2018 | 06:32 تشرين الأول 20 السبت
سيّارة "فول أوبشنز" مع قشطة | هل يستعد الشرق الأوسط لتغييرات استراتيجيّة في تركيبته؟ | لماذا يتمسّك الرئيس عون بحقيبة العدل؟ | بومبيو: الولايات المتحدة لديها العديد من الخيارات ضد السعودية في حال ثبوت ضلوعها بـ"موت" خاشقجي | قصر بعبدا نفى ما اوردته محطة الـ"ام تي في" من ان الرئيس عون طلب من الحريري تعيين وزيرين كتائبيين بدلا من القوات مشيرا الى ان الخبر مختلق جملة وتفصيلا | مصادر بيت الوسط للـ"او تي في": القوات ابلغت الحريري رفضها المشاركة في الحكومة بلا ثلاث حقائب بينها العدل | باسيل يجري اتصالا هاتفيا بوسام بولس والد كارلوس بولس الفتى اللبناني الذي يمثل لبنان في مسابقة الشطرنج العالمية ويعرض الدعم عبر السفارة اللبنانية في اليونان | مصدر رسمي أميركي: واشنطن توجه اتهاما لروسيا بمحاولة التأثير في الانتخابات التشريعية المقبلة | نقولا صحناوي لـ"المنار": كل شيء يدل ان الاندفاع نحو تشكيل الحكومة جدي وهناك نية واضحة لدى رئيسي الجمهورية والحكومة للانتهاء من التشكيلة | مصادر المستقبل للـ"ال بي سي": الحريري لن يسير بحكومة من دون أي من المكونات الرئيسية ومنها القوات اللبنانية | إصابة 130 فلسطينيا برصاص الجيش الإسرائيلي على حدود غزة | ترامب: بومبيو لم يتسلم أو يطلع أبدا على نص أو تسجيل مصور بشأن حادث القنصلية السعودية |

تقرير هيئة ادارة قطاع البترول حول تقديم عروض المزايدة في دورة التراخيص الأولى

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 13 تشرين الأول 2017 - 16:18 -

صدر عن وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل البيان التالي:
"رفعت هيئة إدارة قطاع البترول اليوم الى وزير الطاقة والمياه تقريرها الأولي حول تقديم عروض المزايدة في دورة التراخيص الأولى التي اختتمت يوم أمس.
وقد تبيّن من تقرير الهيئة أنّ ائتلاف الشركات المكوّن من الشركة الفرنسية Total SAوالشركة الإيطالية ENI International B.V والشركة الروسية JSC NOVATEK ، قدّم طلب مزايدة للحصول على رخصة بترولية في الرقعة/البلوك رقم 4 وقدّم هذا الائتلاف طلباً آخراً في الرقعة / البلوك رقم 9.
وإزاء ما تمّ عرضه نعلن أنّ نتائج دورة التراخيص الأولى كانت إيجابية حيث استطاع لبنان أن يجذب شركات عالمية تتمتع بخبرات عالية في الاستكشاف وتطوير حقول الغاز، والوصول الى الأسواق العالمية لتصدير البترول إليها، في حين أنّ العدو الإسرائيلي قد أجّل دورة المزايدة لديه ثلاث مرات من دون الوصول الى أي نتيجة حتى الآن.
لقد كان هذا التقرير المرفوع الى وزير الطاقة والمياه هو التقرير الأولي الذي أعدّته الهيئة، ونحن بانتظار تقرير الهيئة الثاني الذي سيتضمن نتائج العرضين المقدّمين.
وسوف تواصل وزارة الطاقة والمياه الإعلان تباعاً عن كافة مراحل دورة التراخيص الأولى، وعما سيُتخذ من خطوات وقرارات في هذا القطاع الحيوي والداعم للاقتصاد الوطني".