2018 | 02:27 حزيران 22 الجمعة
فوز لبنان على قطر بنتيجة 87-52 في إطار دورة "StepAhead Sports School" الدولية بكرة السلة | تركيا: "غولن" بالنسبة لنا بمثابة "بن لادن" لأميركا | مونديال روسيا 2018: فوز كرواتيا على الأرجنتين 3-0 | كرواتيا تتقدم على الأرجنتين 3-0 | كرواتيا تسجل الهدف الثاني في مرمى الأرجنتين في الدقيقة 80 من الشوط الثاني والنتيجة 2-0 | الوكالة الوطنية: اندلاع حريق في بلدة بتوراتيج اتى على مساحة كبيرة من الاعشاب اليابسة واكوام من النفايات وقد عملت فرق الدفاع المدني في الكورة على اخماده | نائب رئيس أركان القوات الأوكرانية السابق إيغور رومانينكو: على اوكرانيا صناعة صواريخ قادرة على الوصول إلى مدينتي موسكو وسان بطرسبورغ الروسيتين | مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: تقارير من ناجين عن غرق حوالي 220 مهاجرا قبالة سواحل ليبيا في الأيام القليلة الماضية | منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن ليز غراندي: مئات آلاف المدنيين في الحديدة معرضون لأخطار جسيمة | منظمة حظر الأسلحة الكيميائية: فلسطين أصبحت العضو الـ 193 في المنظمة وطرفا في اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية | البيت الأبيض: كوشنر بحث مع السيسي في شأن خطة السلام في الشرق الأوسط | انتخاب السعودية رئيسا لجمعية الدبلوماسيين في أوتاوا للمرة الثالثة على التوالي |

الرجل الأكبر سنا في ألمانيا يحتفل بعيد ميلاده الـ112

متفرقات - الاثنين 16 تشرين الأول 2017 - 07:26 -

عايش حكم القيصر الألماني فيلهلم الثاني ونجا من ويلات الحربين العالميتين الأولى والثانية. واليوم يحتفل غوستاف غرنيت بعيد ميلاده مع أسرته. تعرف على حكاية أكبر معمر في ألمانيا.أتم الرجل الأكبر سنا في ألمانيا، اليوم الأحد (15 أكتوبر/ تشرين الأول) عامه الـ 112. وأكد بريند بولوسكي، عمدة مدينة هافلبرج الألمانية أن الرجل المعمر ويدعى غوستاف غرينيت، أمضى يومه داخل محيط الأسرة في المدينة الواقعة في ولاية سكسونيا آنهالت.

وأضاف العمدة أنه هنأ غرينيت بشكل شخصي، وقال "لقد تبادلنا أطراف الحديث بشكل لطيف للغاية"، وتابع أنه يتمتع بحالة جيدة ولياقة ذهنية "وقد سُرَّ كثيرا بالتهاني والهدايا". وقدم العمدة لغرينيت بطاقة تهنئة بالإضافة إلى سلة بها بعض الأشياء مثل زجاجة صغيرة من خمر عشبي. وقال "يشرفنا قول إن أكبر الألمان سنا موجود عندنا في المدينة".

ويذكر أن غرنيت مع تقدمه في السن لا يزال يعيش في مسكنه الخاص وترعاه أسرته. وقد وُلِد، عامل الآلات الماهر، في الخامس عشر من عام 1905 في مدينة شتيتن، وقالت إحدى حفيداته إن جدها لا يزال يتمتع باللياقة الذهنية ويمكنه الحساب بشكل جيد، مضيفة أنها تحضر له الغداء كل يوم ثم يتبادلان أطراف الحديث كما أنها تقرأ لجدها من الصحيفة.

وتابعت أن غرنيت يحب متابعة مباريات كرة القدم مساء، كما أنه يحب إلقاء النكات، "وقد قال لي عندما شكوت ألما في ركبتي أثناء نهوضي من على طاولة الغداء، انتظري أولا حتى تبلغي عمري".

س.ع/هـ.د (د ب أ)