2018 | 18:09 تموز 21 السبت
الصراف: قانون الكنيست الاسرائيلي انتهاك صارخ لحق شعب فلسطين بدولة مستقلة عاصمتها القدس | نعمة افرام: المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين إلى سوريا تقتضي مواكبة رسمية لبنانية جامعة | الحدث: تجدد التظاهرات في ساحة التحرير بغداد والأمن ينتشر بكثافة | باسيل للـ"ام تي في": لتشكيل الحكومة نريد هواء لبنانيا "لا شرقي ولا غربي ما بدنا هوا من برا" | سانا: الجيش السوري يفرض سيطرته على عدد من البلدات والقرى والمزارع في ريف القنيطرة الجنوبي | سامي فتفت لليبانون فايلز: إثارة العلاقة مع سوريا الآن معرقل لتشكيل الحكومة ونرجو عدم إثارة مشكلات جديدة | المتحدث باسم الرئاسة التركية: ندين قانون "القومية" الإسرائيلي وحكومة نتنياهو تسعى بدعم كامل من إدارة ترامب لإثارة العداء للعالم الإسلامي | نوفل ضو للـ"ام تي في": اذا التيار الوطني الحر على خلاف مع الجميع في البلد فهل يعقل ان يكون الجميع على خطأ؟ | قصف مدفعي إسرائيلي جديد يطال نقطة رصد للمقاومة الفلسطينية شرق مدينة غزة | طارق المرعبي: الحريري سيد نفسه وله صلاحيات واسعة منحه اياها الدستور والطائف | ابي اللّمع: لا شيء يمكن أن يفرّق التيار والقوات عن بعضهما وانهما سيبقيان متصالحين لمصلحة المسيحيين ولبنان | مستشار الرئيس الحريري جورج شعبان لبوغدانوف: الحريري يرحّب بأي جهد لموسكو يؤدي الى خطة مشتركة لعودة النازحين |

اللبنانية الاولى: التربية على احترام البيئة واجب مسؤوليته على الاجيال الشابة

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 27 أيلول 2017 - 15:38 -

زارت اللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون التي ترافق رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في " زيارة الدولة" الى باريس، المعهد الوطني العالي للطبيعة ?coleNationalesupérieure De Paysage (ENSP) في فرساي، ترافقها رئيسة الهيئة الوطنية للمرأة اللبنانية السيدة كلودين عون روكز وقرينة وزير الخارجية شانتال عون باسيل، والسفيرة رلى نور الدين.

وكان في استقبال السيدة عون مدير المعهد السيد فانسانبيفوتو ورئيس بلدية فرساي فرانسوا دو مازيار ومستشار وزير الزراعة والتغذية السيد اوليفييه دو لا فير وعدد من مسؤولي المعهد الذين عرضوا للسيدة عون اعمال المعهد ونشاطاته واصطحبوها في جولة على الحديقة الكبرى، وحديقة الملك في فرساي التي يعنى المعهد بزراعتها.

ثم انتقل الحضور الى داخل المعهد حيث تم عرض وتذوق بعض المنتجات الزراعية الطبيعية التي تزرع في الحدائق، بالاضافة الى عرض لبعض المنتجات المصنعة من حدائق الملك، واطلعوا اللبنانية الاولى على بعض اعمال ودراسات انجزها عدد من اركان المعهد والتي تناول بعضها عددا من المواقع والقرى اللبنانية ومن بينها البترون، بالاضافة الى دراسة حملت عنوان " بيروت او ذاكرة الصنوبر".

وقبل مغادرتها، والتقاط الصور التذكارية، دونت السيدة عون على السجل الذهبي للمعهد الكلمة الآتية:
"احمل تحية الارز اللبناني الى الحديقة المميزة التي هي شهادة حية على البراعة الفرنسية الاستثنائية".

وعبرت السيدة عون عن اعجابها بما يقوم به المعهد، لافتة الى أهمية البيئة السليمة في خدمة الانسان. واعتبرت ان التربية على احترام البيئة وتنوعها واجب تقع مسؤوليته على الاجيال الشابة.