Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
"زخّات" تشرين... أمنيات بشتاء "كريم"
هيام طوق

صحيح ان أمطار تشرين الأول خلال اليومين الماضيين لم ترو «غيث» انتظار دام لنحو 6 أشهر، إلا ان «الشتوة الاولى»، كانت فاتحة خير بالنسبة للبنانيين الذين استقبلوها بكل رحابة صدر بعد طول غياب حيث تناثرت «قطرات المطر بهدوء ورقّة، وكأنها تهمس في آذاننا بصوت خافت: تفاءلوا، ما زالت الحياة مستمرة، وما زال الأمل موجودا». أمل بأن يأتي فصل شتاء «كريم» يعوّض بعض الشيء عن شحّ السنوات الماضية، فتفيض الينابيع، وتتدفق المياه في الانهر، وتمتلىء البحيرات والسدود الى أعلى مستوى بعد شحّ قلّ نظيره خصوصا في السنوات الاخيرة. وعلى قدر «زخات» المطر، جاءت «زخات» أمنيات بأن يعود طقس لبنان الى سابق عهده، وأن يأتي فصل الخريف، بدرجات حرارة منخفضة مقارنة مع فصل الصيف حيث تتغيّر ألوان أوراق الأشجار وتتساقط، معلنة الاستعداد لاستقبال فصل الشتاء، على عكس ما يجري حاليا اذ ان حرارة فصل الخريف جاءت أعلى من معدلاتها السنوية ليستمر الطقس أقرب الى الصيفي.

كالعادة، وكما في كل عام، تترافق أمطار تشرين مع زحمة سير مضاعفة خصوصا عند مداخل العاصمة بيروت، الا ان المواطنين لم يتذمروا من هذا «الخير» الذي تساقط على زجاج سياراتهم، فتقبلوا الامر بروح رياضية، وبشكل تهكمي، يعلقون: «تعودنا ع العجقة كل ما غيمت، وكل شي بيجي من عند ربنا خير»، ويتساءلون: «هل الدولة والبلديات تحضّرت لاستقبال الشتاء بأقل أضرار ممكنة؟». وعلى الرغم من هذه الايجابية في استقبال الشتاء، يبقى على المواطن ان يتنبه لخطورة الطرقات، وعدم القيادة بسرعة لأن حوادث الانزلاق تكثر مع الشتوة الاولى، وربما ما أفادت به غرفة «التحكم المروري» عن سقوط قتلى وجرحى في حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية، له علاقة بالحالة الجوية.

وفي حين ان الناس في بيروت وضواحيها يرحبون بالشتاء خصوصا وانهم منذ أيلول الماضي يلجأون الى شراء المياه للاستخدام المنزلي الا ان المشهد الساخر كان ليلة أمس وأول من أمس في المناطق والاحياء حيث كانت خراطيم مياه الخزانات النقالة تتولى تعبئة خزانات المنازل تحت زخات المطر عند كل بناية، فان للمزارعين فرحتهم الخاصة وترحيبهم بخيرات السماء. اذ ان مواسم الزيتون كانت مهددة نتيجة الجفاف وانقطاع المطر لفترة طويلة، ويبقى المثل الشائع لدى كبار السن في «تشرين بغبر العنب والتين»، كناية عن انتهاء موسم الصيف مع آخر صنفين من الفاكهة.

ومع توقعات مصلحة الأرصاد الجوية في المديرية العامة للطيران المدني ان يكون الطقس اليوم غائما جزئيا دون تعديل بدرجات الحرارة وضباب على المرتفعات، تبقى الآمال بأن «يتساقط المطر، فيغسل أحقاد الصدور وسواد القلوب. ترعد السماء فتذكر كل طاغ بقدرة الجبار، ويدرك كل قاس أن البرودة قاسية جداً».

..وزخّات خجولة بقاعاً

في البقاع («المستقبل»)، عبرت زخات مطر خجولة أجواء البقاع أمس، وما بلغ الأرض منها كان أكثر خجلا، وفشلت الهطولات الخفيفة في حجب نهار مشمس طويل نسبيا مدد اقامة الطقس الربيعي. ورغم ما سبق، وعلى قاعدة المثل «الكحل أفضل من العمى»، استقبل الناس بايجابية مفرطة أول مؤشرات الشتاء، آملين موسماً مطريّاً جيداً يقطع ما قبله من جفاف وتصحر.

وبانتظار المزيد، فان توقعات الأرصاد الجوية لا تشي بذلك، فهي قرأت استمراراً للربيع في عز الخريف وربما حتى مطلع الشتاء. وأشارت مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية في نشرتها اليومية الى طقس مشمس يترافق مع حرارة تلامس ال 24 درجة، وفي البقاع الشمالي 32 درجة نهاراً وسيطرة لطقس بارد ليلاً، على ان يتواصل على هذا المنوال حتى الاحد المقبل في البقاع. ووصف الطقس المسيطر «بالصيفي» خصوصا بعد غد الخميس، ويتحول نهار الاحد الى ربيعي تتخلله زخات مطر.

وعن طقس الاسبوع المقبل، توقعت المصلحة طقسا مستقرا معتدلاً مع ارتفاع الحرارة بقاعا الى 22 درجة. ورغم هذه الاجواء الربيعية، فان الأمل يبقى بهطل جديد مقبول يعزز الأجواء الخريفية ويلبسها اللباس الذي تستحق، ودائما على قاعدة «الكحل أفضل من العمى».
هيام طوق - المستقبل

ق، . .

مقالات مختارة

24-11-2017 08:01 - انه ميشال اده 24-11-2017 07:08 - عون والثنائي الشيعي يوافقان على تعديل التسوية الرئاسية 24-11-2017 07:08 - انفراجات؟؟ 24-11-2017 07:07 - ما بعد الاستقالة والتريث: كيف تفرملت الضربة العسكرية؟ 24-11-2017 06:46 - هل يفعلها الحريري مُجدَّداً؟ 24-11-2017 06:45 - عن تريُّث الحريري و"الجرّاحين" والمصدومين! 24-11-2017 06:43 - تطيير القانون الجديد يصطدم بحائط المسيحيين 24-11-2017 06:41 - إستراتيجية واشنطن لكبح نفوذ إيران: العراق أوّلاً وليس لبنان 24-11-2017 06:39 - أسعار الفوائد المرتفعة لن تعود إلى طبيعتها قبل أشهر 24-11-2017 06:37 - النَأْيُ بالنفس عن الإستقلال
24-11-2017 06:27 - حوار واتصالات تمهّد للتسوية وحلّ الخلافات 24-11-2017 06:25 - "المستقبليون" يجدّدون "التفويض" لرئيسهم.. "النأي بالنفس" أولا 24-11-2017 06:24 - يوم الاستقلال... سعد سعد سعد 24-11-2017 05:57 - "مسيرة وطن" اختتمت مشوارها في ساحة الشهداء 24-11-2017 05:53 - قصة "التريث" من بري إلى ماكرون إلى الصيرورة 23-11-2017 07:00 - لبنان... الاتجاه المعاكس 23-11-2017 06:59 - مرحلة الصواريخ الباليستية والميليشيات 23-11-2017 06:53 - من يملأ الفراغ في سوريا؟ 23-11-2017 06:52 - الصراع الروسي - الأميركي يمدّد للصراع السوري 23-11-2017 06:51 - عقد ترافق خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي 22-11-2017 07:05 - صديقي بيار 22-11-2017 07:04 - إستقلال إقتصادي 22-11-2017 07:02 - جيشنا وقلبه... والإستقلال الثالث 22-11-2017 07:00 - مروان صبّاغ... "بطل" تُروى قصّته في الإستقلال 22-11-2017 06:57 - غداً موعد مزدوج للتصعيد... "طارت" السنة الدراسية؟ 22-11-2017 06:54 - "حزب الله" أحضَر للحريري مفاتيح التسوية! 22-11-2017 06:51 - رؤيا 2030... تحديات بحجم الطموحات 22-11-2017 06:48 - بيت الوسط يستعد للقاء الأوفياء.. وأهالي بيروت ثابتون "على العهد والوعد" 22-11-2017 06:47 - "74 استقلال... وبيبقى البلد" 22-11-2017 06:44 - طاقة الرياح في عكار: 3 شركات ستنتج نحو 200 ميغاواط 22-11-2017 06:24 - الذكرى الرابعة والسبعون لاستقلال الجمهورية اللبنانية 21-11-2017 06:34 - قلق في "عين الحلوة" من عودة الإغتيالات 21-11-2017 06:32 - لا بديلَ عند الرياض للحريري زعيماً لسُنَّة لبنان 21-11-2017 06:29 - حزب الله بدأ من القصيْر... ماذا بعد البوكمال؟ 21-11-2017 06:29 - قرار دولي بـ"تحييد مُتَدرِّج للبنان"... كيف سيترجَم؟ 21-11-2017 06:26 - الحريري عائد لقيادة "معارضة جديدة" 21-11-2017 06:20 - هل ينجح الضغط في التمهيد لتسوية حول سلاح "حزب الله"؟ 21-11-2017 06:16 - بيار الجميل... شهادة على طريق الحرية 21-11-2017 06:15 - "عين الحلوة" يحبط محاولات توتير... لاستدراجه إلى تفجير 21-11-2017 06:11 - مصالح لبنان واللبنانيين تعلو على أي مصلحة واعتبار 21-11-2017 06:09 - حماية لبنان واستقراره أولوية فرنسية 21-11-2017 06:02 - أبعد من استقالة... إنّه مصير لبنان 20-11-2017 06:55 - سعد رفيق الحريري بين سندان الداخل ومطرقة الخارج 20-11-2017 06:54 - عون طرَح تقريب الإنتخابات إذا فشل التأليف 20-11-2017 06:53 - مِن باب فاطِمَة إلى بابِ المَندَب 20-11-2017 06:50 - ازمة الحريري حسنت واقعه الشعبي في طرابلس والشمال 20-11-2017 06:49 - عناوين الخطة السعودية لضرب لبنان 20-11-2017 06:49 - شرط السعودية للحريري كي يستعيد مكانته: حرب ضدّ حزب الله 20-11-2017 06:48 - سيناريوهات للخروج من المأزق الحكومي واستقرار لبنان خط أحمر 20-11-2017 06:48 - فك أسر الحريري لا يعني نهاية الأزمة
الطقس