2018 | 13:51 تشرين الأول 23 الثلاثاء
مصادر متابعة للقاء امس في بيت الوسط: وضع اللقاء جرعة عالية من الايجابية وايفاد مدير مكتب جعجع يعني ان المفاوضات ستتسارع حيث تم النقاش بكل الطروحات | برّي يلتقي الرياشي في عين التينة بعد ظهر اليوم موفداً من جعجع للبحث في موضوع تشكيل الحكومة | تعطل سيارة على محوّل نهر الموت باتجاه بولفار سن الفيل و حركة المرور كثيفة في المحلة | وكالة الأنباء الأردنية: الملك عبد الله الثاني يتوجه إلى السعودية للقاء الملك سلمان بن عبد العزيز | باسيل بعد لقائه امير قطر: استنتجنا ان الحاجة تولّد امّا التبعية امّا الإبداع وقد اختار لبنان وقطر الإبداع | بدء جلسة اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان النيابية المشتركة في حضور وزير الطاقة لمتابعة درس اقتراح قانون الصندوق السيادي اللبناني | أردوغان: نطالب السلطات السعودية بكشف المتورطين في مقتل خاشقجي من أسفل السلم إلى أعلاه | أردوغان: اتفقت مع العاهل السعودي على تشكيل لجنة عمل مشتركة في شأن قضية خاشقجي | أردوغان: الفريق السعودي أفرغ ذاكرة كاميرات المراقبة التابعة للقنصلية السعودية التي اتصلت بجمال خاشقجي في 11:50 في 2 تشرين الأول للتأكيد على الموعد | أردوغان: فريق سعودي من ثلاثة أفراد وصل إلى اسطنبول قبل يوم من مقتل خاشقجي وزار أحراشا في المدينة كما ان بعض موظفي القنصلية السعودية ذهبوا إلى المملكة للتحضير للجريمة | "تي ار تي": خطاب اردوغان سيكشف بالوثائق والبراهين ما حصل مع الصحافي خاشقجي وتفاصيل الجريمة | وزير الطاقة السعودي يعتبر ان مقتل خاشقجي "مقيت ولا يُمكن تبريره" لافتاً الى ان "السعودية تمر بأزمة" |

انطوان الحويك: على المزارعين الثورة على واقعهم والدفاع عن كرامتهم

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 02 تشرين الأول 2017 - 10:34 -

طالب رئيس جمعية المزارعين انطوان الحويك المزارعين "بالثورة على واقعهم المزري والدفاع عن كرامتهم وعزة نفسهم"، وقال في تصريح، في الذكرى السنوية الاولى لقرار التعويض على مزارعي التفاح والذي لم ينفذ بعد كاملا:"على الرغم من قرار مجلس الوزراء في آب الماضي الذي اكد على صرف التعويضات قبل نهاية آب، ثم وعد رئيس مجلس الوزراء في جلسة مجلس النواب الاخيرة بعد اعتذاره من المزارعين انهم سيقبضون تعويضاتهم قبل نهاية ايلول، ولكن اي من تلك الوعود لم تنفذ"،لافتا الى ان "الكارثة التي يعيشها القطاع الزراعي لا يتحمل مسؤوليتها الا المزارعين".

واشار الى ان "موقف من في السلطة واضح منذ اكثر من 15 سنة، فهم يريدون افقار هذه الشريحة من اللبنانيين لتحليل سرقة وبيع اراضيها"، مؤكدا "ان مسؤولية جميع من استلموا السلطة عن هذه الكارثة، قطع عليها الزمن واصبحت الكرة في ملعب المزارعين الذين فهموا جيدا انهم عليهم ان ينتزعوا حقوقهم بايادهم ضمن قيادة موجودة لا تستهاب احدا ولا سقف للمواجهة لديها وهي لا تساوم ولا تبيع ولا تشتري على حساب اصحاب الحقوق".

وتابع:"ان قبول المزارعين بالذل وخضوعهم لمشيئة واهواء الاحزاب يتحملون هم نتيجتها عليهم وعيالهم وارضهم وكرامتهم" وقال:"اوقفوا البكاء فانكم تحصدون ما زرعتم وانتم ادرى الناس بحساب الحقل والبيدر.استيقظوا، انتفضوا او فالسلام عليكم وعلى حقوقكم وعلى وجودكم".