2018 | 01:44 تموز 16 الإثنين
خلال مباراة الكباش في جونية... إعتدوا على المخرج | مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 15/7/2018 | الحواط: تحالفت مع القوات ووضعت يدي بيد جعجع انطلاقا مما يجمعنا | من هو أفضل لاعب في مونديال روسيا؟ | وفاة طفل غرقا في عين الزرقاء | عدوان: لا شيء يمنع من تقاطع في العمل الحكومي والنيابي مع حزب الله | بالصور: إقتحام مباراة فرنسا وكرواتيا | إنقاذ 4 أشخاص من الغرق في منطقة صور وانتشل جثة سوري | القاضي نديم غزال يوضح سبب استقالته | ماكرون يهنىء بوتين: تنظيم كأس العالم ممتاز | توقيف مطلق النار على زين العمر وسيمون حداد في جونية | فوز فرنسا بكأس العالم للعام 2018 |

زيارات السعودية... عودة الى لبنان من بوابة حزب الله

خاص - الثلاثاء 03 تشرين الأول 2017 - 06:08 - ليبانون فايلز

بعد زيارة رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع كما زيارة رئيس حزب الكتائب سامي الجميل الى السعودية، واللقاءات المنفردة التي عقدت مع ولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، اخذت الزيارات حيذا مهما في الداخل اللبناني وتم تفسيرها بطرق مختلفة من قبل كل فريق، ففريق 14 آذار اعتبر انها لرص الصفوف السيادية لمواجهة إيران وسوريا، بينما فرق 8 آذار وحلفائه اعتبروا ان هذه اللقاءات هي لفتح جبهة سعودية في لبنان.

مصادر مطلعة تؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، ان هذه الزيارات الى السعودية ستليها زيارات لفرقاء لبنانيين الى جدة او الرياض بحسب مكان تواجد ولي العهد، مشيرة الى ان الوزير ثامر السبهان قدم تقريره النهائي لولي العهد الذي تحرك على اساسه، والمرحلة المقبلة مع السعودية في لبنان ستكون مختلفة كثيرا لان المملكة قررت العودة الى لبنان بقوة عبر سفير جديد وفريق عمل جديد وسياسة مواجة مختلفة عن الماضي في وجه حزب الله.
وراى المصدر ان السعودية تريد ان تحسم من اليوم من معها ومن ضدها، لان المنطقة مقبلة على انقسام كبير بين معسركين خصوصا وان الحرب السورية بدأت تنتهي، وبدأ فريق لبناني إعادة وصل ما انقطع مع السوريين، ولذلك شعرت المملكة انه الوقت المناسب للعودة الى لبنان.
ولفت المصدر الى ان الرياض لا تستدعي بل تتشاور ولا تفرض بل تتمنى، وهي في النهاية تريد سيادة لبنان وإستقلاله، والسعودية ستشكل في المرحلة المقبلة عامل التوازن الرئيسي في مواجهة ايران في المنطقة، كاشفا عن ان اللقاءات السعودية ستشكل عامل توازن سعودي في لبنان ايضا في وجه حزب الله عبر حشد كل من يقف ضده في الداخل اللبناني.