Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
هدوء في صيدا بعد "حرب المولدات"... الأمن الفرعي: لتوقيف مفتعلي الشغب

أجواءُ حربٍ حقيقية وفلتانٌ وفوضى طغت على مدينة صيدا أمس الأول وامتدت الى الفجر، حيث كادت الأمورُ تخرج عن السيطرة، في ظلّ حالٍ من الهرج والمرج والتكسير وإحراق المولّدات والغضب الذي لفّ المدينة وشوارعَها وخروج الناس الى الشوارع بشكلٍ غير مألوف.
استعادت صيدا هدوءَها أمس بعد ليلة عنيفة عاشتها، وفوضى تسبَّبت بها حربُ الإستئثار بأحياء المدينة وتوزيع الإشتراكات من المولدات الخاصة عليها والمنافسة بين أصحاب المولدات.

ففي حادث هو الثاني من نوعه في غضون أشهر قليلة بين أصحاب المولدات الكهربائية، وقع إشكال بدأ في حيّ البراد بين كل مِن صالح شحادة ووليد الصديق وهما من أصحاب المولدات الكهربائية الخاصة، ما أدّى الى سقوط قتيلين هما ابراهيم الجنزوري وسراج أسود وجريحين هما محمد الجنزوري وحسن طلب، فيما تردّدت معلومات بأنّ صالح شحادة وابنيه أطلقوا النار قصداً على الجنزوري واسود وقتلوهما بدمٍ بارد، ما وتّر الوضع الأمني في المدينة وأدّى الى تطوّر الإشكال بين أصحاب المولدات الكهربائية الخاصة الى إطلاق نار.

وحطّم عشرات الشبان الغاضبين مقهى «صح صح» عند تقاطع «سبينس» في صيدا يملكه آل شحادة ومن ثمّ أحرقوه وتوجّهوا الى مقهى ثانٍ يملكه آل شحادة على الكورنيش البحري للمدينة. وأغلقت مجموعة أخرى من الشبان شارع رياض الصلح في محلة البوابة الفوقا احتجاجاً على سقوط القتيلين، كما أحرقوا مولداً في البوابة الفوقا يعود لصالح شحادة ما أدى لانقطاع الكهرباء عن أحياء في صيدا.

ونتيجة ذلك، انتشر الجيش والقوى الأمنية في شوارع المدينة وأقاما حواجز متنقلة وسيّرا دوريات بحثاً عن مطلقي النار، وقد أوقفت مديرية المخابرات مطلق النار الفلسطيني عمر أحمد شحادة، والمشاركين: المواطن عبد الحسين صالح والفلسطينيين: مصطفى شحادة وشقيقه أحمد، محمود أبو راشد، ابراهيم الفران، أياد وهبة، وتمّ ضبط عدد من الأجهزة الخلوية، وكاميرا، إضافة إلى ذخائر وأعتدة عسكرية مختلفة، وأحيل الموقوفون مع المضبوطات إلى المراجع المختصّة.

الأمن الفرعي

وفي السياق، عقد محافظ لبنان الجنوبي منصور ضو اجتماعاً طارِئاً لمجلس الأمن الفرعي في سراي صيدا في حضور قادة الأجهزة القضائية والعسكرية والأمنية في محافظة لبنان الجنوبي، حيث تقرّر العملُ على توقيف مفتعلي أعمال الشغب غير المبرّرة التي حصلت بعد إرتكاب الجريمة، وملاحقتهم واتّخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم، خصوصاً أنه تمّ توقيف مرتكب الجريمة.

الطلب من المواطنين عدم الإنجرار في ردات الفعل وترك الموضوع الى الأجهزة الأمنية المختصة التي قامت وما زالت بالتنسيق مع القضاء المختص بمتابعة الموضوع وملاحقة المخالفين وتوقيفهم. كما طلب المجتمعون من بلدية صيدا إعادة النظر في آلية عمل المولدات الخاصة في المدينة وفقاً لقواعد وإجراءات جديدة من شأنها أن تمنع مستقبلاً حدوث أيّ إشكال أو نزاع بهذا الشأن.

بدورها، استنكرت إدارة مستشفى حمود الجامعي الفوضى التي قام بها البعض في قسم الطوارئ وتحطيم بعض المعدات رغم أنها داوت الجرحى واستقبلت الضحيّتين، وأنه لو لم يتدخّل الجيش لإخراجهم من حرم المستشفى لكانوا ألحقوا بها خسائر فادحة في الممتلكات، مطالبةً بمحاسبة المعتدين، ووزارة الصحة بالتدخل وتوقيف المتسبّبين بتكسير وتحطيم معدات وأدوات طبّية وصحّية في المستشفى.

وقد توالت الإستنكارات لما شهدته صيدا، حيث رأت النائب بهية الحريري أنّ «ما حصل لم يكن إشكالاً عابراً أو حادثاً فردياً تطوّر إلى أحداث وانتهى الأمر، بل هو اعتداء سافر وخطير على أمن المدينة من حفنة من «المافيات» المسلّحة الّتي باتت تستبيح أحياء صيدا وتُوتّر لياليها ونهاراتها».

ولهذه الغاية أجرت الحريري سلسلة لقاءات واتصالات مع فاعليات روحية ورسمية وأمنية وعسكرية وبلدية، فزارت مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان ونائب رئيس المكتب السياسي لـ«الجماعة الإسلامية» الدكتور بسام حمود، ثمّ انتقلت الى سراي صيدا، وانضمّت الى اجتماع عُقد في مكتب قائد منطقة الجنوب الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد سمير شحادة.

وكانت اتصلت بكل من رئيس فرع المخابرات في الجيش اللبناني في الجنوب العميد فوزي حمادي ورئيس مكتب المخابرات في الجيش في صيدا العميد ممدوح صعب ورئيس «جمعية تجار صيدا وضواحيها» علي الشريف.

من جهته، ندّد رئيس كتلة «المستقبل» الرئيس فؤاد السنيورة بما حصل، وكان على متابعة مستمرة ودقيقة لتطوّر الأوضاع مع شحادة. وتابع اتصالاته مع كل من رئيس بلدية صيدا محمد السعودي، وضو وسوسان، للوقوف على الأحوال الأمنية في المدينة، وعلى الإجراءات المتّخذة وتلك التي ستُعتمد لعودة الامور الى طبيعتها، وذلك من قبل مجلس الأمن الفرعي لمحافظة الجنوب لمنع تكرار مثل هذه «الأحداث المؤسفة والمخلّة بأمن واستقرار وسمعة المدينة والتي تعتدي على أمن وحياة المواطنين وتهدّد لقمة عيشهم».

علي داود - الجمهورية

ق، . .

أخبار محليّة

16-12-2017 09:19 - وهبة: المطلوب من الحكومة الحفاظ على الاستقرار عبر النأي بالنفس 16-12-2017 09:08 - فادي عبود: خائف من البدء ببيع جلد الدب قبل اصطياده 16-12-2017 08:05 - كنعان: لبنان ليس مطمراً والبحر ليس مجروراً 16-12-2017 07:18 - جمود في القطاع التجاري وتراجع نسبة الحركة 30 % رغم الأعياد 16-12-2017 07:07 - الحريري يعمل على تقريب وجهات النظر ولقاء بين فرنجية وباسيل 16-12-2017 07:05 - اشارة فرنسية ألزمت الحريري ابتلاع "البحصة" 16-12-2017 07:04 - حملة بين المستقبل وريفي في تعليق الصور 16-12-2017 06:57 - بري لن يتنازل أبداً عن وزارة الماليّة بعد الآن 16-12-2017 06:56 - صحيفة "عكاظ" السعوديّة وموقع "المدينة" يكشفان استدعاء الحريري للرياض 16-12-2017 06:55 - تحالف رباعي للوطني الحر والمستقبل والثنائي الشيعي... وجنبلاط على الطريق
16-12-2017 06:49 - باسيل من جبيل: معنيون جميعا أن نحافظ على ثروات لبنان 16-12-2017 06:46 - الحريري: القوات حليفتنا! 16-12-2017 06:43 - كيف يقبل لبنان هِبَات من دولة خسِرت صفة العُظمى!؟ 16-12-2017 06:42 - تسويةٌ حدودها عبور النهر 16-12-2017 06:32 - المعارضة: لبنان يسير نحو تكرار تجربة انتخابات 1992 16-12-2017 06:31 - القوات اللبنانية تضع 3 سقوف... 16-12-2017 06:29 - الكتائب: إدارة ملف النفط منذ بدايتها تثير الشبهات 16-12-2017 06:28 - آلان عون: قطار الانتخابات انطلق والتحضيرات ستتسارع 16-12-2017 06:26 - جلسة الثلاثاء عادية... والتوافق حول التعيينات مفقود 15-12-2017 22:05 - مخزومي: طموحنا الكبير رؤية احلام شبابنا وشاباتنا تتحقق 15-12-2017 21:54 - توقيف متورط في تفجير استهدف الجيش في الهرمل 15-12-2017 21:06 - مدير عام الاونروا بحث الية التعويضات الجديدة لمتضرري عين الحلوة 15-12-2017 20:59 - بلدية دير الأحمر اضاءت شجرة الميلاد خضر 15-12-2017 20:32 - 6 موقوفين خلال التظاهرة في عوكر مثلوا أمام المحكمة العسكرية 15-12-2017 19:56 - الحريري استقبل وفدا من حملة جنسيتي كرامتي 15-12-2017 19:33 - وزير الثقافة استقبل عريجي ورئيس النادي الرياضي 15-12-2017 19:11 - الراعي أضاء شجرة الميلاد في بكركي: نحمل القدس في صلاتنا 15-12-2017 19:01 - ماروتي وقع ومدير اليونسكو اتفاقا لتمويل مشروع إعادة تأهيل وادي قاديشا 15-12-2017 18:39 - ادي معلوف: فخورون بماضينا وبما حققه تيارنا من انجازات 15-12-2017 18:32 - اعتماد خطار القنطار سفيرا للامن والسلام في لبنان والشرق الاوسط 15-12-2017 18:03 - قائد الجيش استقبل بيار الضاهر ورئيس بلدية غلبون 15-12-2017 18:02 - زعيتر: لم ولن اسمح بضرر الانسان اللبناني في اي منطقة كان 15-12-2017 18:00 - اللواء عثمان استقبل وفداً من مجمّع تلال عين سعادة 15-12-2017 17:57 - انتظروا زحمة السير الخانقة يوم الاثنين! 15-12-2017 17:55 - "الفوات" - زحلة: المطران حداد كان المُبشّر بإسم خط العيش المشترك 15-12-2017 17:41 - جنبلاط: الحفاظ على الثروة النفطية ضروري لمستقبل الاجيال اللبنانية 15-12-2017 17:34 - جابر: مجلس الوزراء شكل مجتمعاً ضمانة "النأي بالنفس" 15-12-2017 17:33 - المرعبي: 230 ألف نازح عادوا الى سوريا وال 2018 واعدة 15-12-2017 17:31 - قائد الجيش استقبل بيار الضاهر ورئيس بلدية غلبون 15-12-2017 17:27 - لقاء بين جعجع والسفيرة السويسرية في لبنان 15-12-2017 17:24 - اعتصام أمام الإسكوا احتجاجا على قرار ترامب ودعوة لسحب الاعتراف بإسرائيل 15-12-2017 17:09 - أبو كسم: القمة الروحية بالأمس من أنجح القمم 15-12-2017 17:04 - في خطوة لافتة.. لجنة الاهل في مدرسة سيدة اللويزة ترفض الموازنة والزيادة 15-12-2017 16:59 - لبنانية وجدوا سيارتها بكندا أما هي فكأن الأرض ابتلعتها 15-12-2017 16:48 - اوقف بعد قيادته سيارة غير قانونية وبحوزته مبلغ كبير من اليورو المزورة 15-12-2017 16:47 - قيادة الجيش تعلن عن حاجتها لتعيين رتباء اختصاصيين 15-12-2017 16:28 - وفد من التقدمي زار الوردانية وسبلين.. وترو: نسعى للائحة تحالفية توافقية 15-12-2017 16:27 - بول كنعان: العهد أثبت أن لبنان رأس حربة في الدفاع عن القضايا المحقة 15-12-2017 16:26 - حماده: الجودة أولوية وهو يدعم توجهاتنا والتعلم هو التحدي الجديد 15-12-2017 16:14 - بو عاصي: من يشك بعمل المؤسسات المتعاقدة مع الوزارة فليتفقدها بنفسه
الطقس