2018 | 16:29 تموز 23 الإثنين
بلدية الغبيري: ختم مستودع للمواد الغذائية غير مستوف لشروط السلامة العامة بالشمع الاحمر | الخارجية الروسية: مشاورات مع دول عدة لرفع العقوبات الاقتصادية عن سوريا وتقديم المساعدات الانسانية لها | علي فياض: هذه المرحلة هي مرحلة التعالي عن الحسابات الحزبية والفئوية والطائفية وهي مرحلة حماية الدولة والوطن والمجتمع من كل هذه التحديات الخطيرة التي تحدق به | تركيا: لم يقع انفجار في أنقرة والصوت ناجم عن تجربة مقاتلة اخترقت جدار الصوت | وسائل إعلام تركية: سماع دوي انفجار كبير في أنقرة | ابي خليل: هيئة ادارة قطاع البترول تبلغني موافقتها على برنامج العمل وميزانية الاستكشاف المقدَّمين من ائتلاف الشركات واطلاق العمليات اللوجستية للاستكشاف | "التحكم المروري": حادث تصادم بين مركبة ودراجة نارية محلة الصنايع شارع حلواني بيروت نتج منه جريحان | الجيش: مقتل 8 مسلحين وتوقيف 41 شخصاً بينهم 6 جرحى خلال المداهمات التي نُفّذت في بلدة الحمودية وضبط كمية من الأسلحة والمخدرات | حبشي للـ"ام تي في": مزارع "الحشيشة" ضحيّة ومن عليه أن يحاسب وفقاً للقانون هو التاجر الذي يتمتع في بعض الأحيان بغطاء سياسي | مصدر عسكري للـ"او تي في": انتهاء مداهمة الحمودية من دون وقوع إصابات بين العسكريين | الجيش يواصل عمليته الامنية في الحمودية قرب بريتال وتشارك فيها وحدات الجيش اللبناني البرية من مغاوير ومجوقل والوحدات الخاصة وسلاح الجو | "صوت لبنان (93.3)": مقتل مرافق علي زياد إسماعيل والقبض على محمد علي ناظم واصابة علي عباس اسماعيل ضمن عملية الجيش في الحمودية |

افتتاح المدرسة الإقليمية لإزالة الألغام للأغراض الإنسانية في لبنان

أخبار محليّة - الخميس 05 تشرين الأول 2017 - 16:22 -

اقيم قبل ظهر اليوم في ثكنة سعيد الخطيب - حمانا، حفل توقيع اتفاقية إطلاق التدريب في المدرسة الإقليمية لنزع الألغام لأهداف إنسانية في لبنان بين الجيشين اللبناني والفرنسي، برعاية قائد الجيش العماد جوزاف عون، في حضور سفير فرنسا برونو فوشيه مترئسا وفدا من السفارة، ممثل قائد الجيش رئيس المركز اللبناني للأعمال المتعلقة بالألغام العميد الركن زياد نصر، مدير التعاون الأمني والدفاعي في فرنسا الفريق ديدييه بروس، إلى جانب عدد من الضباط.

وألقى نصر كلمة شكر فيها السلطات الفرنسية على "دعمها التقني والمادي لانطلاق التدريب في المدرسة، خصوصا وأنها الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط، التي تقوم بمهمة تأهيل الكوادر البشرية وتدريبها في إطار العمليات الإنسانية لنزع الألغام لأهداف إنسانية".

من جهته، أكد بروس أهمية افتتاح المدرسة "لمعالجة مشكلة الألغام والأجسام المشبوهة في لبنان، وتدريب فرق جديدة في هذا المجال لتلبية مختلف الاحتياجات المستقبلية بأقصى فعالية ممكنة".

وفي الختام، سلم نصر درعين تذكاريتين إلى السفير الفرنسي وبروس، وتلا كتاب شكر باسم قائد الجيش وسلمه إلى فوشيه، تقديرا لجهود السلطات الفرنسية في دعم الجيش.