2018 | 21:28 كانون الأول 11 الثلاثاء
الأمم المتحدة: لم نتلق طلبا بعد لإطلاق تحقيق دولي حول خاشقجي | الشرطة البريطانية تعتقل رجلا حاول اقتحام قصر "ويستمنستر" | موسكو تندد برد واشنطن "الهستيري" على إرسال قاذفتين إلى فنزويلا | أرمينيا تعلن عن رغبتها في تطبيع العلاقات مع تركيا | خلاف بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والديموقراطيين حول تمويل الجدار الحدودي مع المكسيك | المشنوق: ما حصل مع الصحافي حازم الأمين سوء تفاهم غير مقصود، وقد اعتذر منه الضابط المسؤول في حينه | 5 قتلى بإطلاق مسلح النار داخل كنيسة في البرازيل | أمين عام الأمم المتحدة من ستوكهولم: لدعم جهود المبعوث الأممي في المشاورات اليمنية | مصادر الـ "أم تي في": جريصاتي شجع على اقفال المصانع الملوثة للمياه | مصادر الـ"أم تي في": تم تحذير النائب نديم الجميل من انتقاد حزب الكتائب في العلن و كل ما يحصل داخل الحزب هو مؤشر عن الديمقراطية | الحريري من لندن لا يزال على موقفه الرافض لتمثيل سنّة 8 آذار ويلتقي باسيل بعد قليل | معلومات للـ "أم تي في": النائب نديم الجميل لا يسعى الى الانسحاب من حزب الكتائب و المستقيلين استقالوا من المكتب السياسي فقط وليس من الحزب |

الإعدام لميكانيكي وربة منزل بتهمة القتل من أجل السرقة

متفرقات - الاثنين 16 تشرين الأول 2017 - 09:12 -

قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار مصطفى عيسى بالإعدام شنقا للمتهمين محمود سليم "ميكانيكي"، ورضا محمد "ربة منزل" والسجن 3 سنوات للمتهم مصطفى عبدالفتاح "سائق" بتهمة قتل المجني عليه كمال صبحي وسرقة مسكنه في القضية رقم 17218 لسنة 2013 جنايات الساحل.

تبدأ القصة بأن اتفق المتهمان الأول والثاني على قتل المجني عليه لسرقة مسكنه، وقامت المتهمة باستدراجه لإقامة علاقة جنسية معه وعندما اختلت به حضر المتهم الأول، مباغتا إياه وطرحه أرضا وقبض بيديه على عنقه، مستخدما قطعة من القماش حتى لفظ أنفاسه الأخيرة وساعدته المتهمة في إحكام السيطرة على المجني عليه وأبلغا المتهم الثالث بالواقعة واتفقا معه على استكمال عملية السرقة مقابل تقسيم المسرقات وبعد إتمام عملية السرقة فرا هاربين باستخدام سيارة المتهم الثالث.

وتمكن رئيس مباحث قسم شرطة الساحل الرائد علاء محمد محمود من القبض على المتهمين، وأرشدوا عن المسروقات وتمكن من ضبطها.

وثبت بتقرير الطب الشرعي أن الوفاة ناتجة عن الإصابات الواقعة بالعنق وما أحدثته من كسر بالغضاريف الحنجرية، ما نتج عنها إسفكسيا الخنق، ما أحدث هبوطا بالدورة الدموية.