2018 | 21:27 نيسان 22 الأحد
الخارجية البحرينية: نؤكد تضامننا ووقوفنا إلى جانب الإمارات في كل ما تتخذه من إجراءات للتصدي لهذه الانتهاكات والخروقات القطرية المتكررة | سامي الجميل من الفنار: نحن اليوم المعارضة الحقيقية التي لم تساوم ولم تتنازل من اجل مقعد وزاري او مدير عام او صفقة معينة وهذا المسار مستمرين فيه كونه نهج الكتائب | جعجع في كلمة متلفزة في احتفال لائحة المتن قلب لبنان: البعض اعتبر ان عدم اشراكنا في لوائحه سوف يسقطنا وننسحب واذ تبين لهم ان اول لائحة تشكلت في المتن هي لائحة القوات | "ليبانون فايلز": تحليق كثيف للطيران الحربي الإسرائيلي يسمع في سماء منطقة السعديات والمناطق المحيطة | وصول رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل الى قسم الفنار الكتائبي | ميشال معوض: أتفهم كلام النائب الصديق أنطوان زهرا في زغرتا بالأمس في إطار شد العصب الانتخابي ولكن من يسمعه يظن للوهلة الأولى وكأن مصالحة معراب لم تحصل ولم ينتخب نواب القوات وهو شخصيا العماد عون رئيسا | وقفة اعتراضية لإقليم كسروان الفتوح الكتائبي امام الصرح البطريركي احتجاجاً على تسليم رئيس اتحاد بلديات كسروان الفتوح جوان حبيش مفتاح كسروان الفتوح إلى السيد حسن نصرالله | الحريري عبر تويتر: حنا لحود شاب لبناني سقط برصاصة غادرة في ما كان يؤدي واجبه الانساني مع الصليب الاحمر الدولي في اليمن شهادته عنوان لما يجب ان تكون عليه رسالة لبنان في العالم | الحجار: نعمل لضمان نجاح لائحتنا بوجه من يحاول التسلل الى المنطقة | أنور الخليل: ما نسب إلي بحق أحد المرشحين في المنطقة مخالف للحقيقة | باسيل: ردا علينا بطلب مناظرة الا ان المناظرة تكون بين قيمتين متساويتين وليس بين الكذبة والحقيقة | قوى الأمن: قمع مخالفات القيادة تحت تأثير الكحول من قبل مفرزة سير أميون |

إذا لم تكبر ولم تتوسع فلن تحل المشكلة...

خاص - الجمعة 13 تشرين الأول 2017 - 06:05 - ليبانون فايلز

يوم بعد يوم يتبلور الإصرار الرسمي اللبناني لحل ملف النازحين السوريين، وذلك بسبب توفر مناطق آمنة واسعة في لبنان، هذا الاصرار يلاقيه إصرار ديني، وبدأ هذا الإصرار من جهة بكركي التي بدأت تطالب جديا في معالجة ملف النزوح لان الكاهل الملقى على لبنان بات ثقيلا جدا.

مصدر سياسي أكد لموقع "ليبانون فايلز"، أن الخطة التنفيذية لإعادة النازحين باتت متوفرة بيد العديد من الوزراء، كما ان القوات اللبنانية وضعت مسودة منذ شهرين تتعلق بملف النازحين لرفعها الى الأمم المتحدة، ولكن يبدو ان القوات تراجعت عن هذا الامر ولم تتحدث به منذ ذلك الحين بسبب ضغوطات دولية ربما.
وشدد المصدر السياسي على ان المجتمع الدولي المعني بملف النزوح السوري لا يفكر بحلول جدية، بل يفكر بأسهل حل بالنسبة اليه وهو تركهم في بلاد النزوح ودمجهم بهذه المجتمعات ومساعدتهم في مكان وجودهم، ولكن الرفض الرسمي اللبناني بات عثرة كبيرة امام رغبة تلك الجهات الدولية.
ورأى المصدر السياسي ان الجهات الدولية المعنية مجبرة هي على تأمين عودتهم سريعا من دون ربط الملف بإنتهاء الحرب السورية او سقوط نطام الرئيس بشار الأسد او امور اخرى، لأن الازمة في لبنان باتت واسعة جدا ولا تحتمل.
ولفت المصدر الى ان زيارة البطريرك الراعي الى الرئيس عون خلقت دفعا كبيرا لإكمال الملف الى النهاية وعدم التوقف عن المطالبة بحله، والرئيس عون سيدعو سفراء الدول الخمس الكبرى التي لها عضوية في مجلس الامن لإبلاغهم موقف لبناني صارم من هذا الملف.