدف ايصالهم الى الاستقلالية الذاتية والانخراط في المجتمع كأعضاء فاعلين ومنتجين، وانها تستقبل طلابها من المناطق اللبنانية كافة، من دون اي تمييز، كما انها مختلطة بقسميها الداخلي والخارجي ومتعاقدة مع وزارة الشؤون الاجتماعية".

وفي الختام، شكرت قيادة الجيش خصوصا مديرية التعاون العسكري المدني وفوج المضاد للدروع لانهم خصوا مدرستنا بهذا التميز، واننا نؤمن بالاهمية الكبرى لهذه الشراكة التي تجمع الجيش مع المؤسسات الاجتماعية التي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة".

وقدم تلامذة المدرسة المكفوفين أغاني وطنية لبنانية وأغاني أجنبية وبحرفية تامة، على الحان من استاذهم وزملائهم.

ووزعت المعاطف والحقائب للطلاب من قبل شخصيات "الكرتون" والتقطت الصور التذكارية وسط التصفيق.