2018 | 02:12 تموز 22 الأحد
الخارجية الأوكرانية تستدعي السفير الإيطالي في كييف للاحتجاج على تأييد وزير داخلية بلاده ضمّ القرم إلى روسيا | المدير العام للأمن العام اللواء ابراهيم: دفعة جديدة من اللاجئين السوريين ستغادر مخيمات عرسال وشبعا في الأيام المقبلة | الصراف: قانون الكنيست الاسرائيلي انتهاك صارخ لحق شعب فلسطين بدولة مستقلة عاصمتها القدس | نعمة افرام: المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين إلى سوريا تقتضي مواكبة رسمية لبنانية جامعة | الحدث: تجدد التظاهرات في ساحة التحرير بغداد والأمن ينتشر بكثافة | باسيل للـ"ام تي في": لتشكيل الحكومة نريد هواء لبنانيا "لا شرقي ولا غربي ما بدنا هوا من برا" | سانا: الجيش السوري يفرض سيطرته على عدد من البلدات والقرى والمزارع في ريف القنيطرة الجنوبي | سامي فتفت لليبانون فايلز: إثارة العلاقة مع سوريا الآن معرقل لتشكيل الحكومة ونرجو عدم إثارة مشكلات جديدة | المتحدث باسم الرئاسة التركية: ندين قانون "القومية" الإسرائيلي وحكومة نتنياهو تسعى بدعم كامل من إدارة ترامب لإثارة العداء للعالم الإسلامي | نوفل ضو للـ"ام تي في": اذا التيار الوطني الحر على خلاف مع الجميع في البلد فهل يعقل ان يكون الجميع على خطأ؟ | قصف مدفعي إسرائيلي جديد يطال نقطة رصد للمقاومة الفلسطينية شرق مدينة غزة | طارق المرعبي: الحريري سيد نفسه وله صلاحيات واسعة منحه اياها الدستور والطائف |

إتحاد بلديات وسط وساحل القطيع دعا لحل جذري للمكبات العشوائية في المنطقة

أخبار محليّة - الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 - 21:42 -

صدر عن إتحاد بلديات وسط وساحل القطيع بيان تلاه رئيس الاتحاد احمد المير تحت عنوان: "حل جذري للمكبات العشوائية في منطقة وسط وساحل القيطع وآلية جديدة تخفف العبء عن بلديات الاتحاد".

وجاء في البيان: "عانت قرى وبلدات وسط وساحل القيطع الكثير من الأزمات جراء مكبات النفايات العشوائية وما نتج عنها من روائح كريهة وتلويث لمياه الشفة والري الزراعي ما دفع إتحاد هذه البلديات للعمل على البحث عن حلول برعاية محافظ عكار المحامي عماد اللبكي فكانت خطوة إغلاق 5 مكبات عشوائية (مكب نهر البارد، مكب وادي الجاموس، مكب بيت الحوش بالقرب من دار الايتام، مكب بقرزلا، مكب برقايل) والإستعاضة عنها بمكب سرار ما رتب أعباء مادية ومشاكل في تسديد المستحقات.

هنا إجتمع مجلس الاتحاد وكلف رئيسه أحمد المير إبرام عقد إتفاق مع شركة الأمانة العربية وكانت قيمة العقد مليار و440 مليون ليرة على أن تدفع قيمة هذا العقد من الصندوق البلدي المستقل وتقتطع بعد ذلك من حصة الاتحاد سنويا.

وبعد أن أحال رئيس المجلس القرار الى وزارة الداخلية والبلديات حسب الأصول تمت الموافقة عليه من وزير الداخلية والبلديات .

ويشير رئيس الإتحاد أحمد المير إلى أن هذا القرار هو الخطوة الأولى في طريق إتمام هذا العقد على أن يحوّل إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء ومن ثم إلى وزارة المالية لإبداء الرأي وبعد ذلك يحول إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء ليتم تحويله إلى مقام مجلس الوزراء لاتخاذ القرار الذي يرونه مناسبا.

وشكر المير دولة رئيس مجلس الوزراء الرئيس سعد الحريري ووزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق والشكر سلفا لمعالي وزير المالية علي حسن خليل مع التمني بتوقيع هذا العقد نظرا للحاجة الملحة في بلديات الاتحاد والشكر موصول لشركة الأمانة العربية على صبرها وتحملها الأعباء لعدم دفع الأموال المستحقة على الإتحاد لحين إقرار قرار الدفع من الصندوق البلدي المستقل".