2018 | 07:01 شباط 22 الخميس
25 مُرشحاً للوطني الحرّ يُنهون تقديم أوراقهم خلال أسبوعين | ساترفيلد عاد الى بيروت بجواب سلبي من إسرائيل | مقاعد حردان وسكريّة ومروان فارس وباتريك فخري... حزب الله ينتظر |

جورج شهوان يدعو السعوديين للعودة إلى لبنان

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 29 أيلول 2017 - 18:01 -

اعرب رئيس مجلس ادارة  شركة  بلاس بروبرتيز السيد جورج شهوان في معرض "سيتي سكايب" الرياض، عن ثقته بالنهضة الكبيرة التي يشهدها الوضع الاقتصادي بالمملكة. ولفت أن ذلك يأتي في ظل الخطط المستقبلية التي وضعتها الحكومة السعودية مؤخّراً، مشدّداً أنّ هذه المبادرات ستسهم في إرساء اقتصاد متنوّع لا يعتمد فقط على النفط.

وفي هذا الإطار، رأى جورج شهوان أنّ مشروع البحر الأحمر الجديد، هو جزء حيويّ من رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى أهداف هذا المشروع لتطوير منطقة واسعة على سواحل البحر الأحمر، لتشكّل محطّة دوليّة للنشاطات اللوجستيّة والتجاريّة.

وفي هذا السياق، يؤكّد شهوان استعداد شركة بلاس بروبرتيز نقل خبراتها للسوق السعوديّة، والمساعدة بشكل فاعل في تحقيق رؤية المملكة 2030.

وعلى هامش المعرض، جدّد شهوان الذي يرأس مجموعة استثمارية على مستوى الشرق الأوسط، دعوته الإخوة السعوديين للإستثمار في لبنان والعودة إليه والسكن فيه، فهم مرحبّ بهم دائماً في بلدهم الثاني.

وخلال معرض "سيتي سكايب"، عرضت بلاس بروبرتيز، أهم مشاريعها في لبنان، كمجمّع تلال بحرصاف، وهو يضمّ 15 مبنىً تتألف جميعها من شقق منفردة ودوبلكس، وتحيط بها حدائق خلّابة، إضافةً إلى برجيّ GC TOWERS السكنييّن، اللّذين يرتفع كل منهما 15 طابقاً ويقعان على بعد أمتار من ساحة الشهداء في وسط مدينة بيروت.

وأيضاً عرض مسؤولو الشركة، المشاريع الثلاثة عشر التي أنجزتها أو تنجزها في قبرص، وأهمية الاستثمار في الجزيرة، التي نهضت من أزمتها الاقتصادية في وقت قياسيّ، فارضةً اهتماماً دوليّاً بمبادراتها السبّاقة.

وبحكم موقعها القريب من الدول العربيّة والخليجيّة، ومناخها المعتدل، تشكل قبرص نقطة جذبٍ للزوّار من كل دول العالم العربي. ومكاناً مثالياً للمواطنين العرب لامتلاك منزلٍ ثانٍ في أوروبا، بأسعار تنافسية وفق إجراءات تّعتبر الأكثر عمليةً في القارة الأوروبية، من ضمنها مبادرات لافتة لاستقطاب المستثمرين، خاصةً برنامج الحصول على الإقامة الدائمة والجنسية الأوروبية.

فبشراء شقة سكنية بقيمة 300 ألف يورو يحصل المستثمر على إقامة لنفسه ولأفراد عائلته ضمن شهرين فقط. أمّا الراغب بالاستفادة من برنامج الجنسية، فيحصل على ثاني جواز أوروبي عبر الاستثمار بمشاريع عقارية بقيمة مليونيّ يورو، إذ يمكنه تأجير العقارات خلال فترة التملّك، ويمكنه بيعها بعد 3 سنوات مع الحفاظ على مسكن بقيمة 500 ألف يورو.

وقد صُنّف الجواز القبرصي من أهم وأقوى الجوازات ضمن ترتيب جوازات السفر العالمية.

وفي ظل هذه العوامل الإيجابية والمشجّعة إضافةً إلى التحفيزات الضرائبيّة، شدّد جورج شهوان على الفرص الاستثنائية التي تقدّمها دولة قبرص اليوم للمستثمرين العرب الذين يطمحون للتوجه إليها بشكل أساسيّ للاصطياف، والتمتّع بشواطئها الذهبية وبمستوى الأمان فيها. ويمكنهم الاعتماد في هذا المجال على بلاس بروبرتيز، التي تقدّم أبرز المشاريع السكنية الراقية في قبرص ولبنان، مع حوافز استثمارية استثنائية، وتشجّع المستثمرين العرب، خاصةً السعوديين على توسيع وإدارة استثماراتهم بشكل ذكيّ.