Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
"مبادرة الحزام والطريق" عنوان محاضرة السفير الصيني في الـLAU

"مبادرة الحزام والطريق (مبادرة الحزام الاقتتصادي لطريق الحرير وطريق الحرير البحري للقرن الواحد والعشرين)" وما يتصل بها كان موضوع المحاضرة التي القاها السفير الصيني وانغ كيجيان في لبنان في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) كلية عدنان القصار لادارة الاعمال بحضور رئيس الجامعة اللبنانية الاميركية الدكتور جوزف جبرا ورئيس مجموعة فرنسبنك الوزير السابق عدنان القصار بالاضافة الى حشد من اساتذة الجامعة والطلاب والمهتمين.

وبعد مقدمة القاها مستشار الرئيس للشؤون الاعلامية الدكتور كريستيان أوسي، تحدث الرئيس جوزف جبرا مرحباً بالسفير الصيني، مشيداً بخبرته في شؤون شمال افريقيا، ومسيرته الديبلوماسية من وزارة الخارجية الصينية، الى توليه سفارات الصين في القاهرة ودمشق ومنها الى بيروت، والدور الذي يضطلع به في دعم مبادرة الحزام والطريق. ورأى الرئيس جبرا ان المبادرة مفيدة للعالم ولا تقتصر على الصين فحسب، ودعا الحضور الى التفكير في الابعاد الاستراتيجية لربط الصين بالبحر الابيض المتوسط واوروبا مروراً بدول الخليج وآسيا. واعتبر رئيس الجامعة ان ثمة الكثير من الطاقات والامكانات في الطاقة والنفط والاتصالات وغيرها من القطاعات وهذا ما يجب استثماره في شكل صحيح لتأمين المردود الايجابي على مجتمعاتنا.
وتوجه السفير كيجيان الى الحضور شاكراً الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) الرائدة في لبنان على استضافته، وكذلك الوزير القصار واصفاً اياه بأحد اعمدة العلاقات اللبنانية الصينية. وشرح السفير على مدى ساعة مبادرة الحزام والطريق معتبراً ان البعض لم يسمعوا بها لكنهم سيسمعون بها كثيراً خلال السنوات الخمس المقبلة. واوضح انها مبادرة اطلقها الرئيس الصيني شي جين بينغ قبل اربع سنوات لتصبح احد عناوين التعاون الدولي والسياسة الخارجية الصينية مع اوروبا وغرب آسيا ولبنان. وقال ان مبادرة الحزام والطريق وشبكة المواصلات المزمع بنائها "ستربطنا جميعاً من خلال شبكة طرق تتماهى مع طريق الحرير الذي كان قائماً قبل 2000 سنة، وكان يربط اوروبا مع الصين مروراً بـأسيا الوسطى والشرق الاوسط حيث كانت تسير عليها قوافل المنتجات الصينية والاوروبية من التوابل والحرير وغيرها من المنتجات".
ورأى السفير كيجيان ان الخطوط التجارية التي يجري العمل على اقامتها ما بين 70 دولة تؤمن جملة امور من بينها: تعزيز التواصل والسياسات بين الصين والدول الواقعة على خط الحزام. اضافة الى تنسيق التجارة الدولية وتسهيل حركة الاستثمارات والتمويل بين الدول وصولاً الى تطوير التبادل الانساني على الصعد كافة. وشدد السفير على ان الحزام غير مرتبط بمفهوم جغرافي او سياسي محدد، بل هو مجرد فكرة ومبادرة مفتوحة ويمكن لأي بلد ان ينضم اليه بإرادته. ورأى السفير الصيني في تحليله لابعاد المبادرة ان الاقتصاد العالمي لن يستطيع الاستمرار من دون التعاون بين الجميع، واوضح ان الاقتصاد الصيني لديه مشكلاته نتيجة عدم التوازن في مستويات التنمية ما بين المناطق الصينية الساحلية والداخلية والغربية وهذا ما ادى الى فجوة في سياسة التنمية الصينية، الامر الذي يحتاج الى المعالجة عن طريق التعاون مع الدول الواقعة غرب الصين في اوروبا الشرقية والشرق الاوسط، وسيساهم هذا التعاون في تحقيق مصلحة الصين والدول المذكورة ويحقق التنمية ويساهم في تطوير الاقتصادات المختلفة.
في تقدير السفير الصيني ان النتائج التي حققتها المبادرة ومنذ اطلاقها قبل اربع سنوات اظهرت اهمية التعاون الدولي في تجاوز المشكلات الكثيرة والكبيرة التي تواجه الاقتصاد العالمي. وكما وقدم عرضاً لحركة التبادل التجاري بين الصين وللدول الواقعة عليه والتي بلغت حوالى 3 تريليون دولار بين عام 2012 وعام 2016. ومن المتوقع أن تبلغ حجم الاستثمارات الصينية في الدول والمناطق المعنية 150 مليار دولار أمريكي خلال السنوات الخمس المقبلة. واضاف ان من اهم آليات المبادرة كان انشاء صندوق طريق الحرير العام 2014 الذي يضم 77 دولة باصول ورأسمال قدره 40 مليار دولار اميركي لتمويل المشاريع المدرجة تحت عنوان الحزام والطريق، والبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية الذي قدم لبنان طلباً رسمياً للانضمام إليه. وخلص السفير الصيني بعد تعداد ارقام الاستثمارات الصينية في طريق الحرير، الى ان المبادرة منصة تعاون دولي تقوم على الافادة المتبادلة بين مختلف الدول في آسيا الوسطى واوروبا الشرقية وشرق افريقيا وهي مفتوحة امام الجميع للانضمام اليها، لتحقيق التنمية الاقتصادية المشتركة وخير شعوب هذه الدول. مؤكداً ان لا نية لدى الحكومة الصينية الى لتشكيل حلف سياسي – اقتصادي بأي شكل كان معتبراً ان التنمية مفيدة للجميع دون استثناء. واوضح ان لبنان حلقة مهمة جداً في طريق الحرير ويلعب دوراً مهماً في التواصل بين آسيا واوروبا بالنظر الى موقعه الجغرافي وقطاعه المصرفي والطاقات الثقافية والانسانية التي يتمتع بهاوجدد السعي الى تعزيز التعاون بين الصين ولبنان في كل المجالات. 

ق، . .

مجتمع مدني وثقافة

19-10-2017 18:36 - متفرغو اللبنانية: لانصاف المستثنين من التفرغ عام 2014 19-10-2017 16:22 - ختتام دورة تدريبية ضمن سلسلة ورش لتمكين المرأة اقتصاديا في طرابلس 19-10-2017 16:05 - ورشة عمل لزرع الشجاعة والأمل لمساندة مرضى سرطان الثدي 19-10-2017 16:04 - اتفاقية تعاون بين النادي الثقافي العربي والسفارة الاوكرانية في لبنان 19-10-2017 16:03 - حريق في عدبل العكارية 19-10-2017 16:01 - قائد القطاع الغربي في اليونيفيل استقبل رئيس بلدية شمع 19-10-2017 15:45 - ندوة عن الأطفال المهمشين في لبنان في الكاثوليكي للاعلام 19-10-2017 15:41 - سفيرة تشيكيا جالت في دير النساك والحبساء الموارنة والوادي المقدس 19-10-2017 15:02 - اتحاد بلديات منطقة البترون يوضح كيفية معالجة النفايات في القضاء 19-10-2017 14:20 - ندوة للمستقبل في الجنوب عن قانون الانتخاب الجديد
19-10-2017 13:56 - "العزم لمختبرات الأسنان" يختتم دورته التدريبية الأولى 19-10-2017 13:27 - الاعلان عن إنشاء البكالوريا التقنية مهن الصيانة بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية 19-10-2017 12:58 - "اندفاع غريب" من معرض الى كتاب... 19-10-2017 12:55 - ورشة عمل عن مكافحة عمل الاطفال في الزراعة في غرقة صيدا 19-10-2017 12:36 - رودولفو سغانغا قائدا للقطاع الغربي في اليونيفيل 19-10-2017 11:36 - قائد الكتيبة الاسبانية افتتح مشروعا لملعب المدرسة الرسمية في عين عرب 19-10-2017 11:34 - مديرة برنامج تمكين المرأة تفقدت الدورات التدريبية للنساء في بزبينا 19-10-2017 11:13 - وفد منظمة مالطا زار غابة الباروك وأشجار كرست على اسماء فرسانها 19-10-2017 10:39 - "الأرز والفولاذ": فيلم عن يوميات سكان مبنى تقليدي في بيروت 19-10-2017 09:24 - حملة مجانية لفحص النظر في طرابلس 18-10-2017 19:29 - الأسبوع السابع عشر للغة الإيطالية في العالم 18-10-2017 17:22 - ترزيان شارك في بينالي الشارقة 13: البلدية ملتزمة مشروعا شاملا لحل أزمة النفايات في بيروت 18-10-2017 16:38 - وفد من أورا زار الرئيس العام الجديد للرهبنة المارونية الأنطونية مهنئا 18-10-2017 15:10 - اندلاع حريق في بساتين بلدة ايلات الشمالية في ضهر نصار 18-10-2017 15:08 - نهرا اطلع من نقيب المهن البصرية على نشاط النقابة في اليوم العالمي للنظر 18-10-2017 13:35 - الوفد اللبناني يواصل مشاركته في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد في روسيا 18-10-2017 13:27 - مؤسسة سمير قصير بالتعاون مع مؤسسة أديان إفتتحت مؤتمر نسيج الاعلام 18-10-2017 13:08 - الرابطة اللبنانية للروم الارثوذكس اقامت ندوة عن طائفة الروم الارثوذكس برعاية حاصباني 18-10-2017 13:05 - بو عاصي في يوم التطوع الفرنسي: ثقافة أساسية لتنمية المجتمعات 18-10-2017 12:43 - استقبال حاشد في زوطر الغربية لرقيب في الجيش مصاب في فجر الجرود 18-10-2017 12:42 - مستوصف خيري للهلال الأحمر القطري في عرسال 18-10-2017 12:34 - السعفة الآكاديمية الفرنسية للخوري بيار أبي صالح 18-10-2017 12:16 - وفد من اتحاد "أورا" زار الرئيس العام الجديد للرهبنة المارونية الأنطونية مهنئاً 18-10-2017 11:48 - براعم فكرة من الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) تزهر في سيليكون فالي 18-10-2017 10:46 - لقاء تشاوري في مركز الاتحاد الوطني للنقابات 18-10-2017 10:07 - نشاط سياحي بيئي في بعذران الشوف 18-10-2017 09:52 - يوم وفاء لمؤسسي نادي شباب خريبة الجندي 18-10-2017 08:41 - تمثال لسيدة زحلة والبقاع في مونتريال كندا 17-10-2017 21:25 - USPEAK احتفلت بتخريج 300 سيدة ضمن برنامج الانكليزية للنساء 17-10-2017 20:08 - ورشة عن "لبنان والنزوح السوري: الأعبـاء وأولويـة العـودة" 17-10-2017 19:16 - محافظ الشمال تسلم درعا تكريمية من جمعية انماء القمامين 17-10-2017 18:06 - منيمنة عرض أوضاع اللاجئين مع سفيرة سويسرا 17-10-2017 18:05 - غوتيريس يقلد نواف سلام شارة السفير الممتاز 17-10-2017 17:36 - أنطون صحناوي يحمل مار شربل – عنايا إلى "سان باتريك" في نيويـورك 17-10-2017 17:29 - لقاء الثلاثاء ناقش امورا تربوية تهم طرابلس 17-10-2017 16:58 - الحريري عرضت مع سفير فرنسا العلاقات ومجالات التعاون الثقافي والتربوي 17-10-2017 16:30 - رندة بري ترأست اجتماع الهيئة الادارية للجنة مهرجانات صور 17-10-2017 16:10 - السفارة الاميركية افتتحت مرافق طبية يدعمها برنامح المدارس والمستشفيات بالخارج 17-10-2017 14:43 - إطلاق جلسات التخطيط الاستراتيجي لمشروع تعزيز الحوكمة لبلدية طرابلس 17-10-2017 14:18 - AUB الأولى في المنطقة العربية بحسب تصنيف كيو اس للجامعات
الطقس