2018 | 07:56 كانون الأول 11 الثلاثاء
المركزية: انضمام باسيل الى الحريري في لندن قد يشكل مناسبة للتشاور في الملف الحكومي ومبادرة الرئيس عون التي انطلقت اليوم لايجاد مخرج للأزمة | بومبيو وعد بعلاقات قوية مع بريطانيا بحال انفصلت عن الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق | عادل الجبير: المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان ماضية نحو مواصلة دورها السياسي المسؤول لتعزيز الأمن والسلم الدوليين السعودية | بوتين وميركل يبحثان هاتفيا حادث مضيق كيرتش ويؤكدان ضرورة عدم السماح بالتصعيد | صوت لبنان (100.5)": انهيار مبنى قيد الانشاء في بلدة تول الجنوبية وقد حلٌت العناية الالهية بنجاة العمال بأعجوبة وما زالت عملية ازالة الركام جارية | ماكرون: هناك استياء وثمة غضب شعبي ولكن لا يمكن للغضب أن يبرر العنف والشغب ونتحمل المسؤولية خلال عام ونصف لم نقدم خلالها حلولا | رئيس المجلس الأوروبي: لن نعيد التفاوض بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد وأدعو لقمة "بريكست" الخميس | الرياشي في نقاش عن الصحافة اللبنانية: الدولة العميقة في لبنان تكره الاعلام وتريده مستسلما لهاودعم الصحافة ليس سهلا ويحتاج الى لوبي كبير | وقوع إشكال بين مناصري فريقي النجمة والعهد في المدينة الرياضية وسقوط عدد من الجرحي من الفريقين ما استدعى تدخّل القوى الامنية التي أعادت الوضع إلى طبيعته | سامي الجميّل من بيت الوسط: بحثنا مع الرئيس الحريري ازمة تشكيل الحكومة وطلبنا ان يطرح الرئيس المكلف خطة انقاذية | فيصل الصايغ لـ "الجديد": على فخامة الرئيس تحمل جزء من التنازلات | ميشال موسى لـ"الجديد": ما من وجود لمادة دستورية تسمح بسحب التوكيل من الرئيس المكلف |

"نسور قاسيون" في أستراليا لمواصلة الحلم

أخبار رياضية - الثلاثاء 10 تشرين الأول 2017 - 08:31 -

يواجه المنتخب السوري أستراليا، الثلاثاء، في لقاء الإياب بالملحق الآسيوي بتصفيات كأس العالم على ملعب أستراليا الدولي في مسعى للمضي قدما في الطريق الذي يؤهل إلى مونديال روسيا 2018.

وكان المنتخب السوري تعادل في الخامس من أكتوبر مع نظيره الأسترالي بهدف لمثله في المباراة التي أجريت في ماليزيا كأرض بديلة عن سوريا التي تشهد صراعا داميا منذ 2011.

ويحتاج المنتخب السوري إلى التعادل بنتيجة أكثر من 1-1 لضمان إطاحة أستراليا والصعود لملاقاة رابع مجموعة "الكونكاكاف". وسيكون التعادل السلبي لمصلحة الأستراليين بينما يقود التعادل بهدف لمثله إلى وقت إضافي وربما ركلات ترجيح. وبالطبع فإن الفريق الفائز يتابع المشوار بغض النظر عن النتيجة.

وتمكن المنتخب السوري في الوصول إلى هذا الدور في "معجزة" كروية نتيجة للأوضاع التي تمر بها البلاد، ونظرا إلى أن "نسور قاسيون" لم يخوضوا أي لقاء على أرضهم منذ بداية التصفيات.