2018 | 11:27 نيسان 27 الجمعة
"الجديد": اعتراض لدى بعض الناخبين في دبي على عدم اغلاق المغلفات التي تحوي ورقة الاقتراع | الحريري: طرابلس بيتي ونسعى دائما الى الاعتدال ويجب ان نحافظ على رسالة المحبة والسلام | الشعار من طرابلس: أمل لبنان اليوم برجل اسمه سعد الحريري لأنه استطاع ان يحقق للبنان كماً كبيراً من المؤتمرات لدعم هذا البلد | "أم تي في": نسبة الإقبال على الإقتراع في الامارات كثيفة جداً ونسبة الإقتراع تخطّت حتى الساعة الـ20 في المئة | يوروبول: الشرطة الأوروبية والأميركية تنجح في شل وكالات الدعاية التابعة لتنظيم داعش الإرهابي على الإنترنت | صحناوي لـ"أو.تي.في.": العملية الانتخابية في الخارج تجري بشفافة مطلقة في ظل وجود مندوبين عن وزارة الداخلية والاحزاب كافة | محافظ بيروت ورئيس بلديتها أطلعا الرئيس عون على مخطط لتطوير المنطقة الممتدة من الاوتوستراد الساحلي من فوروم دي بيروت وحتى جسر شارل حلو | الطقس غدا غائم جزئيا إلى غائم مع ضباب على المرتفعات من دون تعديل يذكر في درجات الحرارة وتتساقط أمطار محلية خاصة في المناطق الداخلية والجنوبية | الرئيس عون استقبل سفير بريطانيا في لبنان هيوغو شورتر | امين عام وزارة الخارجية لـ"الجديد": ما يجري يؤكد ان جهاز وزارة الخارجية كفوء يؤتمن ويوثق بقدراته وقد تمكنا بستة اشهر فقط من انجاز تسجيل للمقترعين في الخارج وهذا رقم قياسي | السفير حسن نجم في الدوحة: عدد المقترعين حتى العاشرة صباحا بلغ 237 ناخبا | الصين تشيد بالقمة بين الزعيمين الكوريين وتحيي شجاعتهما |

سجنوه 23 عاما ثم أعدموه في تكساس

متفرقات - السبت 14 تشرين الأول 2017 - 09:16 -

نفذّت سلطات ولاية تكساس الأميركية، الخميس، حكم الإعدام بحق رجل سجن منذ كان في الخامسة عشرة من العمر، رغم عدم وجود أدلة مادية على جريمته.

وتم تنفيذ الحكم بروبرت برويت، البالغ من العمر 38 عاما، بعد ساعة على رفض المحكمة العليا آخر طعون تقدّم بها محاموه.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن برويت قبيل إعدامه "أريد أن أقول لكل الناس هنا إني أحبّكم كثيرا، لقد آذيت كثيرين، وكثيرون آذوني".

وكان روبرت في الخامسة عشرة من عمره حين دخل السجن، بتهمة الاشتراك مع والده في جريمة قتل.

وحكم عليه آنذاك بالسجن 99 عاما بموجب قانون في تكساس يفرض العقوبة نفسها على مرتكب الجرم وكل من تعاون معه.

وأثار الحكم آنذاك اعتراضات على اعتبار أنه لم يراع ظروف الفتى الذي كان يعيش بين والد يتردد على السجون ووالدة مدمنة.

وأثناء وجوده في السجن، وفيما كان في العشرين من العمر، وجّهت إليه تهمة قتل أحد الحرّاس طعنا بأداة حادة.

ووجّهت أصابع الاتهام إليه لأن الحارس القتيل كان رفع بشأنه تقريرا ينتقد سلوكه في السجن، لكن روبرت لطالما أكّد أنه بريء مما نسب إليه، وأنه ضحية مؤامرة بين حراس فاسدين وسجناء آخرين.

وفي عام 2013، علّق تنفيذ الحكم مرارا بروبرت بعد المطالبة بإجراء فحص للحمض النووي على الملابس وسلاح الجريمة والتقرير الذي كتبه الحارس.

ومع أن هذه الاختبارات لم تكن كافية لإثبات أن روبرت كان موجودا فعلا في مسرح الجريمة حين وقعت، إلا أن القضاء رفض نقض الحكم بسبب ذلك.

(سكاي نيوز)