2018 | 22:54 تشرين الأول 22 الإثنين
ميركل: قتل خاشقجي عمل وحشي ولن نقوم بتصدير أسلحة إلى السعودية حتى كشف الحقيقة حول القضية | باسيل: المحاسبة مطلوبة من الناس لتتقدم الدولة والامل بحكومة جديدة مقياسها الإنتاجية بعد الحكومة الاولى التي انجزت أموراً أساسية | "صوت لبنان (93.3)": إشكال في بلدة المحمرة في عكار بين آل طالب وآل حداد تطوّر الى إطلاق نار والقاء قنابل يدويّة ما أدى إلى سقوط الجريح محمد طالب وتم نقله إلى مستشفى الخير | باسيل من سلطنة عمان: لبنان قريبا سيكون له حكومة وحدة وطنية مسؤوليتها معالجة الازمة الاقتصادية | الرياشي اكتفى بالقول أثناء مغادرته بيت الوسط: "مرتاحين عالآخر للأجواء" | اللقاء بين الرياشي والحريري انتهى من دون الادلاء بأي تصريح | السير شبه متوقف من جبيل باتجاه عنايا بسبب كثافة التوافد الى دير ما مارون عنايا ضريح القديس شربل | بولتون: أصبحنا نفهم بصورة أفضل الموقف الروسي ونود أن نطلع على تفاصيله | وسائل إعلام تركية: السلطات التركية لم تتمكن من تفتيش السيارة الدبلوماسية السعودية اليوم | وزير الخارجية البريطاني: زعم السعودية بأن خاشقجي توفي في مشاجرة غير معقول | مريض في مستشفى الزهراء بحاجة ماسة الى وحدات دم بلازما من فئة +O للتبرع الاتصال على 03123707 | مصادر القوات للـ"ام تي في": رأينا عرض الحريري مجحفا ففاوضنا لاننا نمثل ثلث المسيحيين وكلام جعجع لم يكن موجها للرئيس عون وانما للتيار الوطني الحر |

نقابة الدواجن: لرفع التعرفة الجمركية وتشديد الرقابة على الحدود منعا للتهريب

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 22 أيلول 2017 - 15:40 -

عقدت النقابة اللبنانية للدواجن مؤتمرا صحافيا في نادي الصحافة، حضره النقيب موسى فريجي ونائبه هيثم نوام والاعضاء ومزارعو دواجن من كافة المناطق، وطالبت النقابة بحماية انتاجها من لحوم الدواجن المستوردة لجهة الرسوم الجمركية.

وتلا فريجي بيانا طالب ب"اعتماد مبدأ حماية الإنتاج الوطني كمبدأ لا بد للحكومة والدولة إعتماده حيال القطاعات الإنتاجية من صناعية وزراعية، كما تفعل كل الدول حتى تلك التي ابتدعت سياسة العولمة حماية لمواطنيها وتوفيرا لفرص العمل والإستثمار في بلدها".

كما طالبت ب:"رفع النسبة المئوية للتعرفة الجمركية والحد الأدنى للاستيفاء الجمركي للحم الدواجن ومقطعاته ولمصنعات لحوم الدواجن، تشديد الرقابة على الحدود البرية مع سوريا لمنع تهريب الفروج الحي والمذبوح والفيليه وبيض المائدة وبيض التفريخ وهذه مسؤولية كبرى تقع على عاتق السلطات الجمركية، منع إستيراد لحوم الدواجن المجلدة ومصنعات هذه اللحوم من الدول العربية كون منشئها غير عربي وكونها تدخل بطريقة الغش والإحتيال مستفيدة من إتفاقية المنطقة العربية الحرة".

وأشارت في الأسباب الموجبة، الى أنه "يعمل في قطاع الدواجن الآن 20 الف مواطن يعيلون 20 الف عائلة وباعتماد الحماية الجمركية سيرتفع عدد العاملين الى 30 الف مواطن في خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر من تاريخ اعتماد الحماية الجديدة وهؤلاء سيعملون في مناطق إنتاجهم الزراعية"، لافتة الى أن "حجم قطاع الدواجن الحالي هو 500 مليون دولار وسوف يرتفع الى 650 مليون عن طريق إعادة تشغيل المزارع المتوقفة عن العمل. كما أن إنتاج مزارع الفروج الحالي يبلغ 70 مليون فروج بينما حجم الإستيراد يوازي إنتاج 30 مليون فروج، يمكن للمنتجين المتوقفين عن العمل وآخرين سد هذا العجز في غضون ستة أشهر".

وذكرت النقابة بأن "وزير الزراعة السابق كان أصدر قرارا بإخضاع إستيراد لحم الدواجن للاجازة المسبقة، فطلبت تخفيض حجم الإستيراد على عشرة مراحل أي بواقع 85 طن شهريا كي يتسنى للمنتجين المحليين تغطية هذه الكمية بالإنتاج المحلي وبصورة تدريجية".

وشددت على أن "عدد مستوردي لحوم الدواجن من البرازيل وأوكرانيا لا يتعدى عدد أصابع اليد الواحدة بينما في المقابل إحلال الإنتاج المحلي البالغ 30 مليون فروج إضافة سنوية سيوفر فرص عمل لـ 10 آلاف مواطن في المناطق الفقيرة والمحرومة في لبنان ويخفض البطالة في هذه المناطق".

وإذ أوضحت أن "وزارة الإقتصاد قد حددت حدا أعلى لسعر مبيع الفروج المذبوح للمستهلك بـ 6,900 ليرة"، تعهدت النقابة ب"عدم رفع السعر عن الحد الأعلى لوزارة الإقتصاد علما بأن أسعار لحم الدواجن للمستهلك خلال الأعوام الخمسة السابقة لم تصل الى الحدود المسموح بها على الإطلاق".

وأكدت ان "مزارعي الدواجن في لبنان المنتشرين في كافة المحافظات، يتطلعون الى تفهم الحكومة وتعاونها في مساعدتهم وهم على إستعداد للتكفل بعدم زيادة الأسعار للمستهلك اللبناني خلافا للتسعيرة المحددة من قبل وزارة الإقتصاد للحد الأعلى لسعر الفروج المذبوح للمستهلك، آملين إستجابتها لمطالبهم المحقة".