Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
"التسوية غير السهلة" في لبنان تدخل "حقل الانتخابات"

عشية جلسة مجلس الوزراء اليوم وقبل الجلسة التشريعية للبرلمان الاثنين المقبل التي ستشهد ترجمة التوافق السياسي على المَخرج لتنفيذ قانون سلسلة الرتب والرواتب الجديدة وتمويلها، جاء كلام رئيس الحكومة سعد الحريري عن «التسوية غير السهلة» التي أنهتْ الفراغ الرئاسي قبل نحو عام، بمثابة «رسالة» مزدوجة عكستْ من جهة التمسك بهذا المسار وعبّرتْ من جهة أخرى عن استشعار زعيم «تيار المستقبل» بالأكلاف «الشعبية» لهذه التسوية وبضرورة «رفْع منسوب» الدفاع عن حيثياتها مع انطلاق «موسم» الانتخابات الطالبية في الجامعات ودخول البلاد في مدار الانتخابات النيابية المقرَّرة في مايو 2018.

واستوقف دوائر سياسية كلام الحريري الذي أطلقه خلال استقباله وفداً طالبياً (من جامعة LAU) من «المستقبل» وتحدّث خلاله عن وجود «العديد ممّن يزايدون عليّ وعلى (المستقبل) ويسلّطون الضوء على أمور غير صحيحة، ويصوّرون وكأن التسوية أمر سهل بالنسبة إلينا، لكن الحقيقة أننا ننظر إلى مصلحة البلد ككلّ قبل أن ننظر إلى مصالحنا الشخصية، وهذا الفارق بيننا وبين الآخرين الذين ينظرون أولاً إلى مصالحهم الحزبية البحتة حتى وقبل الطائفية»، لافتاً الى «استهداف مبرمج يتعرض له التيار وماكينة تحاول أن تُظهِره وكأنه يتخلى عن حقوق بيروت، وهذا أمر غير صحيح وهذه المحاولة معروف مَن يقودها».

وحسب هذه الدوائر، فإن موقف رئيس الحكومة الذي أتى ليلاقي ما أعلنه قبل أسبوع حين اعتبر إنجاز التفاهم على «خريطة طريق» لمأزق سلسلة الرتب وتمويلها ثمرةً لـ «التوافق السياسي»، يظهّر استمراره وحلفاءه في الرهان على تسوية 2016 باعتبارها «مظلة الأمان» لحفظ استقرار البلاد في غمرة التحولات الهائلة في المنطقة، ويعكس في الوقت نفسه محاذير عدم محاكاة نبض البيئة الحاضنة التي تزداد صعوبةُ إقناعها بمبررات البقاء تحت سقف هذه التسوية كلّما أمعن «حزب الله» وحلفاؤه في تقويض مرتكزاتها التي قامتْ على «ربْط النزاع» حيال الملفات الخلافية وتحييدها ولا سيما المتصلة بالأزمة السورية والعلاقة مع نظام الرئيس بشار الأسد.

وتوقيت كلام الحريري عشية الانتخابات الطالبية في الـ LAU اليوم يؤشّر على أن البُعد الانتخابي المتّصل بالاستحقاق النيابي سيكون حاضراً بقوّة من الآن فصاعداً في سياق مقاربة الملفات على اختلافها. وتشير الدوائر نفسها في هذا السياق الى أن «المستقبل» لا بد انه يستشعر بمخاطر وضْعه بين مطرقة خصومٍ أرادوا «حياكة» قانون الانتخاب بخلفيةِ إنهاء زعامته السنية وبين سندان الخشية من «تَسرُّب» مناصرين له، وهو ما لن يفيد غير «حزب الله»، إلا اذا توافرتْ «رافعة شعبية» لا تُضعِف القوى المناهضة للحزب والمُشارِكة في التسوية وتساهم في «إعادة التوازن» الى اللعبة الداخلية بعدما تزايدت مظاهر اختلاله ربطاً بالتطورات في المنطقة وإعلان «حزب الله» انه «المُنتصر» اقليمياً.

وترى الدوائر نفسها أن صمود التسوية السياسية والتأكيد شبه اليومي على الحاجة إليها يعكس في جانب منه الصعوبات التي تعترضها كلما اقتربت من الاستحقاقات الأساسية المتصلة بالتطبيع مع النظام السوري من بوابة إعادة النازحين، وهو العنوان الذي أخذ زخماً بعد ملاقاة الكنيسة المارونية لرئيس الجمهورية في مسعاه لتوفير عودتهم بأسرع وقت.

وفي حين تتجه الأنظار لمعرفة اذا كانت جلسة مجلس الوزراء اليوم ستشهد طرح وزير الخارجية جبران باسيل ورقته بخصوص النازحين السوريين، برزت تقارير تحدثت عن ان الرئيس عون سيكلف مبعوثا رئاسياً، للتواصل مع الحكومة السورية في شأن تأمين عودتهم، فيما كان رئيس البرلمان نبيه بري يبرق الى الأسد، مهنئا بذكرى حرب تشرين التحريرية، ومتمنياً لسورية «النصر الكامل على الإرهاب الوجه الآخر لارهاب الدولة الذي تمثله اسرائيل واستعادة بلدكم لدوره بالحفاظ على العروبة السمحة وصيغ التعايش في الشرق».

ومن خلف ظهر هذه العناوين برز ما نقلته مجلة «فورين بوليسي» عن رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس إد رويس في معرض كلامه عن مشروعَي القانون اللذين اقرّتهما اللجنة حول تشديد العقوبات على «حزب الله» ورفعهما الى مجلس النواب للتصويت عليهما، إذ قال إنه تحدّث كثيراً في مشروع العقوبات مع الحكومة اللبنانية والرئيس الحريري، معتبراً «ان المحادثات كانت لتملك تأثيراً أكبر بالنسبة إليّ وإلى زملائي لو لم يكن هناك عميل لحزب الله يجلس في الغرفة ذاتها»، وذلك في إشارة الى الرئيس عون، كما ذكرت «فورين بوليسي».
"الراي"

ق، . .

أخبار محليّة

22-10-2017 12:57 - حاصباني: لبنان بحاجة إلى إدارة رشيدة حكيمة بعيدا عن المزيدات 22-10-2017 12:55 - نضال طعمة استنكر الاعتداء على مكتبي القوات والكتائب في منيارة 22-10-2017 12:50 - حاكم اوستراليا يصل الى لبنان بعد ظهر اليوم 22-10-2017 12:24 - غريب: لتصعيد التحركات في الشارع والمشاركة في اعتصام الثلاثاء 22-10-2017 12:23 - المشنوق: عون أكثر انفتاحا وتفهما وسلامة ضمانة للاستقرار النقدي 22-10-2017 12:21 - زيارة رسمية لحاكم اوستراليا الى لبنان اليوم تستمر ثلاثة ايام‎ 22-10-2017 12:19 - سرقة منزل في ريمات جزين 22-10-2017 12:13 - آلان عون: القانون الجديد قد يحرج الناخبين لكنه يؤمن صحة التمثيل 22-10-2017 12:06 - قاسم: كل من يبرر التعامل مع اسرائيل يُنعت بشيء من العمالة 22-10-2017 11:55 - طلال المرعبي: لإنتاج طبقة سياسية هدفها مصلحة الوطن
22-10-2017 11:52 - محفوض لبري: بحكم موقعيتكم نتطلع كي تتخذوا ما يلزم إزاء كلام مروان فارس 22-10-2017 11:50 - ربيع الهبر: القانون سيؤدي إلى تغيير النظام وعدد المسيحيين في لبنان هو 34% 22-10-2017 11:44 - رحال استنكر الاعتداء على مقري الكتائب والقوات في عكار 22-10-2017 11:28 - الطقس غدا غائم جزئيا مع ارتفاع في الحرارة وضباب على الجبال 22-10-2017 11:27 - القوات عكار دعت الى وقفة تضامنية معها والكتائب في منيارة عكار اليوم 22-10-2017 11:16 - الراعي: على المسلمين والمسيحيين البقاء في الشرق وإلا أصبح أرضا للارهابيين 22-10-2017 11:13 - عُثر عليه جثة داخل خزان للمياه في طرابلس 22-10-2017 11:10 - أنور الخليل: اقرار الموازنة مؤشر على اعادة انتظام عجلة الدولة 22-10-2017 10:56 - كيدانيان: لبنان ينعم بالاستقرار والأولوية لوضعه على الخريطة السياحية 22-10-2017 10:27 - فيصل كرامي: تصوّروا ان يحصل الشرتوني على عفو ويترشح لرئاسة الجمهورية 22-10-2017 10:19 - مستشار رئيس الجمهورية: حرص على احترام المهل الدستورية في موازنة 2018 22-10-2017 09:50 - اعتصام للجان المستأجرين في وسط بيروت 22-10-2017 09:40 - كنيسة السيدة في انفه.. ضحية السرقة! 22-10-2017 09:20 - جعجع: نعمل بجهد للحفاظ على لبنان ونعوّل على اللبنانيين في الخارج للتغيير 22-10-2017 09:00 - شمعون: آمل أن نصل إلى لبنان الذي نريد لا إلى لبنان الذي يحاولون جرنا إليه 22-10-2017 08:17 - "الأحرار" يستذكرون داني شمعون وعائلته 22-10-2017 07:39 - كنعان: نحن تيار الشعب لا السلطة التي دخلناها لتغيير الثقافة والنهج 22-10-2017 07:14 - لبنان يتهيّأ لأسبوعِ العقوبات الأميركية على "حزب الله" 22-10-2017 07:02 - هذه هي أهمية طائرات "سوبر توكانو".. 22-10-2017 06:58 - هكذا ستُتوج زيارة قائد الجيش الى الولايات المتحدة! 22-10-2017 06:54 - المعيار الأساسي.. العودة الطوعية! 22-10-2017 06:51 - عون ليس راضياً.. والسبب؟! 22-10-2017 06:42 - هل يطعن "الكتائب" بالموازنة؟ 22-10-2017 06:39 - عقوبات أميركية جديدة ضد "حزب الله".. خلال أيام! 22-10-2017 06:34 - "الكتائب": المجرمون القتلة هم هم بالامس واليوم 22-10-2017 06:30 - هل يترشّح أحمد الحريري في طرابلس؟ 22-10-2017 06:29 - فضل شاكر: فور حضوري أمام المحكمة.. ستسقط التهم بحقي 22-10-2017 06:23 - لبنان في دائرة المواجهة بين إسرائيل وإيران 22-10-2017 06:18 - ماذا سمع الحريري في موسكو وماذا نصحته؟ 22-10-2017 06:15 - لبنان على حافة الانهيار الاقتصادي: النمو هبط من 8% الى 1% 22-10-2017 06:14 - كاغ مرشحة لمنصب وزيرة في هولندا 22-10-2017 06:10 - جعجع للوزراء "حضروا حالكم للإستقالة"..؟! 22-10-2017 06:03 - بالصور.. هكذا تم الإعتداء على مركز "القوات" في عكار 21-10-2017 23:18 - هادي حبيش: لكشف محاولي إحراق مركزي القوات والكتائب في عكار فورا 21-10-2017 23:15 - 3 جرحى نتيجة حادث سير على أوتوستراد القلمون 21-10-2017 22:51 - الجيش: طائرتا استطلاع معاديتان حلقتا فوق عدد من المناطق وصولا إلى الأرز 21-10-2017 22:49 - بالصور: مسلحون يحرقون شعاري الكتائب والقوات على مركزي إقليم عكار 21-10-2017 22:42 - كنعان: نحن تيار الشعب لا السلطة والمال ولا يبقى معنا الا الناجح 21-10-2017 22:25 - أبو فاعور: الاستقرار لا يحفظ بالخطابات بل بالخيارات الوطنية والمصالحة 21-10-2017 21:48 - اجتماع بين الديمقراطي اللبناني والتقدمي الاشتراكي: السلم الأهلي خط أحمر
الطقس