2018 | 08:50 حزيران 25 الإثنين
الصايغ لـ"صوت لبنان" (100.5): القراءة التي نراها هي قراءة محاصصة وقطع قالب الجبنة ولكن هذا القالب لم يعد موجوداً | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية عند أول نفق البربير باتجاه كورنيش المزرعة | قوى الامن: ضبط 1014 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 60 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار | قيادة الجيش: التدابير المتخذة ليست ضد الشعب الفلسطيني بل لمواجهة خطر مجموعة من الإرهابيين يشكلون عبئاً على أهالي المخيمات خاصة وعلى اللبنانيين عامة | الجيش: إزالة البوابات الإلكترونية الموضوعة على مداخل مخيمَي عين الحلوة والمية ومية | مصطفى علوش لـ"صوت لبنان (100.5)": التفاؤل كان مبالغاً فيه في ما خص تأليف الحكومة | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه انطلياس وصولا الى جل الديب | مصادر حزبية في 8 آذار لـ"الجمهورية": تيار المستقبل هو من سعى الى خلق موجة تفاؤلية الا ان هذا التفاؤل غير حقيقي | زوار بعبدا لـ"الجمهورية": ليس هناك أي موعد للحريري في بعبدا ما لم يكن لديه ما يوحي بوجود تطوّر جديد حيال مجموعة العقد التي باتت تتحكّم بعملية تشكيل الحكومة | ألبير منصور لـ"الجمهورية": عندما يصبح تأليف الحكومة توزيع حصص ومنافع يصبح تأخير ولادتها امراً طبيعياً بفِعل شد الحبال | "الجمهورية": إطلالة قريبة للسيد حسن نصرالله سيتطرّق فيها الى عدد من المواضيع ومن بينها الشأن الحكومي | مصادر لـ"المستقبل": محاولات ابتداع أعراف جديدة فرضت نفسها على عملية التأليف خلال الساعات الأخيرة وقوّضت المساعي التي يبذلها الرئيس المكلف للتوفيق بين المكونات الحكومية |

الفائزون بجائزة نوبل للاقتصاد في الأعوام الـ10 الاخيرة

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 09 تشرين الأول 2017 - 14:25 -

وزعت "وكالة الصحافة الفرنسية" لائحة بأسماء آخر 10 فائزين بجائزة نوبل للاقتصاد التي منحت اليوم في استوكهولم:

- 2017: ريتشارد ثالر (الولايات المتحدة) ردم الهوة بين الاقتصاد وعلم النفس.

- 2016: اوليفر هارت (بريطانيا/الولايات المتحدة) وبنغت هولستروم (فنلندا) صاحبا نظرية العقد.

- 2015 : آنغس ديتون (بريطانيا/الولايات المتحدة) تقديرا لابحاثه عن "الاستهلاك والفقر والرفاهية".

- 2014 : جان تيرول (فرنسا) تقديرا ل"تحليله قوة السوق وتنظيمها".

- 2013 : يوجين فاما ولارس بيتر هانسن وروبرت شيلر (الولايات المتحدة) لاعمالهم حول الاسواق المالية.

- 2012 : الفن روث ولويد شابلي (الولايات المتحدة) لاعمالهما حول افضل طريقة للتوفيق بين العرض والطلب في السوق، مع تطبيقات في منح الاعضاء والتعليم.

- 2011 : توماس جي سارجنت وكريستوفر ايه سيمز (الولايات المتحدة) لاعمالهما التي تسمح بفهم كيفية تأثير احداث غير متوقعة او سياسات مبرمجة على المؤشرات الاقتصادية الجمعية.

- 2010 : بيتر دايموند ودايل مورتنسن (الولايات المتحدة) وكريستوفر بيساريدس (قبرص/بريطانيا). اسهم هذا الثلاثي في تحسين تحليل الاسواق حيث يصعب التوفيق بين العرض والطلب، وخصوصا في سوق العمل.

- 2009 : الينور اوستروم (اول امرأة تنال جائزة نوبل الاقتصاد) واوليفر وليامسون (الولايات المتحدة) لاعمالهما المنفصلة التي تظهر ان الشركة وجمعيات المستخدمين هي احيانا اكثر فعالية من السوق.

- 2008: بول كروغمان (الولايات المتحدة) لاعمال حول التجارة الدولية.

وهذه الجائزة المسماة رسميا "جائزة بنك السويد للعلوم الاقتصادية تخليدا لذكرى الفرد نوبل" هي الوحيدة التي لم تكن واردة في وصية المخترع السويدي للديناميت.

وقد أسسها البنك المركزي السويدي في العام 1968 ومنحت للمرة الاولى في 1969. اما جوائز نوبل الاخرى (الطب، الفيزياء، الكيمياء، الادب والسلام) فقد منحت جميعها للمرة الاولى في 1901.