2018 | 09:05 آب 17 الجمعة
عناوين الصحف المحلية ليوم الجمعة 17 آب 2018 | أسرار الصحف المحلية ليوم الجمعة 17 آب 2018 | سعيد يسعى إلى إطلاق حركة سياسية لرفع الوصاية الإيرانية عن لبنان | اللبنانيون يفرّون من شواطئهم بسبب التلوّث | المنتجات التركية تنضمّ إلى قوافل التهريب إلى لبنان | بين باسيل وفرنجية... ماذا سيفعل جعجع؟ | أوساط الحريري: البوابة الروسيّة لنا والسوريّة لكم | مخاطر عدم التأليف... ستة | هذا "الربط" فاجأ الجميع!... الحكومة والمعبر | الحصة المخصصة للحريري من تأشيرات الحج... | رسالة تحذيرية... "أعذر من أنذر"! | طائرة خاصة للزعيم |

خوذة الخلاص... والقانون الميت

متل ما هي - الاثنين 25 أيلول 2017 - 06:06 -

في 5 دقائق في شوارع وأزقة مدينة بيروت يمكن تسجيل عشرات المخالفات لسائقي الدراجات النارية، وهنا لا نتكلم عن ان الدراجات غير مسلجة وما إلى ذلك، بل نتحدث عن سلامة كل شخص يقود دراجة نارية، فبين كل 50 شخصا يمكن العثور على شخص واحد يضع خوذة على رأسه تحميه من الموت وتخلصه من صدمة ما قد يتلقاها في حادث سير. ويوميا يتعرض سائقو الدراجات لعمليات صدم لأنهم يقودون ببربرية واضحة ويقفزون بين السيارات ويتجاوزون الإشارات الحمراء.
إذا كان هؤلاء الذين يظهرون في الصور غير مهتمين بحياتهم، فبقية المواطنين يهتمون بأنفسهم لانه لدى صدمهم عن طريق الخطأ سيتعرضون لأضرار جسيمة والعطل والضرر سيقعان على سائق السيارة الصادمة، هذا إذا لم يمت سائق الدراجة ويتسبب بكارثة على كاهل سائق السيارة.
لو كان للدولة وللقانون هيبة في لبنان، ولو كان القانون يطبق يوميا وليس فقط في الأيام الأمنية والمناسبات النادرة لكنا شاهدنا بين كل 50 شخصا واحد لا يضع خوذة.