2018 | 12:57 تشرين الأول 20 السبت
رئيس الوزراء الهولندي تعليقا على قضية خاشقجي: ما زال الكثير غامضا ونتوقع ونأمل أن تتضح كل الحقائق بأسرع وقت ممكن | محمد رعد: الحكومة في طور وضع النقاط النهائية على الحروف ومن المفترض ألا تتأخر عن أيام قليلة لإعلانها | الخارجية الروسية: واشنطن تلفق اتهامات ضد روسيا لتبرر فرضها عقوبات غير قانونية جديدة على البلاد | الإمارات تشيد بتوجيهات وقرارات العاهل السعودي بشأن قضية خاشقجي | مصادر حزب الله لـ"المركزية": ما يهمّنا هو ان تكون معظم القوى السياسية متضامنة مع بعضها البعض وان تتقارب لتوحيد الرؤية بينها خصوصاً الوطنية | هيئة كبار العلماء السعودية: القرارات الملكية في قضية خاشقجي تحقق العدل والمساواة | مصادر مطلعة للـ"ام تي في": ليس هناك اي موعد للرئيس المكلف في بعبدا حتى الساعة | انفجارات تهز عددا من مراكز التصويت في الانتخابات البرلمانية في كابول | كنعان للـ"ال بي سي": الرئيس عون اعلن مراراً ان عهده يبدأ في اول حكومة بعد الانتخابات واول اسس الاصلاح هو العدل وحرمان الرئيس من هذه الحقيبة في غير محله لأن لديه مشروعاً يريد تحقيقه | السنيورة: الرئيس عون يخالف الدستور | المدافعون عن عون للقوات: خُذوا الأشغال من فرنجية! | عن الشعارات المطويّة... والبدائل المنتظرة؟ |

بالصور والتفاصيل: هذا ما حصل في مخيم البص مساء امس

خاص - الجمعة 13 تشرين الأول 2017 - 16:12 -

اندلعت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بالاسلحة الرشاشة بين الفلسطيني ناجي طعمة مع مجموعة وعناصر من حركة فتح في مخيم البص في منطقة صور وذلك على خلفية تسليم الفلسطيني طعمة للسلطات اللبنانية الامر الذي ادى الى اشتباكات بين الطرفين وقد سيطر على المخيم اجواء من الحذر والترقب فيما تقوم مساعي للتوصل الى حل الاشكال، وقد سمعت صفارات سيارات الاسعاف في المنطقة .

وفي التفاصيل ان "المطلوبين شادي وناجي طعمة إخوة فلسطينية في مخيم البص مطلوبين بجرم الاتجار بالمخدرات وقد قامت قوة من فتح بمداهمة منزلهم فاطلقو النار على فتح وعلى حاجز للجيش الذي عمل على تطويق مداخل المخيم و ان ما يحدث في مخيم البص هو ان القوى الامنية الفلسطينية تعمل حالياً على استئصال ظاهرة المدعو ناجي طعمة وجماعته بالقوة بعدما تعذر اقناعه بتسليم نفسه للقوى الامنية الشرعية.
وقد قام طعمة وجماعته بإطلاق النار عشوائياً في كل الاتجاهات باتجاه بيوت اهالي مخيم البص والقوى والفلسطينية ونحو مدينة صور وثكنة الجيش اللبناني.
فيما عمدت القوى الامنية اللبنانية على قطع طريق البص - صور حرصاً على السلامة العامة.
وفي هذا الاطار اكد مسؤول الارتباط الفلسطيني اللبناني في مخيمات صور محمود سالم بعد توقف الاشتباكات التي جرت بالامس في مخيم البص للاجئين الفلسطينيين وسيطرت اللجنة الامنية وحركة فتح عليها, اما حاليا يسود الهدوء التام اجواء المخيم , واعلن ان اللجنة الامنية الفلسطينية وحركة فتح استطاعت السيطرة على الاشكال الذي جرى ليل امس مع المدعو ن. ط ,وعصابته ,حيث تمكنا من دخول مكان وجوده في المخيم الا انه توارى عن الانظار الى جهة مجهول, فيما ضبطنا اسلحة رشاشة وجعب عسكرية وذخائر وطلقات نارية وجهاز كومبيوتر محمول وهواتف وعلب مخدارت,سلمناه لمخابرات الجيش.
واضاف سالم ,ان هذا الموضوع كان له متابعة مع مخابرات الجيش لاجتثاث هذه الحالة الخارجة عن القانون لجهة المتاجرة بالمخدرات في مخيم البص,كونها تعمل على اذية الناس في المخيم وخارجه ,وبعد رصد ومعلومات توفرت لدينا لحماية المخيم والجوار ,من هذه الافة لحماية المجتمعين الفلسطيني واللبناني. واكد ان الوضع حاليا يسود الهدوء التام اجواء المخيم ,واشار سالم ,حاولنا مداهمة مكان هذه المجموعة , فتفاجانا باطلاق النار علينا من قبل المطلوب ن. ط ومن معه من العصابة, الامر الذي بادلناه بالمثل حيث دارت اشتباكات واستطعنا السيطرة على الامر.وقال ان المضبوطات ستسلم لمخابرات الجيش , ونحن نعمل الان على تعقب مكان اختباء الفارين لاعتقالهم و لسوقهم وتسليمهم للسلطات اللبنانية, لاننا لا نريد ان يكون المخيم واهله رهينة لهذه العصابة الخارجة عن القانون على غرار مخيم عين الحلوة ,.وقال ان مخيم البص مثالا للامن والاستقرار, ولن يكون الا مثالا للامن والاستقرار,وختم مؤكدا , اننا سنتصدى لهذه العصابة بكافة الوسائل ولن نسمح العبث بامن المخيم والانجرار وراء اي فتنة, مؤكدا على التعاون مع السلطات اللبناني ومخابرات الجيش لقمع والتصدي لهذه الآفة التي سنعمل على اجتثاثها من جذورها.

وكان مخيم البص للاجئين الفلسطينيين شهد اشتباكات مسلحة استخدمت فيه الاسلحة الرشاسة الخفيفة والمتوسطة بين مجموعة تابعة لتاجر المخدرات ن.ط وبين اللجنة الامنية وحركة فتح.اسفر عن سقوط جريحين وحالتهم مستقرة.فيما تضررت عدد من السيارات والمنازل والمحال باضرار جسيمة نتيجة الاشتباكات.