2018 | 10:53 أيلول 26 الأربعاء
بو صعب لـ"صوت المدى": مسرحية فاشلة قام بها القوات اللبنانية واتهام وزير الصحة للرئيس سابقة لم يقم بها أحد وإن كان جعجع يعلم بالمسرحية مشكلة وإن لم يكن يعلم هي مشكلة أكبر | ابي رميا للـ"ال بي سي": الجلسة الاخيرة لمجلس النواب شكلت نقلة نوعية على مستوى النقاش العلمي الموضوعي داخل المجلس وعلى مستوى نوعية القوانين المقرّة | سلامة للـ"ال بي سي": مصرف لبنان سيحدد رزماً تحفيزية جديدة للقروض السكنية في الـ2019 على أن يحدد المجلس المركزي القيمة في وقت لاحق | ياسين جابر للـ"ال بي سي": سيكون هناك جلسة في 16 تشرين الاول وقد يقرر الرئيس بري ان يفتح مجالا لجلسة اخرى | قائد الجيش العماد جوزف عون يصل الى ثكنة رأس بعلبك على متن طوافة عسكرية لتقديم واجب العزاء بالشهيد الرقيب قاسم وهبي | احصاءات التحكم المروري: 20 جريحا في 14 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | جورج عطاالله لـ"صوت لبنان (93.3)": الجلسة كانت بحضور الاعلام وقد رأى الاعلاميون من غادر وقد علمنا باستعداد البعض للانسحاب من الجلسة المسائية قبل انعقادها | جنبلاط عبر "تويتر": داعش تنظيم غب الطلب في امرة النظام السوري ولقد جرى نقل مئات المقاتلين من البوكمال الى إدلب في الباصات "المفيمة" وذلك لتفجير الاتفاق الروسي التركي | نجم لـ"صوت لبنان (93.3)": في الجلسة التشريعية القادمة ستدرج كل البنود التي لم تناقش في جلسة الامس وقد استطعنا اقرار العديد من المشاريع | أردوغان: لا يمكن للرئيس السوري بشار الأسد أن يظل في السلطة ومساعي السلام مستحيلة في وجوده | موفد للرئيس | تحريك "التأليف" ينتظر عون |

فضيحة "غوغل" السياسية... لا يمكن الإختباء!

مرصد ليبانون فايلز - الخميس 28 أيلول 2017 - 06:26 -

في أحد المجالس الخاصة قال نائب بارز ونشيط جدا في البرلمان اللبناني انه رصد مطولا وجمع تصاريح نواب ووزراء وشخصيات سياسية لبنانية عن ملف العلاقات اللبنانية - السورية، وبعد عملية الرصد هذه للمواقف قام سعادته بوضع اسم كل شخص رصده يتحدث عن سوريا على "غوغل صور" والى جانبه كلمة "سوريا" مثلا "فلان سوريا"، وعندها تظهر الكوارث فالجميع من دون إستثناء إما إلى جانب الرئيس السوري بشار الأسد وإما الى جانب الرئيس حافظ الأسد او الى جانب ضباط سوريين كانوا في ايام احتلال لبنان الحاكمون. داعيا السياسيين الذين يتحدثون اليوم ويهاجمون غيرهم الى تطهير تاريخهم على "غوغل" فقط وليس من ذاكرة اللبنانيين، لانه في هذه الأيام لا يمكن الإختباء لا من الإنترنت ولا من لسان الشعب على مواقع التواصل الاجتماعي.