Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
أخبار محليّة
أمين وهبي: سلسلة من دون واردات توصل البلاد إلى كارثة

أكد النائب أمين وهبي في حديث إلى إذاعة الشرق تضامنه مع أهالي العسكريين الشهداء "شهداء كل الوطن"، معتبرا أنها "ضريبة القوى العسكرية ومن اختارها للخدمة العامة وهؤلاء هم وسام على صدر كل اللبنانيين، ونحن لسنا ضد تحميل المسؤوليات أمام الشعب وأمام القانون، لكن هناك أمرا أساسيا يمكن تجاوزه وهو حدث اختطاف العسكريين، كان في وقت الفراغ الرئاسي الذي كان له إنعكاس على كل المؤسسات الدستورية وهذه الحال تتحمل مسؤوليتها كل القوى السياسية في لبنان. لست ضد المساءلة لكن أتمنى أن يأخذ التحقيق في الإعتبار كل الظروف وتتحمل القوى السياسية مسؤولياتها"، مشيرا إلى "المناشدة الدائمة من أجل أن يكون القضاء مستقلا يمارس صلاحياته دون أي تأثير من القوى السياسية"، مؤكدا "تأييده للمعاقبة والمحاسبة".

وأشار إلى حال "الشغور الرئاسي عند حصول اختطاف العسكريين والذي تتحمل مسؤوليته القوى السياسية"، مؤكدا أن "أكبر دليل على ذلك ما قام به الجيش من أداء مميز عند المباشرة بتحرير الجرود في القاع ورأس بعلبك. هذه الحال لم تكن موجودة عام 2014 بل كان هناك حال ارتباك وشغور في موقع الرئاسة. لقد أثبت الجيش قدرة إستثنائية ومهنية عالية".

وعن مصير سلسلة الرتب والرواتب قال: "أول ما طرح موضوع السلسلة قلنا نحن معها لكن نحن مع سلسلة متوازنة تؤمن لها واردات وتعطى السلسلة بحجم وارداتها، وذلك لسبب مهم جدا وهو من أجل الحفاظ على إستقرار سعر صرف العملة الوطنية. أما بخصوص قبول الطعن بالشكل نحن عندنا ثقة بأن المجلس الدستوري سيتصرف بمسؤولية وإذا كانت هناك حاجة إلى تعديل بعض المواد أو التدقيق بها. كما سيكون مجلس النواب جاهزا عند قول الكلمة الفصل ليبنى على الشيء مقتضاه".

وعما إذا كانت المالية قادرة على تحمل نفقات أعباء السلسلة، أجاب: "لا أعتقد أن المالية العامة يمكنها تحمل السلسلة من دون تأمين واردات لها وإلا نكون نخاطر بلقمة عيش المواطن الفقير وسيكون مجلس النواب جاهزا من أجل إجراء بعض التعديلات أو إبطال لبعض المواد التفصيلية بالقانون".

وأشار إلى "تجربة سابقة وسلسلة من دون واردات أوصلت البلاد في تلك الفترة إلى حال كارثية"، مشددا على "ضرورة أن تكون الرسوم عادلة وموزعة بشكل يأخذ في الإعتبار الواقع الإجتماعي ويكون للضرائب منحى تصاعدي يخفف عن الطبقات الفقيرة الأعباء".

تحدث عن التحرك المطلبي فقال: "عادة، عندما يكون هناك تحرك مطلبي كانت توجد 3 أطراف لتجد حلا هي النقابات وأصحاب العمل والدولة، وكان التعاطي يتم بإيجابية فتعطى النقابات بعض الشيء بشكل يشعر الموظف بتحسن وضعه المعيشي وتتحمل المؤسسات قدر إستطاعتها دون أن تنهار".

وأشار إلى "الإجتماع الذي عقد أمس برئاسة وزير التربية مروان حمادة"، محييا "هذا التوجه. كما حضر الإجتماع المدارس ونقابة المعلمين ولجان الأهل وبعض المحاسبين المختصين وذلك بهدف الوصول إلى نقطة وسطية وهذا هو المنطق المسؤول بعيدا عن الشعبوية وتهييج الشارع".

وعن زيارة الرئيس الحريري إلى باريس ولقائه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، أكد أن "هذه الزيارة عكست عمق العلاقة التاريخية بين لبنان وفرنسا"، مشيرا إلى أن فرنسا "كانت دائما تقف إلى جانب لبنان وتدعمه حكومة وإستقلالا وأن المؤتمرات الثلاثة التي تم البحث بها خلال الزيارة هي خير دليل على الدعم الفرنسي للبنان، منها مؤتمر لدعم القوى الأمنية والعسكرية ومؤتمر للمستثمرين ومؤتمر لمعالجة قضية النازحين السوريين"، مشيرا إلى أن "زيارة الرئيس الحريري رافقتها حال تشويش من الداخل اللبناني".

وقال: "للأسف يوجد أناس متعهدين لتعثر لبنان ولا يكفينا ما يتحمله البلد من أعباء سياسات حزب الله".

وعن تغريدة وزير الدولة للشؤون الخارجية ثامر السبهان التي تحمل موقف الرياض الذي اعتبرت فيه حزب الله حزبا شيطانيا وإرهابيا قتل ودمر في الدول العربية، قال: "الوزير السبهان عبر عن موقف دولته ونحن في لبنان عندنا تعابير خاصة، نحن نعتبر حزب الله حزبا لبنانيا، لكن بصريح العبارة هو يرتبط عضويا بإيران ومصلحتها وخططها وأطماعها في المنطقة والإيرانيون لم يخفوا هذه الأطماع وحزب الله يتفق معها في هذه الأطماع ويقدم المصلحة الإيرانية على مصلحة بلده. وفي قضية العسكريين نسأل ما هذا الحرص الذي ظهر بهذا الشكل الإستثنائي لإبرام إتفاق مع داعش وكيف استطاع النظام السوري أن يكون أكثر رأفة بهذا التنظيم من رأفته بشعبه الذي قصف المدنيين بالبراميل المتفجرة وسحبت عناصر داعش في حافلات مكيفة والجرحى في سيارات إسعاف".

أضاف: "إن النظام السوري والإيراني وخلفه حزب الله كانوا على خوف وحذر من أنه إذا أكمل الجيش اللبناني معركته ووقع بعض كوادر تنظيم داعش في يد الأجهزة الأمنية اللبنانية، تتكشف حقيقة علاقة التنظيم مع النظام السوري وحلفائه، وأنا واثق أن هذا التنظيم يشكل حليفا موضوعيا للنظام السوري في ساعة تأسيسه".

وعن مناورة إسرائيلية تدريبية واسعة النطاق، رأى أنها "رسالة فيها بعدان الأول، أن إسرائيل عدو حاقد وعنصري ويرى في لبنان إزدهارا ونموذجا ناجحا لنموذجه العنصري الذي تشكله إسرائيل والشيء الآخر هو التناغم وتقاسم الأدوار وهذا الإستمرار من قبل حزب الله في مصادرة صلاحيات الدولة اللبنانية وفرض جيش آخر غير الجيش اللبناني وهذا يقدم خدمة لإيران في الإشتباك مع إسرائيل عبر حزب الله وتهديد لبنان". 

ق، . .

أخبار محليّة

16-01-2018 09:55 - طورسركيسيان: أستغرب الحديث عن العودة لقانون الستين... 16-01-2018 09:51 - المطران عوده غادر الى القاهرة 16-01-2018 09:46 - بري: أدعو إلى الغاء اتفاق اوسلو وكل الاتفاقات الموقعة مع اسرائيل 16-01-2018 09:41 - الرفاعي: التحالفات حتى الان ليست واضحة 16-01-2018 09:22 - توقيف 779 شخصا لارتكابهم افعالا جرمية 16-01-2018 08:49 - قوى الامن: ضبط 830 مخالفة سرعة زائدة امس وتوقيف 139 مطلوبا 16-01-2018 08:47 - ماذا طلبت قوى الأمن من سالكي الطرقات الجبلية؟ 16-01-2018 08:36 - بالصورة: جريحان في حادث سير في بلونة 16-01-2018 08:31 - إبنة الـ22 هربت من أمّها اللبنانية ودخلت حمام صديقتها.. ثم وقعت الفاجعة! 16-01-2018 08:01 - طلال ارسلان: إن كنت لا تستحي فافعل ما شئت
16-01-2018 07:18 - علوش: كلام ريفي قائم على كثير من "الهوبرة" 16-01-2018 07:03 - لا مخاوف من مخططات لتفجير الساحة اللبنانية 16-01-2018 07:00 - التحضير للانتخابات بدأ... هل من تحالفات واضحة وثابتة؟ 16-01-2018 06:58 - ما هي خلاصة هيئةُ التشريع والاستشارات حول أزمة الأقدميات؟ 16-01-2018 06:54 - مرسوم الأقدمية... الجيش لا يتدخّل في النزاع السياسي 16-01-2018 06:53 - الوضع صعبٌ... والمرحلة "عويصة" 16-01-2018 06:52 - التحقيق في محاولة اغتيال حمدان في عهدة المخابرات 16-01-2018 06:51 - العفو العام وملف تشريع زراعة الحشيشة على نار حامية 16-01-2018 06:51 - لا خروج من "أزمة المرسومين"! 16-01-2018 06:45 - معركة الحريري لاثبات موقعه السني الاول وضمان رئاسة الحكومة 16-01-2018 06:44 - عن "المعادلات" التي افتقدَت "السلاح" و"الإبراء المستحيل" 16-01-2018 06:43 - التيّار الوطني الحرّ وحزب القوات يبحثان بالعمق خلافات الماضي 16-01-2018 06:41 - تهديدات اميركية مبطنة الى لبنان... إلتزام حزب الله والا؟ 16-01-2018 06:40 - "القلعة الشيعية" الإنتخابية 16-01-2018 06:39 - تحالفات كسروان في مهب الصوت التفضيلي 16-01-2018 06:35 - التحقيقات تتواصل في انفجار صيدا "حماس": لن ننجرّ إلى معارك خارجية 16-01-2018 06:33 - مطار القليعات يجذب الصينيِّين: جاهزون لتقديم عرض 16-01-2018 06:24 - تنافس فني إعلامي على خوض الانتخابات البرلمانية 16-01-2018 06:22 - إستراتيجية حزب الله الانتخابية و"استرجاع المقاعد الشيعية" 16-01-2018 06:15 - عون وبري "يخلعان القفازات" في "حربٍ" تجاوزت... "المرسوم" 16-01-2018 06:07 - آخر السيناريوهات.. إقرار التعديلات على قانون الانتخاب مقابل تجميده؟ 16-01-2018 06:05 - هكذا يختار الحريري المرشحين وفق 3 معايير 16-01-2018 06:03 - اللقاء الأخير بين ارسلان وتيمور جنبلاط لم يكن إيجابيا... والسبب؟ 16-01-2018 06:00 - مصدر في 14 آذار: إجراء الانتخابات بموعدها أمر حيوي بالنسبة لحزب الله 15-01-2018 23:09 - اسرائيل توقف اعمال بناء السياج الامني بعد تهديد لبناني بضرب قوّاتها 15-01-2018 22:51 - نعمة افرام: لبنان المستقر والقوي والحيادي هو مسؤولية الناخبين 15-01-2018 22:04 - متفرغو الجامعة اللبنانية: للالتزام بالقوانين الناظمة لعمل الجامعة 15-01-2018 21:45 - فريد هيكل الخازن: منذ الـ2005 وهم في السلطة فما الذي فعلوه لكسروان؟ 15-01-2018 21:20 - الراعي يغادر غدا إلى القاهرة للمشاركة في مؤتمر الأزهر 15-01-2018 20:56 - أحمد الحريري عن التحالفات الانتخابية: نحن في الوسط 15-01-2018 20:41 - الياس الزغبي: خاتمة الرقص على الحبال محسومة 15-01-2018 20:38 - وليد خيرالله يعلن ترشحه للإنتخابات: علينا واجب ملح ألا نفقد هويتنا 15-01-2018 20:15 - اجتماع بين باسيل والرياشي وكنعان... والاخير: لا عودة الى الوراء 15-01-2018 19:19 - جنبلاط عرض الأوضاع مع سفير هنغاريا‎ 15-01-2018 18:45 - لقاء بين باسيل والرياشي وكنعان في سن الفيل 15-01-2018 18:44 - سالم زهران في رحلة العمر 15-01-2018 18:31 - وهاب: حزب الله ملتزم بالكامل دعم حلفائه في الإنتخابات وفي المناطق 15-01-2018 18:28 - الوزير تويني يتابع تنفيذ أحد أهم الأنفاق في الأشرفية‎ 15-01-2018 17:45 - السفارة الكندية تدعو رعاياها للحذر: خطر ارهابي في ضواحي بيروت الجنوبية 15-01-2018 17:21 - خير موفدا من الحريري تفقد مبنى الكواكب في الضاحية
الطقس