2018 | 18:25 تشرين الأول 17 الأربعاء
"او تي في": المفاوضات دخلت ربع الساعة الاخيرة والحقيبة العالقة هي "العمل" وبات من المؤكد انّ القوات ستأخذ حقيبة واحدة اساسية وليس حقيبتين | بومبيو: واشنطن بحاجة لمعرفة الحقائق بشأن اختفاء خاشقجي قبل أن تعد ردا مناسبا | بومبيو يلمّح إلى احتمال رفع عقوبات عن تركيا على صلة بقضية القس برانسون | قاطيشا لـ"أخبار اليوم": الحكومة دخلت في مرحلة المخاض العسير قبل الولادة وفي حال تم استبعاد القوات فان الحكومة لن تستطيع ان تواجه التحديات الماثلة | طرابلسي: ملفات وزارة المهجرين لم تُنجز كلّها بالكامل | محمد الحجار لـ"أخبار اليوم": عقد حلّت واخرى في طريقها الى الحل والحريري يسعى الى حكومة وفاق وطني والقوات ركن اساسي فيها | مصدر في "المستقبل" لـ"اخبار اليوم": اجواء امس لا تنبئ بالاعلان عن التشكيلة خلال الاسبوع الجاري فمن حيث الشكل لا توقّع المراسيم في غياب بري ومن حيث المضمون هناك حقائب لم تحسم بعد | "سبق" السعودية تنفي اي علاقة لها بالخبر المتداول حول اعفاء القنصل السعودي في اسطنبول من مهامه ووضعه قيد التحقيق | دي ميستورا: تجنبنا كارثة في إدلب بعد التفاهم الروسي التركي والاتفاق فتح نافذة كبيرة لإطلاق لجنة دستورية ذات مصداقية | المحققون الأتراك يدخلون مقر إقامة القنصل السعودي في اسطنبول في إطار التحقيق في اختفاء خاشقجي | مصادر "القوات" لـ"المركزية": مستهدفون من الاقربين والابعدين على حد سواء ونشعر أن هناك اشبه "بحرب الغاء" سياسية تُشنّ ضدنا لانهم يخافون من شفافيتنا في مقاربة الملفات | اوساط القوات لـ"المركزية": لا مبرر للتهجم على حاصباني وما يحصل له خلفيات سياسية ولا علاقة له بالاداء العملي والتقني للوزير الذي قام بواجباته على اكمل وجه وفي أفضل صورة |

مونديال 2018: السويد تضغط على فرنسا وتعقد مهمة هولندا

أخبار رياضية - الأحد 08 تشرين الأول 2017 - 08:41 -

أصبحت فرنسا تحت الضغط وتعقدت مهمة هولندا بعد الفوز الكاسح للسويد على ضيفتها لوكسمبورغ 8-صفر السبت في سولنا ضمن الجولة التاسعة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى للتصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.
وتدين السويد بفوزها السادس إلى مهاجم العين الإماراتي ماركوس بيرغ الذي سجل رباعية (18 و37 و54 و71) وأضاف أندرياس غرانكفيست ثنائية (10 و67 من ركلتي جزاء)، فيما سجل ميكايل لوستيغ (60) واولا تويفونن (76) الهدفين الآخرين.

وتصدرت السويد، الطامحة بالتأهل إلى النهائيات للمرة الأولى منذ 2006 والثانية عشرة في تاريخها، المجموعة بفارق نقطتين عن فرنسا التي تنتظرها لاحقا مباراة صعبة في صوفيا ضد بلغاريا، فيما أصبح وضع هولندا صعبا جدا قبل مباراتها السبت أيضا مع مضيفتها بيلاروسيا لأنها تتخلف بفارق 6 نقاط عن السكندنافيين.

وستكون هولندا مطالبة بالفوز على بيلاروسيا من أجل الإبقاء على أملها بالحصول على بطاقة الملحق على أقل تقدير في الجولة الأخيرة التي تستضيف فيها السويد على ملعب "أمستردام أرينا"، فيما تلعب فرنسا على أرضها ضد بيلاروسيا.

وبما أنه يتأهل إلى النهائيات مباشرة بطل كل من المجموعات التسع على أن تخوض أفضل منتخبات حلت ثانية في مجموعاتها ملحقا يتأهل بموجبه أربعة منتخبات أخرى، بدأت تلوح بالأفق بوادر غياب ثان على التوالي للهولنديين عن بطولة كبرى بعد أن كانوا غائبين أيضا عن كأس أوروبا 2016.

وما يزيد من صعوبة هولندا أنها تتخلف بفارق كبير من الأهداف عن السويد، وبالتالي حتى لو فازت عليها في الجولة العاشرة الأخيرة المقررة في أمستردام يوم العاشر من أكتوبر، فإن بطاقة الملحق ستكون من نصيب المنتخب السكندنافي أو فرنسا.