2018 | 06:58 كانون الأول 16 الأحد
أوساط "التيار الوطني الحر لـ"القبس" الكويتية: لضرورة التخلي عن العناد في العقدة السنية ومستائين من حرف المشكلة الرئيسية باتجاه التيار ومن خلفه عهد الرئيس عون لتحميله مسؤولية العرقلة | مصادر مواكبة للاتصالات الأخيرة لـ"الشرق الأوسط": هناك مؤشرات على أن الحزب سيتجاوز حصرية تمثيل النواب الستة بواحد منهم والقبول بوزير يمثلهم بغرض تسهيل تأليف الحكومة | قاسم هاشم لـ"الشرق الاوسط": عندما تصل الأمور إلى مستوى الحل القائل باختيار وزير يمثلنا من خارج النواب الستة فالتنازل قد يكون ممكناً لكن دون شروط، إذ إننا نرفض وضع القيود علينا | معلومات "الأنباء": الرئيس عون وافق أن يكون الوزير السني المحسوب على فريق سنة 8 آذار من حصته والحريري وافق بدوره شرط الا يكون احد هؤلاء النواب الستة | الحوثيون يعلنون تسلمهم رسالة من الأمم المتحدة تحدد موعد وقف إطلاق النار بالحديدة في 18 من الشهر الجاري | وصول الرئيس سعد الحريري الى ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري يرافقه نجله حسام | جميل السيد عبر تويتر: كان أوْلى بالنواب الذين دعموا أحد الملوِّثين أن يدعموا مصابي السرطان | حشود للقوات الاسرائيلية على حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة | روسيا اليوم: 5 قتلى بإطلاق مسلح النار داخل كنيسة في البرازيل | باكستان تستدعي السفير الإيراني على خلفية مقتل 6 من جنودها في هجوم إرهابي على الحدود مع إيران | الجيش الأوكراني: مقتل طيار في تحطم مقاتلة أوكرانية في خلال تدريب | التحالف الدولي: داعش سيعيش قريبا أيامه الأخيرة في سوريا |

هذه المادة تُجنبك الإصابة بمرض الزهايمر

متفرقات - السبت 23 أيلول 2017 - 18:18 -

كشف باحثون عن مكونات غذائية بإمكانها أن تحفز عمليات التنقية الذاتية في خلايا الدماغ والحماية من أمراض مثل الزهايمر أو الشلل الرعاش (باركنسون)، وذلك من خلال مادة موجودة في القمح ذات تأثير إيجابي على وظيفة الدماغ.منذ سنة 1994 يعتبر21 سبتمبر/ أيلول اليوم العالمي لمرض الزهايمر. وعلى الرغم من استثمار المليارات في البحوث على مر السنين، إلا أن علاجه لا يزال بعيد المنال. لذلك، يبقى من الأھم?ة البحث عن سبل الوقاية من المرض قدر الإمکان.

ويتوقع الخبراء أن يتضاعف عدد مرضى الخرف بنسبة قد تصل أربعة أضعاف في السنوات الثلاثين المقبلة. ويرجع ذلك أساساً إلى الارتفاع المتزايد في متوسط الأعمار بشكل عام. فعند تجاوز سن الخامسة والستين، يتزايد خطر الإصابة بمرض الزهايمر بشكل كبير. ففي الوقت الذي تقدر فيه نسبة المصابين الذين تقل أعمارهم عن 70 عاماً في ألمانيا بحوالي 2 في المائة فقط، فإن المرض يصيب أكثر من 40 في المائة من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 90 سنة. وتجدر الإشارة إلى أن المرض يصيب النساء بشكل أكبر، إذ يشكلن أكثر من ثلثي الحالات.

حياة طويلة بذاكرة جيدة

ومن أجل الوقاية من هذا المرض، تشير أبحاث حديثة إلى مادة سبيرميدين، وهي عبارة عن عديد الأمين الذي يشارك في عملية الأيض الخلوية. هذه المادة تتراجع في الجسم مع مرور الوقت، ولكنها توجد بكميات كبيرة في بذور القمح وفول الصويا. لذلك، يقترح العلماء استخدام المادة كمكمل غذائي.

وقد أظهرت مادة سبيرميدين نتائج مثيرة للاهتمام في التجارب المختبرية. فعلى سبيل المثال، أطالت المادة العمر المتوقع لذباب الفاكهة وأوقفت عملية فقدان الذاكرة المرتبطة بالعمر، حسب ما جاء في التقرير الذي نشره موقع مجله "فوكوس" الألمانية. ويبدو أيضاً أن لهذه المادة تأثيراً إيجابياً على ذاكرة الإنسان أيضاً، حسب تجارب في مستشفى "شاريتيه" بالعاصمة الألمانية برلين.nnمن جهتها عبرت مديرة الأبحاث، أغنيس فلول، عن تفاؤلها، حيث قالت: "لقد تمكنا من إظهار أن أداء الذاكرة قد تحسن بعد مرور ثلاثة أشهر من تناول الكبسولات" المحتوية على مادة السيريميدين.

أ.ب/ ي.أ (DW)