Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار اقتصادية ومالية
مستقبل غامض ينتظر شركات الطيران الأوروبية بعد إفلاس "مونارك"

استيقظ أكثر من 750 ألف شخص، الاثنين الماضي، ليجدوا أنفسهم أمام ما يخشى منه كل شخص يقضي عطلة في الخارج، إذ تم إلغاء رحلاتهم بعد أن انهارت شركة الطيران التي كانوا يستخدمونها.

وكانت "مونارك"، وهي خامس أكبر شركة طيران في المملكة المتحدة، قد دخلت تحت الإدارة القضائية في الساعات الأولى من الصباح بعد أن فشلت المجموعة في العثور على مشتر في اللحظة الأخيرة لأعمالها.

وفي اليوم نفسه، أطلقت حكومة المملكة المتحدة "أكبر عملية إعادة إلى الوطن على الإطلاق في زمن السلم"، وبدأت رحلات جوية إلى الوطن للدفعة الأولى من 110 آلاف شخص تقطعت بهم السبل في الخارج - وهي عملية من المتوقع أن تستغرق أسبوعين. لكن ما يقدر بـ750 ألفا من عملاء مونارك ألغيت رحلاتهم المستقبلية.

انهيار مونارك يسلط الضوء على الكيفية التي أصبحت عليها السوق الأوروبية لرحلات الطيران القصيرة. وهو ثالث انهيار لشركة طيران أوروبية خلال ستة أشهر، بعدما تقدمت كل من "إير برلين و"أليطاليا" بطلب لإعلان إفلاسها هذا الصيف، عقب معاناة ومنافسة شديدة من الشركات المتنافسة.

ومع أن السوق الأوروبية للنقل كانت تنافسية للغاية على مدى العقدين الماضيين، في الوقت الذي زادت فيه شركات الطيران الاقتصادي من حصتها السوقية، إلا أن انخفاض أسعار الوقود ساهم في زيادة حدة المنافسة في السنوات الأخيرة.

يقول جوناثان ووبر، محلل الطيران في مركز كابا للطيران: "حافظت بعض شركات الطيران على استمراريتها لفترة أطول مما كان يمكن أن تفعل، ووضع بعضها مزيدا من القدرة التشغيلية نتيجة رخص الوقود".

ويضيف: "لكن هناك آلية تصحيح ذاتي هنا، وفرة القدرة تؤدي إلى انخفاض إيرادات الوحدات، والشركات التي لا تملك قاعدة تكلفة للبقاء على قيد الحياة تعاني فعلا في نهاية المطاف وتختفي". ويتابع: "الأمر يحتاج إلى هذا الوضع للتخلص من الجزء غير الفعال في القطاع".

تتمثل إحدى المشاكل الحرجة في استهلاك شركات الطيران الاقتصادي لحصتها في السوق على مدى السنوات الـ30 الماضية، في الوقت الذي كانت تركز فيه بقوة على الأسعار الرخيصة. في أوروبا، شهد هذا شركات مثل "ريانير" و"إيزي جيت" وهي تنتزع حصصا من سوق النقل لمسافات قصيرة.

وقبل 15 عاما فقط، كان لشركات الطيران الاقتصادي ما يزيد قليلا على 9 في المائة من حصة السوق في أوروبا. وهي توفر اليوم أكثر من 40 في المائة من طاقة شركات الطيران المجدولة في أوروبا الغربية.

وأدى هذا إلى تغيير جذري في السوق، مع قيام شركات الطيران التي تقدم الخدمات الكاملة بتقليد كثير من الممارسات التي أدخلت بنجاح من قبل الناقلات منخفضة التكلفة. وتحول معظم شركات النقل إلى تقديم أسعار للمقعد فقط، وفرض رسوم على الأمتعة وغيرها من الخدمات.

ونتيجة لذلك، أصبح من الصعب كثيرا التمييز بين عروض الخدمات المقدمة من شركة طيران اقتصادي وأخرى تقليدية لأن السوق كانت تركز على السعر.

وشهدت إسبانيا واحدة من أعنف المعارك في السوق. كان الطاقة الفائضة في البلاد أحد الأسباب الرئيسية لتخلى مونارك عن كفاحها بعد عجزها عن المنافسة مع انخفاض الأسعار المعروضة.

وتشكل السوق الإسبانية، جنبا إلى جنب مع البرتغالية، نحو 80 في المائة من أعمالها بعد أن اضطرت إلى تقليص الرحلات الجوية إلى مصر وتركيا وتونس، حيث عانت السياحة بعد هجمات إرهابية.

وتظهر بيانات OAG، وهي شركة بيانات خاصة بالسفر الجوي، أن إسبانيا شهدت إضافة نحو 16 مليون مقعد إلى السوق خلال العامين الماضيين، نتيجة لزيادة شركات النقل في جميع أنحاء أوروبا طاقتها هناك بعد إخلاء الأسواق ذات المخاطر العالية. وكان العام الرئيسي هو 2016 الذي سجل نموا سنويا بلغ 14 في المائة. وبحسب جون غرانت، من OAG: "بالنسبة لسوق ناضجة هذا مستوى غير مسبوق تقريبا من الزيادة".

ومن المرجح أن تجذب طاقة شركات الطيران المعتلة اهتمام منافسيها. وجميع شركات الطيران التي دخلت إجراءات الإعسار هذا العام – مونارك وإير برلين وأليطاليا - بينها شيء واحد مشترك: أنها كانت تعاني منذ سنوات. وقد شهدت انخفاض حصتها مع انتقال المزيد من الطاقة المنخفضة التكلفة إلى السوق.

وفي السنوات الثلاث الماضية تم إنقاذ مونارك من الانهيار مرتين من خلال حقن مالي في حالات الطوارئ من مجموعة جريبول كابيتال الاستثمارية ـ مقرها لندن ـ التي اشترت شركة الطيران في عام 2014 – قبل ساعتين من الإعسار. وفي السنة المنتهية في تشرين الأول/ أكتوبر 2016 أبلغت مونارك عن خسارة بلغت 291 مليون جنيه، مقارنة بأرباح وصلت إلى 27 مليون جنيه في عام 2015.

وتعرضت شركة إير برلين الألمانية لضغوط لفترة من الوقت بعد ارتفاع خسائرها إلى ملياري يورو على مدى السنوات الست الماضية، وصافي الدين إلى 1.2 مليار يورو. وقد عانت من أجل المنافسة مع ناقلات منخفضة التكلفة وحاولت عدة نماذج أعمال مختلفة على مر السنين.

في الوقت نفسه، لا يمكن أن تتنافس قاعدة أليطاليا مرتفعة التكلفة ببساطة مع الانتشار المتزايد للناقلات منخفضة التكلفة في السوق الأوروبية القصيرة والمتوسطة. وعانى الناقل الإيطالي من أجل تحقيق أرباح صافية للعام بأكمله على مدى أكثر من عشر سنوات. 

ق، . .

أخبار اقتصادية ومالية

21-11-2017 15:49 - وزير الاقتصاد افتتح مجمعا تجاريا في راسمسقا الكورة: توفر فرص عمل للشباب 21-11-2017 14:17 - نقابة خبراء المحاسبة هنأت بالاستقلال: للتلاقي ونبذ الخلافات 21-11-2017 14:02 - هكذا يمكنكم الحصول على افادة بالمعاش التقاعدي 21-11-2017 13:41 - لجنة المال أرجأت جلستها الى الثلاثاء المقبل 21-11-2017 13:04 - لويس لحود في يوم النبيذ اللبناني: تألق النبيذ اللبناني مستمر في كاليفورنيا 21-11-2017 11:57 - الاحصاء المركزي: ارتفاع الرقم القياسي لأسعار الاستهلاك في تشرين الأول 21-11-2017 11:40 - تحديد الشروط الواجب توافرها في المواد والحبوب العلفية 21-11-2017 08:23 - أفخم 10 غرف فندقية في العالم.. تعرف عليها 21-11-2017 08:17 - أمازون وفيسبوك تتقدمان بطلب لدخول السوق السعودية 21-11-2017 08:16 - منذ دخوله البيت الأبيض.. ملايين ترامب تتبخر لهذه الأسباب
21-11-2017 08:15 - منزل خشبي داخل شجرة.. بين أفخم العقارات في بريطانيا 21-11-2017 08:14 - صناديق استثمارية روسية تتوقع فرصاً كبيرة في مصر 20-11-2017 15:02 - وزارة المالية استكملت عملية إستبدال لسندات خزينة بالعملة اللبنانية 20-11-2017 14:06 - فرعية اللجان لتعديل بعض احكام قانون الضمان تجتمع الخميس 20-11-2017 13:38 - تأجيل جلسة لجنة الاشغال الى 28 الحالي 20-11-2017 13:08 - لقاء في مجلس النواب عن مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية الخميس 20-11-2017 12:01 - حركة مرفأ بيروت: دخول 7 بواخر ومغادرة 9 20-11-2017 10:47 - حسين الحاج حسن: للصمود وحسن الادارة وترشيد الانفاق في القطاع الخاص 20-11-2017 09:41 - وزارة المالية المصرية تطرح سندات خزانة بقيمة 2.2 مليار جنيه 20-11-2017 09:39 - استقالة الرئيس التنفيذي لمصرف أبوظبي الإسلامي 20-11-2017 09:34 - المؤشر نيكي ينخفض مع هبوط أسهم مرتبطة بالرقائق والشركات المالية 20-11-2017 09:15 - بريطانيا تبحث فرض ضريبة على عبوات الوجبات الجاهزة المصنوعة من البلاستيك 20-11-2017 09:13 - الإسترليني يهبط 3% أمام الدينار منذ سبتمبر 20-11-2017 09:07 - السعودية تطبق الضريبة المضافة على البنزين بـ 2018 19-11-2017 08:31 - هوندا ستسحب 900 ألف مركبة 19-11-2017 08:30 - إعفاء العقارات السكنية في الإمارات من الضريبة المضافة 19-11-2017 08:29 - الدولار يهبط بفعل خطة الإصلاح الضريبي 19-11-2017 08:28 - بركة غليون المصرية.. تفاصيل أضخم مدينة "سمكية" بالشرق الأوسط 19-11-2017 08:27 - الذهب يقفز لأعلى مستوى مع ضعف الدولار 19-11-2017 05:56 - السعودية تطبق ضريبة القيمة المضافة على البنزين 18-11-2017 08:32 - السعودية أعلى الدول أرباحاً من تصدير النفط... والكويت سادساً 18-11-2017 08:31 - النفط الكويتي يرتفع إلى 58.8 دولاراً للبرميل 18-11-2017 08:30 - السيسي يفتتح أول مدينة "سمكية" بالشرق الأوسط 18-11-2017 08:29 - ثروة طبيعية في السودان هي الأكبر بالعالم 18-11-2017 08:29 - الدولار يهبط بفعل خطة الإصلاح الضريبي 17-11-2017 23:58 - اهالي صيدا ناشدوا المعنيين في شركة الكهرباء اصلاح عامود الكهرباء يهدد السلامة العامة 17-11-2017 12:27 - حركة مرفأ بيروت: دخول 9 بواخر ومغادرة 5 17-11-2017 09:20 - النبيذ اللبناني في سان فرنسيسكو.. الإنتاج اللبناني يدخل عاصمة النبيذ العالمية 17-11-2017 09:16 - ضربة جديدة لشركة سيارات يابانية 17-11-2017 09:15 - بشارة الاسمر: استقالة الحريري في هذا الوقت أتت لتفاقم الوضع الاقتصادي 17-11-2017 08:48 - سنغافورة: تعليق العلاقات التجارية مع كوريا الشمالية 17-11-2017 08:44 - الجنيه السوداني يهبط لمستوى قياسي في السوق السوداء 17-11-2017 08:38 - النفط الكويتي ينخفض 1.6% 17-11-2017 08:33 - الذهب مستقر وسط توقعات بزيادة الفائدة الأميركية 16-11-2017 15:16 - "ألفا من أجل الحياة": 11 عاما من قصص نجاح ونقلة نوعية بإندماج "ذوي الإرادة الصلبة" 16-11-2017 14:59 - المؤتمر العقاري السنوي الأول في لبنان "القطاع العقاري أساس للنمو الاقتصادي" 16-11-2017 14:18 - لقاء الهيئات الاقتصادية والعمالي والمهن الحرة أكد وحدة قوى الانتاج 16-11-2017 13:55 - الصين ملتزمة بخطتها لكوريا الشمالية وتناقض تصريحات ترامب 16-11-2017 13:46 - "سلسلة الحب" تجمع ألفا وشركاءها من الجمعيات الصديقة ضمن "ألفا من أجل الحياة" 16-11-2017 13:44 - اعتصام لمزارعي ومصدري الموز ودعوات لايجاد الحلول لتصريف الانتاج
الطقس