Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
مجتمع مدني وثقافة
تخريج دورة ضباط خضعوا لدورة حول مناهضة العنف على أساس الجنس أو الوضع الاجتماعي

أقيم بعد ظهر 26/09/2017 في معهد قوى الأمن الداخلي/عرمون، حفل توزيع شهادات لضباط قوى الامن الداخلي والامن العام الذين شاركوا في دورة تدريبية حول " مناهضة العنف القائم على أساس الجنس أو الوضع الاجتماعي في المؤسسات الامنية " وذلك في خلال الفترة الممتدة من 13/2/2017 ولغاية 6/4/2017.

جرى حفل التخريج بحضور قائد معهد قوى الأمن الداخلي العميد أحمد الحجار ممثلاً المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، السفير الهولندي في لبنان السيّـــــد Jan Waltmans ، الوزيرة السابقة منى عفيش، العميد روبير الحايك ممثلاً العماد قائد الجيش، العقيد ايلي الديك ممثلا اللواء المدير العام للامن العام، المقدم منير ضاهر ممثلا اللواء المدير العام لامن الدولة، نائــــــب رئيـــــــس الجامعـــة اللبنانيــــة الأميركيــــة لتطوير الطلبة وإدارة التسجيل الدكتــــورة إليــــــــز سالـــــــم، مديـــرة معهــــد حقـــوق الإنســــان في نقابــــــة المحاميــــن المحاميـــة إليزابيـــت زخـــريا سيوفــي، مديـرة معهد الــدراسـات النسائية في العالم العربــي الدكتــورة لينـا أبـي رافـع، وممثلين عن المجتمع المدني، وعدد من ضباط قوى الأمن الداخلي.

 بدأ الإحتفال بالنشيدين الوطني اللبناني وقوى الامن الداخلي، ثم كانت كلمة ترحيبية من عريف الحفل رئيس قسم الأبحاث والدروس العقيد إيلي الأسمر.
 بعدها القى العميد الحجار كلمة اللواء عثمان، جاء فيها:

أنقل إليكم تحيات اللواء عماد عثمان مدير عام قوى الأمن الداخلي راعي هذا الإحتفال، وأرحب بكم في معهد قوى الأمن الداخلي, هذا الصرح الأكاديمي الجامع للمؤسسات الأمنية كافة، الذي طالما تطلّعنا إليه حاملاً رسالة العلم والمعرفة بالشراكة مع المؤسسات الجامعية العريقة.إن فكرةَ إقامة دورةٍ تدريبية حول مناهضة العنف القائم على أساس الجنس أو النوع الإجتماعي، هي وليدةُ إيمانٍ راسخ بضرورة تطوير المفاهيم والمقاربات المعتمدة في أجهزتنا الأمنية أثناء أداء مهامّها، بما يتلاءم مع المعايير الدولية والتشريعات الوطنية التي تناهض هذا النوع من العنف. كيف لا، ومؤسساتنا الأمنية هي الملاذ الذي يلجأ إليه ضحايا العنف، وأملهم الواعد بالنفاذ إلى العدالة.وانسجاماً مع رؤية قوى الأمن الداخلي الاستراتيجية "معاً نحو مجتمع أكثر أماناً"، بما يعنيه ذلك من تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص والمجتمع المدني، كان لا بد من مشاركة الجامعة اللبنانية الأميركية المعرفةَ الأكاديمية والخبرةً القانونية والعملانية، التي أثمرت منهاجاً مرجعياً في التدريب على الوقاية من هذه الجرائم ومكافحتها في حال حصولها.وحيث أن هذا النوع من العنف هو واقعٌ متغيّر بتغيّر البيئة الحاضنة، فقد تمت ملاءمةُ برنامج التدريب ليستهدف جميعَ مكونات المجتمع الوطني والمقيم، مع الأخذ في الإعتبار الفئات الضعيفة والمهمّشة، التي غالباً ما تكون أكثر عرضةً للإستغلال على أيدي الشبكات الإجرامية.أيها الحضور الكريم،يشكل معهد قوى الأمن الداخلي مركز استقطابٍ لعناصر مختلف الأجهزة الأمنية وللشرطة البلدية، فيقدم لهم التدريب الأساسي بالإضافة إلى التدريب المستمر والمتخصص.وها نحن نجتمع اليوم لتوزيع الشهادات على عشرين ضابطاً من قوى الأمن الداخلي وخمسة عشر ضابطاً من الأمن العام، تابعوا تدريباً في مجال مناهضة العنف القائم على أساس الجنس أو النوع الإجتماعي، وأخص بالشكر هنا الجامعةَ اللبنانية الأميركية على مبادرتها بتقديم منحةٍ لثلاثة عشر ضابطاً ليتابعوا دبلوماً متخصصاً لديها في هذا المجال.

وإن رسالتنا الأمنية لا تقف عند تقديم تدريب متخصص عالي الجودة كالتدريب الحالي، بل تتعداها إلى استدامة مخرجاته كي تصب نفعاً ومصلحة للمجتمع، الذي نسعى إلى تقديم أفضل خدمة شرطية له.في الختام، أجدد الشكر للجامعة اللبنانية الأميركية ولكل من ساهم في إنجاح هذا التدريب، وأتطلع قدماً إلى فعاليات الطاولة المستديرة التي ستعقد في المعهد في اليومين المقبلين، لتكون حجر زاوية يبنى عليه لمزيد من الشراكة فيما بيننا، لتعزيز الفعالية في مكافحة الظواهر الإجرامية المختلفة.إلى مزيد من التقدم،إلى مزيد من الشراكة،عشتم، عاشت قوى الأمن الداخلي، عاش لبنان.
كما كانت كلمة لنائــــــب رئيـــــــس الجامعـــة اللبنانيــــة الأميركيــــة لتطوير الطلبة وإدارة التسجيل الدكتــــورة إليــــــــز سالـــــــم ، هذا نصها:
بصفتي ممثلةً لرئيس جامعة LAU الدكتور جوزف جبرا ، تتشرف جامعتنا لتكون شريكة مع قوات الامن اللبنانية ( قوى الامن الداخلي والامن العام) بهدف حفظ حقوق الانسان وبخاصة منها حقوق المرأة في لبنان.
إننا نحيي مؤسستنا، مؤسسة المرأة التي تقودها السيدة لينا ابي رافع بنشاط وحيوية وفريقها الذي لا يتعب، كما نحيي مؤسستكم الحامية والداعمة للأمن في لبنان ولتطبيق هذا المشروع المهم ( تدريب 35 ضابطاً لمناهضة العنف ضد النساء المبني على الجنس والاستجابة له ).

إن جامعتنا أختيرت لتكون مؤسسة فعالة في المجتمع بغيىة القيام بمثل هذه الدورات ولنشر ثقافة التنوع والديمقراطية وحقوق الانسان.

وتخلل الحفل كلمة الضباط المتخرجين القتها الرائد المعلوماتي ديالا المهتار، تضمنت:

من منطلق حرص المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي على بناء قدرات العاملين فيها من ضباط وعناصر عبر تطوير المعرفة وتنمية المهارات لديهم،كانت هذه الدورة بالتنسيق مع معهد الدراسات النسائية في العالم العربي في الجامعة اللبنانية الأميركية والتي تابعها ايضا" ضباط من المديرية العامة للامن العام .شملت الدورة العديد من المواضيع المهمة : بدءاً من منظومة حقوق الانسان ودور المؤسسة الأمنية في تعزيز الديمقراطية وحفظ هذه الحقوق .
إلى التعريف بالعنف القائم على اساس الجنس او الوضع الاجتماعي ودور المؤسسات الامنية في مناهضة هذا العنف والاطار الدولي الخاص والاطار القانوني المحلي لهذه القضايا (قوانين، اتفاقيات، معاهدات، ...)كما تطرقت الى السجون وأوضاعها والعنف القائم فيها على أساس الجنس او الوضع الاجتماعي .وتقنيات البحث العلمي واعداد مدربين . وما ميز هذه الدورة انها تضمنت إضافة الى المعلومات والمعارف، دراسة حالات تطبيقية ومناقشة ومشاركة التجارب العملية من قبل المتدربين وعرض تجارب أجهزة الشرطة في بعض دول العالم.مما اغنى هذه الدورة وجعلها مهمة على العديد من الاصعدة فيما يتعلق بمهامنا كقوى امن داخلي .
والقت مديـرة معهد الــدراسـات النسائية في العالم العربــي الدكتــورة لينـا أبـي رافـع ، مما جاء فيها:
انه لشرف عظيم لنا ان عملنا معكم طوال هذه السنوات – في اتمام عمليات تدريب ومناقشات، مؤتمرات واحداث. وقد عملنا معا على تطوير سبل تفكيرنا – وعملنا – فيما يتعلق بحقوق الانسان والمساواة بين الجنسين. والآن حرصنا معا على فرض قوة قادرة على منع العنف القائم على اساس نوع الجنس والتصدي له.
أنتم مهمون - لنا جميعا!
انتم تعلمون أن المساواة بين الجنسين شرط مسبق حاسم لتحقيق السلام الدائم والتنمية المستدامة، وان السلامة والأمن هما الأسس الرئيسية التي ينبغي أن يبنى عليها هذا المستقبل الآمن.انتم تعلمون أن النساء في لبنان - وفي كل مكان في العالم - لا تزال ضعيفات وغير متكافئات في تمثيلهن في الحياة العامة والسياسية.
أنتم القادة هنا ...
عند استخدام مجموعة من الإجراءات – عبر العمل مع مجموعات المجتمع للحمایة، والانخراط في أنشطة التواصل، وتوصيل مفهوم عدم التسامح مطلقا للجمهور - توجهون رسالة قویة وواضحة إلی السکان بأن مثل هذا السلوك غیر مقبول.
انتم الرواد - المؤثرون – اصحاب النفوذ!
ان تصورات العامة والثقة في أفراد الأمن يمكن أن تتأثر بردودكم على العنف ضد المرأة.
لذلك، فإن أفعالكم كعوامل إيجابية للتغيير ستنتج الايجابية التي تمتد إلى ما هو أبعد من عملكم.
إن الثقة التي نضعها فيكم - والاحترام الذي نكنه لكم - يستمر بالنمو!
لذلك – فإننا نهنئكم على اتمام تدريب ناجح آخر!
نشكركم جميعا، جميع من ساهموا في اتمام هذا العمل – بإنفتاح روحكم ورغبتكم للمشاركة والتعلم.
ولا نزال نتعلم الكثير منكم!
ومعا - جميعنا نملك المكونات الحاسمة لشراكة ناجحة وطويلة جدا - لدينا اتصالات مفتوحة، واحترام متبادل، وإرادة سياسية، وإلتزام بهذه القضية المشتركة. آمل أن تنظروا الى هذا المعهد كحليف، مؤيد، وداعم للقوى الامنية.
ونحن على استعداد لمواصلة العمل معكم جميعا في أي طريقة قد تحتاجون إليها.
ونأمل أن نحظى بإمتياز القيام بذلك.
وفي الختام جرى توزيع الشهادات على المتخرجين، بعدها أقيم حفل كوكتيل بالمناسبة .
 

ق، . .

مجتمع مدني وثقافة

21-10-2017 11:31 - يوم إعلامي لـ "مؤسسة رينه معوض" حول الطاقة المتجدّدة 21-10-2017 09:40 - ندوة علمية في نقابة المهندسين في طرابلس 20-10-2017 21:13 - الجيش يوزع 580 حصة من الأمتعة الشتوية و59 حقيبة مدرسية 20-10-2017 19:27 - محامو بعلبك الهرمل: لوضع مرسوم التنظيم القضائي الجديد على جدول أعمال مجلس الوزراء 20-10-2017 18:46 - اوغاسابيان نوه بقرار تعيين سيدات في مجالس إدارات المستشفيات الحكومية 20-10-2017 18:45 - إطلاق حملة الحد من حوادث السير برعاية رئيس الجمهورية 20-10-2017 18:27 - كيجيان: العلاقات الصينية اللبنانية تزداد صلابة لإيمان البلدين بأهمية تنمية الروابط الاقتصادية 20-10-2017 16:43 - نورا جنبلاط افتتحت المدرسة الـ7 لجمعية كياني للنازحين في بر الياس 20-10-2017 15:43 - اطلاق مشروع إدماج النوع الاجتماعي في صنع القرار 20-10-2017 14:34 - ملكة جمال كسروان وشربل دغفل يطلقان مشروعا جديدا للحد من حوادث السير
20-10-2017 14:23 - الاولمبياد العربي للكيمياء: ذهبية وفضية وبرونزيَتين للبنانيين 20-10-2017 13:46 - قائمقام حاصبيا زار المدير الاقليمي لأمن الدولة في النبطية 20-10-2017 13:04 - شهادة اللغة الفرنسية DELF إلى ضباط في قوى الأمن والأمن العام والجمارك والاطفاء 20-10-2017 12:54 - حملة توعية من مخاطر سرطان الثدي في كلية مرجعيون الوطنية 20-10-2017 12:33 - وفد من السفارة الأميركية ببيروت زار AUB و AUBMC لافتتاح منشأة المختبر الأساسي الجديد 20-10-2017 12:28 - كريستينا لاسن بحلقة نقاش عن مشاركة الشباب بالسياسة: نريد أن نراكم تحدثون التغيير 20-10-2017 11:42 - مؤسسات الأشخاص المعوقين تتحرك لتنفيذ قانون سعر الكلفة السنوي 20-10-2017 11:36 - السفارة الفرنسية: إحياء الذكرى 34 لتفجير دراكار الاثنين المقبل 20-10-2017 10:43 - يوم الترجمة العالمي في LAU وتأكيد ان المترجمين يقربون المسافات بين الشعوب 20-10-2017 10:34 - اتفاقية تعاون بين النادي الثقافي العربي والسفارة الاوكرانية 20-10-2017 10:28 - تاتش تدعم جمعية "سند" في مهمتها الإنسانية 20-10-2017 10:13 - المطران درويش: القمع المستمر للمسيحيين له أثر سلبي على المنطقة والعالم 20-10-2017 09:21 - افتتاح مركز بصمة الشبابي في برجا: مساحة آمنة لبناء مستقبل افضل للشباب 19-10-2017 18:36 - متفرغو اللبنانية: لانصاف المستثنين من التفرغ عام 2014 19-10-2017 16:22 - ختتام دورة تدريبية ضمن سلسلة ورش لتمكين المرأة اقتصاديا في طرابلس 19-10-2017 16:05 - ورشة عمل لزرع الشجاعة والأمل لمساندة مرضى سرطان الثدي 19-10-2017 16:04 - اتفاقية تعاون بين النادي الثقافي العربي والسفارة الاوكرانية في لبنان 19-10-2017 16:03 - حريق في عدبل العكارية 19-10-2017 16:01 - قائد القطاع الغربي في اليونيفيل استقبل رئيس بلدية شمع 19-10-2017 15:45 - ندوة عن الأطفال المهمشين في لبنان في الكاثوليكي للاعلام 19-10-2017 15:41 - سفيرة تشيكيا جالت في دير النساك والحبساء الموارنة والوادي المقدس 19-10-2017 15:02 - اتحاد بلديات منطقة البترون يوضح كيفية معالجة النفايات في القضاء 19-10-2017 14:20 - ندوة للمستقبل في الجنوب عن قانون الانتخاب الجديد 19-10-2017 13:56 - "العزم لمختبرات الأسنان" يختتم دورته التدريبية الأولى 19-10-2017 13:27 - الاعلان عن إنشاء البكالوريا التقنية مهن الصيانة بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية 19-10-2017 12:58 - "اندفاع غريب" من معرض الى كتاب... 19-10-2017 12:55 - ورشة عمل عن مكافحة عمل الاطفال في الزراعة في غرقة صيدا 19-10-2017 12:36 - رودولفو سغانغا قائدا للقطاع الغربي في اليونيفيل 19-10-2017 11:36 - قائد الكتيبة الاسبانية افتتح مشروعا لملعب المدرسة الرسمية في عين عرب 19-10-2017 11:34 - مديرة برنامج تمكين المرأة تفقدت الدورات التدريبية للنساء في بزبينا 19-10-2017 11:13 - وفد منظمة مالطا زار غابة الباروك وأشجار كرست على اسماء فرسانها 19-10-2017 10:39 - "الأرز والفولاذ": فيلم عن يوميات سكان مبنى تقليدي في بيروت 19-10-2017 09:24 - حملة مجانية لفحص النظر في طرابلس 18-10-2017 19:29 - الأسبوع السابع عشر للغة الإيطالية في العالم 18-10-2017 17:22 - ترزيان شارك في بينالي الشارقة 13: البلدية ملتزمة مشروعا شاملا لحل أزمة النفايات في بيروت 18-10-2017 16:38 - وفد من أورا زار الرئيس العام الجديد للرهبنة المارونية الأنطونية مهنئا 18-10-2017 15:10 - اندلاع حريق في بساتين بلدة ايلات الشمالية في ضهر نصار 18-10-2017 15:08 - نهرا اطلع من نقيب المهن البصرية على نشاط النقابة في اليوم العالمي للنظر 18-10-2017 13:35 - الوفد اللبناني يواصل مشاركته في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد في روسيا 18-10-2017 13:27 - مؤسسة سمير قصير بالتعاون مع مؤسسة أديان إفتتحت مؤتمر نسيج الاعلام
الطقس