2018 | 11:03 تموز 19 الخميس
"ام تي في": إحتجاج من قبل أهالي بلدة ميروبا - كسروان على تعيير المياه في المنطقة ومعاناتهم من شحّها | خريس للـ"ان بي ان": نسعى لتخفيف الاحتقان الداخلي والرئيس بري على تواصل دائم مع الاطراف السياسية في لبنان | حسين الحاج الحسن للـ"الجديد": حضور الدولة سيتحقق في بعلبك-الهرمل مع إطلاق مركز الأمن العام الجديد | محمد فنيش لـ"المنار": حتى الان لم يغلق بعد ملف تعويضات حرب تموز وليعِ الجميع أهمية دور حزب الله في حماية البلد | حركة المرور كثيفة على طريق الحدث بالاتجاهين عند مفرق الكفاءات | وكالة الأنباء السورية: اتفاق في محافظة القنيطرة يقضي بمغادرة المسلحين إلى إدلب أو القبول بحكم النظام | الرئيس عون استقبل حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة | المنار: خروج نحو 20 حافلة تقل مسلحين الى مناطق سيطرة المجموعات المسلحة في ريف ادلب الشمالي | محمد الحجار لـ"صوت لبنان" (93.3): اهل الجية يحتجون على التلوث وليس على الباخرة التركية هناك قرار حكومي بتفكيك المعمل عام 2019 ونحن نضغط لتفكيكه اليوم قبل الغد | اطباء مستشفى أوتيل ديو يعتصمون بدعوة من نقيب الأطباء ريمون الصايغ استنكارا للإعتداء على طبيب الطوارىء | الجيش التركي: مقتل مسؤول الدعم اللوجستي في تنظيم "بي كا كا" الإرهابي حسن تشاكامك في غارات جوية تركية استهدفت مواقع للتنظيم شمالي العراق في الـ13 من الشهر الجاري | احصاءات التحكم المروري: 26 جريحا في 19 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية |

ميقاتي استجاب لطلب اعلاميي طرابلس تجميد الدعوى القضائية ضد تركماني

أخبار محليّة - الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 - 14:13 -

إستقبل الرئيس نجيب ميقاتي وفدا من الاعلاميين في طرابلس تناول معه "قضية الدعوى المقامة على زميلهم عبد السلام تركماني بتهمة "الافتراء والتحريض" بناء على مقال كتبه على مواقع التواصل الاجتماعي "تضمن رواية سياسية مفبركة".

وتمنى الاعلاميون على الرئيس ميقاتي "مراعاة الظروف الصحية التي يمر بها تركماني، وإيجاد حل لهذه القضية بما يضمن حقوق الجميع ويظهر الحقيقة امام الرأي العام".

من جهته، رحب ميقاتي بالوفد الإعلامي مؤكدا "حرصه على حرية الاعلام والكلمة"، لافتا الى "ان الدعوى المقامة على الكاتب تركماني لا تستهدف الاعلام عموما، إنما هي تهدف الى إظهار حقيقة لرواية مفبركة فيها الكثير من الافتراء وردت في مقال جرى توزيعه على مواقع التواصل الاجتماعي، لذلك وتمسكا بحقنا في رفض هذا المقال واعتبار ان ما ورد فيه من افتراءات لا تمت الى الحقيقة سرنا بهذه الدعوى".

وختم: "بعد زيارتكم الكريمة، وكلكم اخوة واصدقاء، أؤكد تضامني الإنساني مع السيد تركماني، وسأطلب من مكتب المحاماة تجميد الدعوى في حقه متمنيا له الشفاء العاجل، وأنا على استعداد كامل للمساعدة في كل ما يتطلب من علاج".