2018 | 12:59 تموز 21 السبت
وسائل إعلام إيرانية: مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات غربي البلاد | "الجديد": الفلسطيني م.أ.ك. من مخيم عين الحلوة سلم نفسه الى مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب لإنهاء ملفه بإطلاق نار في المخيم وهو ينتمي الى حركة "فتح" | "التحكم المروري": جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على جسر البالما باتجاه طرابلس | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الضبية بإتجاه نهر الكلب وصولا الى جونية | الشرطة العراقية تفرض طوقاً أمنياً حول المؤسسات الحكومية جراء مواجهات مع المتظاهرين | وصول دفعة اولى من المدنيين والمقاتلين الذين تم اجلاؤهم من القنيطرة الى الشمال السوري | سالم زهران للـ"أل بي سي": 14 مليون من مصرف لبنان قروض اسكان لمجموعة ميقاتي وغيرها من المجموعات ومهرجانات تعطى ملايين الدولارات ومهرجانات لا تعطى من المصرف المركزي ألف ليرة | الجيش اليمني بات على مقربة من دخول مركز مديرية باقم في محافظة صعدة | فرنسا تعتزم تقديم مساعدات طبية للغوطة الشرقية بالتعاون مع روسيا | غارات تركية على مواقع في مناطق افشين وباسيان والزاب وهاكورك شمال العراق | التلفزيون السوري: الجيش يواصل بسط سيطرته على العديد من التلال والقرى والبلدات في المنطقة الممتدّة بين ريفي درعا والقنيطرة | الجيش الإسرائيلي قصف بالمدفعية موقعاً لحماس شمال غزة رداً على اختراق للسياج الفاصل |

وزير الدفاع اللبناني في اسبانيا‎

أخبار محليّة - الخميس 12 تشرين الأول 2017 - 20:19 -

توج وزير الدفاع اللبناني يعقوب رياض الصراف زيارته العاصمة الاسبانية بلقاء الملك الاسباني فيليب السادس.
وحمّل الملك الاسباني الوزير الصراف رسالة الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون .
الوزير الصراف كان التقى في وقت سابق وزيرة الدفاع الاسبانية maria dolores de cospedal وبحث معها التعاون العسكري بين البلدين .
وقد اكدت الوزيرة الاسبانية لنظيرها اللبناني استعداد بلادها تقديم مساعدات للجيش اللبناني وتم التداول بمضمون ونوعية هذه الهبة العسكرية التي سيتم تقديمها.

وكان الوزير الصراف قد شارك في الاحتفال الذي اقيم وسط العاصمةالاسبانية مدريد لمناسبة العيد الوطني الاسباني.
الاحتفال الذي حضره ملك اسبانيا ورئيس الحكومة وكبار المسؤولين في الدولة تضمن التفاتة اسبانية خاصة تجاه لبنان اذ تم رفع العلم اللبناني عربون وفاء وشكر للبنان الذي رفع علم اسبانيا خلال معركة فجر الجرود تنديدا بالاعتداءات الارهابية التي ضربت برشلونة في ذلك الحين.
الخطوة الاسبانية لاقت استحسانا كبيرا عبر عنه الوزير الصراف الذي شكر اسبانيا على هذه الخطوة مؤكدا ان لبنان عانى منذ سنين طويلة من الارهاب وهو شكل رأس حربة في مواجهة التطرف واثبت للعالم ان جيشه قادر على حماية حدوده وارضه ولن يألو جهدا في حفظ امنه ومنع اي كان من العبث باستقراره.
وشدد الصراف على تضامن لبنان مع كل الدول التي ذاقت مر الارهاب مؤكدا وجوب توحيد الجهود لمكافحته وشل قدراته على التمدد والانتشار.