2018 | 13:57 تشرين الأول 17 الأربعاء
جنبلاط: ان الاسراع في تشكيل الحكومة اكثر من ضروري لان الوضع الاقتصادي فوق كل اعتبار واضم صوتي الى صوت الرئيس بري والى جميع الحريصين مثله | وزير الخارجية الألمانية: كنت أعتزم زيارة السعودية لكننا سنرجئ القرار الآن | مصادر الاشتراكي للـ"او تي في": مبدئيا التربية من حصتنا اما الزراعة فلا تزال مدار نقاش | باسيل ردا على سؤال عن مطالبة القوات بوزارة العدل: لا املك الصفة ولا نحن في المكان الذي يسمح بالدخول في هذه التفاصيل لكن الصورة واضحة امامي في هذا الاطار | 10 قتلى واكثر من 40 جريحا جراء "انفجار غاز" في إحدى مدارس القرم في روسيا | باسيل: نأمل ان يصبح تعبيرا "اللبننة" و"العرقنة" مرادفين للسلام والحوار ونموذجا يحتذى في سوريا | باسيل: نتمنى للعراق تشكيل حكومته الجديدة سريعا ونقل عدوى التشكيل المتسارع حاليا في لبنان الى العراق | كنعان تسلم من وزير الصحة تفاصيل الاعتماد الاضافي بقيمة 75 مليار ليرة للدواء وضمه الى تقرير لجنة المال التي ستجتمع الاثنين المقبل لاستكمال بحث البطاقة الصحية | بدء القمة الروسية المصرية بين الرئيسين السيسي وبوتين في منتجع سوتشي | باسيل يلتقي نظيره العراقي ابراهيم الجعفري في قصر بسترس | وزير الخارجية التركية: نأمل أن يتم اليوم تنفيذ عملية تفتيش مقر القنصل السعودي | ارجاء اجتماع لجنة المال والموازنة |

تكريم شهداء فجر الجرود وغرس اشجار من الارز باسمهم في رأس بعلبك

مجتمع مدني وثقافة - الأحد 15 تشرين الأول 2017 - 16:03 -

 نظمت جمعية "رواد الجرود" بالتعاون مع بلدية رأس بعلبك، حفلا تكريميا لشهداء الجيش اللبناني السبعة الذين سقطوا في عملية "فجر الجرود"، حيث أقاموا لهم نصبا تذكاريا على تلة الصليب، كما غرسوا لهم سبعة أشجار من الأرز، وكل غرسة على إسم شهيد كما أزيح الستار عن النصب التذكاري في حضور ممثل قائد الجيش العماد جوزاف عون العميد حسين حرقوص، النائب السابق سعود روفايل، قائد اللواء التاسع العميد الركن سامي حويك، رئيس وأعضاء المجلس البلدي والمخاتير وأهالي الشهداء وحشد من أهالي البلدة.

رحال
بعد النشيد الوطني، ألقى رئيس المجلس البلدي في رأس بعلبك العميد المتقاعد دريد رحال كلمة قال فيها: "بأيام معدودة، ومن خلال خطة محكمة وبشجاعة، تمكنت وحدات الجيش اللبناني من سحق دولة داعش الإرهابية"، مقدما التحية لرئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة العماد ميشال عون، "الذي أعطى شرارة إنطلاقة العملية، والتحية الصادقة للذي أشرف على سير العملية من خلال وجوده في ثكنة رأس بعلبك القائد المغوار العماد جوزاف عون".

كما حيا رحال "الرئيس سعد الحريري الذي زار المنطقة اثناء العملية، مما أعطى المعنويات العالية للجيش، قائلا: "أن بلدة رأس بعلبك بلدة الشهداء الأبطال المحفورة أسماؤهم على تلالها، ستبقى وفية لشهادتهم، وفاء لتضحياتهم"، مضيفا: "كما ننحني فخرا أمام كوكبة شهداء تلة الحمرا الخمسة عشرة، وعلى رأسهم النقيب المجوقل احمد طبيخ، فالبلدة وفية لذكراهم الخالدة، وشاهدة على بطولاتهم التي أعادت الأمن والحرية والإستقرار إلى ربوع الوطن".

ماجد
ثم ألقى ماجد كرم كلمة بإسم الجمعية قال فيها: "أردنا أن نكرم الشهداء الأبطال الذين سقطوا خلال المعركة، ونتقدم بأحر التعازي من أهالي وعائلات الشهداء، ومن المؤسسة العسكرية لقد إخترنا بالتعاون والتنسيق مع البلدية وقادة المنطقة هذه التلة المطلة على بلدة رأس بعلبك وعلى مدخل الجرد، حيث إنطلقت معركة فجر الجرود ليكون لها رمزية خاصة".

وتابع قائلا: "نحن كجمعية، واثقين بدور الجيش قائدا وقيادة، وحماية لبنان جردا وساحلا من مخاطر الإرهاب المتربص في المنطقة".

وفي الختام قدمت الدروع لأهالي الشهداء.