Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
مقالات مختارة
حوار "غير رسمي" بين "الهيئات" والعمال لرفع الأجور
ايفا ابي حيدر

مع إقرار السلة الضريبية الجديدة، ورفع الاجور في القطاع العام، بات الموظف يعتبر ان من الضروري اعادة النظر في رواتب القطاع الخاص لأنها الجهة التي ستدفع هذه الزيادات. فهل سنشهد في المرحلة المقبلة معركة بين اطراف الانتاج شبيهة بتلك التي خاضوها في العام 2012؟
رفض نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة في بيروت وجبل لبنان، نقيب اصحاب السوبرماركت، نبيل فهد مقولة ان الهيئات الاقتصادية تستعد اليوم لخوض معركة الاجور، كما لا يمكن القول انها موافقة على الزيادة.

وقال لـ«الجمهورية» ان الهيئات اليوم في حوار واقعي ومتواصل مع القيادة الجديدة في الاتحاد العمالي العام، صحيح ان الحوار غير رسمي لكن يمكن القول ان قنوات الحوار مفتوحة.

وأشار الى ان الهيئات التزمت بعد آخر زيادة على اجور ورواتب القطاع الخاص في العام 2012 ان يتم تصحيح الاجور في السنوات اللاحقة وفق الزيادة التي تصدر عن ادارة الاحصاء المركزي.

وذكّر بأنه في حينه ايضاً اشترط الاتفاق بأن يقتصر دور لجنة المؤشر على تحديد الحد الادنى للاجور على الا تتدخل في شطور موظفي القطاع الخاص، بمعنى ان لجنة المؤشر تحدد الحد الادنى للاجور فقط ويعود لكل مؤسسة خاصة حرية الزيادة لموظفيها وفقاً لقدرتها وللعلاقة بينهما، ولا تتدخل الدولة في تحديد الرواتب والزيادة على الشطور.

أضاف: هذا هو موقفنا كهيئات ولم نغيّره. كما يجب الاخذ في الاعتبار انه في السنوات 2014 و 2015 شهدنا تضخماً سلبياً لذا يجب القيام بدراسة في هذا الخصوص لنبني على الشيء مقتضاه.

ولفت الى ان الاتحاد العمالي العام يدرك واقع الشركات الخاصة والمصانع التي تعاني أصلاً ولن تكون قادرة على زيادات كبيرة، خصوصاً بعد الضرائب الجديدة، لذا يفترض ان نكون واقعيين في معالجة هذا الملف. واشار الى اننا كهيئات نتحاور في هذا الملف مع العمالي وهناك تبادل للافكار في هذا الخصوص، لكن ليس من ضمن لجنة المؤشر، اي على نطاق ثنائي.

وعما اذا كان سيفتح هذا الملف رسمياً في القريب، قال: الامر يعود الى وزارة العمل، فعندما يقرر وزير العمل فتح هذا الملف، سنحضر كهيئات ونعطي رأينا ونفاوض على اساس المعطيات المطروحة.

اسعار الاستهلاك

من جهة اخرى، طمأن فهد الى ان اسعار الاستهلاك لم ترتفع بعد وهي لا تزال على ما كانت عليه الشهر الماضي، مشيراً الى ان الكشف الذي اجرته وزارة الاقتصاد أمس يؤكد هذا الامر.

ولفت الى ان اسعار الخضار والفاكهة تتقلب يومياً انما بقية السلع الغذائية لم تتغير اسعارها وأكد انه حتى بعد ان يصدر قرار رفع الضريبة على القيمة المضافة الى 11 في المئة في الجريدة الرسمية لن يلاحظ المستهلك زيادة الـ1 في المئة في المدى القريب، لأنها عبارة عن 50 ليرة على منتج ثمنه 5000 او 100 ليرة على منتج ثمنه 10000 ليرة، لافتاً الى ان عملية تغيير الاسعار اليوم لزيادة 50 ليرة او هذه الكلفة الصغيرة ستكلف التاجر أكثر من ذلك، لذا يفضل عدم تغيير الاسعار اليوم.

ولفت فهد الى ان نحو 50 في المئة من السلع الغذائية لا تشملها الضريبة على القيمة المضافة، وهي بالتالي لن تتأثر مثل: الخضار، الفاكهة، اللحوم، الدجاج، منتجات طازجة وغير مصنعة، الاجبان، الالبان، الحبوب، معكرونه، زيت، زيتون، محارم... اما بعض السلع التي ستتأثر بالزيادة الضريبية هي على سبيل المثال: السلع المستوردة، السيارات، البنزين، المازوت....

وشدد على ان هذه السلع لن ترتفع اسعارها في الوقت الراهن واذا ارتفعت فلن يشعر المستهلك بها.

ورداً على سؤال عن تقرير وزارة الاقتصاد الذي يظهر تراجعاً في اسعار السلع الغذائية، اشار فهد الى ان هذه الارقام منطقية جداً في ظل المنافسة القوية التي تحصل بين التجار، لذا نلاحظ ان غالبية السوبرماركت والمحلات التجارية تقوم بعروضات وتخفض الاسعار بهدف جذب المستهلكين للشراء، وبالتالي لم يعمد التجار الى رفع الاسعار.

وفي هذا السياق، أظهر تقرير صادر عن وزارة الاقتصاد والتجارة انخفاض اسعار سلة السلع الغذائية والاستهلاكية بنسبة 0.17% في مقارنة بين شهر تموز وشهر اب 2017 وانخفاض بنسبة 0.82% عند المقارنة مع شهر آب 2016.

كما أظهرت حركة اسعار السلع الغذائية لشهر ايلول 2017 انخفاضا» عاما» في الاسعار بنسبة 0.08% مقارنة بشهر آب 2017 وبنسبة 0.70% مقارنة بشهر ايلول 2016، وبالمقارنة بين الاشهر التسعة الاولى من عامي 2016 و2017 تبين وجود انخفاض في اسعار السلة الغذائية بنسبة 2%.

ايفا ابي حيدر - الجمهورية

ق، . .

مقالات مختارة

21-10-2017 07:54 - إرادة داخلية وخارجية بوجوب أن يبقى التفاهم السياسي يضج بالحياة 21-10-2017 07:19 - المعلمون في المدارس الخاصة: عمل مقابل أجر 21-10-2017 07:16 - ريفي عند كرامي... لإزالة عبء فشل البلدية عن كاهله 21-10-2017 07:14 - الصين: اقتصاد لبنان مستفيد من إعمار سوريا 21-10-2017 07:13 - أزمة الحريري المالية تتمدّد إلى تركيا 21-10-2017 06:53 - كم يبلغ الدين العام؟ 21-10-2017 06:49 - العدالة تنتصر... بشير والحق أكثرية 21-10-2017 06:46 - إن لم يُطعن بموازنة الـ 17... إستعدّوا لـ 18؟! 21-10-2017 06:45 - المزاج السنِّي: إحتقانٌ وليس إحباطاً 21-10-2017 06:43 - إنتخابات بلا محرَّمات: يا غيرة الدين والدنيا!
20-10-2017 17:19 - هل اغتال الحزب القومي السوري الرئيس بشير الجميل؟ 20-10-2017 06:37 - إقفال الطوارئ في مُستشفى الحريري الحكومي: الإدارة تصعّد 20-10-2017 06:35 - يا «نوستراداموس» الحرب... ماشي حالك؟ 20-10-2017 06:35 - «التجربة النروجية» في مجلس النواب 20-10-2017 06:33 - المقعد الشيعي في جبيل: مُرشح لحزب الله؟ 20-10-2017 06:32 - زادوا أو نقصوا.. التركيبة ذاتها! 20-10-2017 06:30 - "القالب" ديموقراطي و"القلب" ديكتاتوري! 20-10-2017 06:30 - نصف سكان لبنان... غير لبنانيين! 20-10-2017 06:29 - المجلس النيابي وأبو علي 20-10-2017 06:24 - مِن كواليس "الهيئة العليا" حول "جنيف 8" 20-10-2017 06:23 - "حكومة الزجّالين" 20-10-2017 06:21 - 4 أشهر قبل قرار تغيير السياسة الماليّة في العالم 20-10-2017 06:17 - تفاصيل جديدة تُكشَف في جريمة قتل إبنة الـ22 ربيعاً 20-10-2017 06:12 - الشابة إيليان صفطلي ضحية "فشّة خلق" القاتل 20-10-2017 06:09 - قضية نازحين أم فك عزلة... نظام "السارين"؟ 20-10-2017 06:07 - حزام أمني لإسرائيل! 20-10-2017 06:03 - لبنان يضخّ "أوكسيجين" جديداً للتسوية السياسية 19-10-2017 06:41 - رسائل عنيفة بلا مواجهة حربية 19-10-2017 06:39 - بلد "مديون" يُفرِط في الإنفاق! 19-10-2017 06:37 - مَن "طلب" من سوريا "حماية" سماء لبنان؟ 19-10-2017 06:31 - لماذا انكسرت الجرّة بين "القوات" وسلامة؟ 19-10-2017 06:30 - مَن يُنقذ اللبنانيين في السويد؟ 19-10-2017 06:29 - النواب يصوّتون على مخالفة الدستور! 19-10-2017 06:28 - "علي الإرهابي" في قبضة أمن الدولة 19-10-2017 06:28 - فارس سعيد: نرفض وصاية «القوات» على جبيل! 19-10-2017 06:26 - كرامي للحريري: زمن الحصرية السياسية السنيّة انتهى 19-10-2017 06:24 - نتنياهو يستعين بموسكو: إيران تدعم التصدي لطائراتنا 19-10-2017 06:24 - ... ويبقى "الوسام الحسن" على صدر الوطن 19-10-2017 06:15 - ما لَهُ وعَلَيه! 19-10-2017 06:14 - في ذكراه الخامسة... يؤرق مضاجع القَتَلَة 19-10-2017 06:13 - ... وكأن الجريمة وقعت البارحة 19-10-2017 06:11 - "المركزي" لا يحقق أرباحاً خيالية وإيراداته يمتصّها دعم الاقتصاد 19-10-2017 06:04 - هزيمة كركوك لم تطو المشروع الكردي 18-10-2017 06:48 - المستقبل ــ الصفدي: تحالف حذر 18-10-2017 06:46 - «أمل»: نريد مقاعدنا من «المستقبل» 18-10-2017 06:45 - جريمة زقاق البلاط: القتل السهل بين «عالمَين» 18-10-2017 06:34 - يا للهول 18-10-2017 06:33 - إنتهى "شهر العسل"... واشتبك المتحالفون! 18-10-2017 06:31 - "معراب 2" بين "القوات" و"التيار"؟ 18-10-2017 06:26 - جلسة لموازنة مستهلّكة... وبورصة مواجهات
الطقس